Close ad

عودة الروح للإنتاج المتميز

2-7-2024 | 10:54

شاهدت الفرحة في عيون أهل ماسبيرو ممن شاركوا في احتفالية إطلاق تصوير فيلم تسجيلي جديد بالتعاون مع التليفزيون الصيني، سبب الفرحة أن عجلة الإنتاج قد بدأت تدور من جديد بعد توقف فى إدارة الإنتاج المتميز التى يتولاها المخرج الشاطر المهني حسن عيسى، فبرغم النجاحات التي قدمتها هذه الإدارة التابعة لقطاع القنوات المتخصصة بالهيئة الوطنية للإعلام والجوائز التي نالتها على مدى السنوات الماضية، إلا أنها كانت متوقفة عن الإنتاج الجديد.

أتذكر هذه الإدارة التي صنعت نجاحات وأعطت فرصًا للمخرجين من مختلف الأجيال فى ماسبيرو لإثبات قدراتهم الفنية في تقديم أفلام تسجيلية وأفلام روائية قصيرة حققت نجاحًا كبيرًا، وكانت سببًا فى شهرة فنانين ومخرجين أصبحوا نجومًا فيما بعد.

ظلت هذه الإدارة لسنوات طويلة نافذة ثقافية وفنية لقطاع قنوات النيل المتخصصة ومركزًا للكوادر الشابة في مختلف فنون الفيلم التسجيلي والروائي، وها هي الآن تدب فيها الروح من جديد بعد أن أعلنت الهيئة الوطنية للإعلام، متمثلة فى إدارة الإنتاج المتميز، عن التعاون المشترك مع تليفزيون "فوزيان الصينى"، لإنتاج فيلم بعنوان "مدينتان على طريق الحرير"، وأرى أن مثل هذا التعاون لابد أن يتم استثماره بنجاح ويتطور من مجرد تعاون فى فيلم إلى تقديم سلسلة طويلة من الأفلام التسجيلية.

وأعلم أن القنوات المتخصصة تزخر بالكفاءات والعقول والمواهب التي تمكنها من استعادة دورها الذي كانت تقوم به بنجاح لتقديم أعمال مشرفة تليق بماسبيرو مدرسة الإعلام.

أرى في هذا التعاون طوقًا للنجاة جاء فى هذا التوقيت، ولابد أن يدعمه رئيس الهيئة والوطنية للإعلام ورئيس القنوات المتخصصة ورئيس إدارة الإنتاج المتميز، وعليهم ألا يفوتوا هذه الفرصة لعودة الإنتاج بقوة، خاصة وأن كل فريق المتخصصة يشعر بالفرحة بهذه العودة، ويشارك فى دعم الإنتاج المتميز، ويحضرني مشهد جميل فى احتفالية الانطلاق تضمن مشاركة رؤساء القنوات المتخصصة  المخرجين خالد شبانا رئيس نايل لايف، وأشرف الغزالي رئيس الثقافية وخالدة تمراز رئيسة قناة العائلة مع رئيس القطاع أسامة البهنسي وحسن عيسى رئيس الإنتاج المتميز والتفافهم معا حول المشروع الجديد الذي أتمنى أن يكون فاتحة خير وإضافة تعوض ما فات من وقت توقف فيه الإنتاج.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: