Close ad

مصر وأوروبا يرسمان مستقبل الطاقة المتجددة.. وخبراء: جاهزون لنكون مركزًا إقليميًا لإنتاج الهيدروجين الأخضر

1-7-2024 | 13:35
مصر وأوروبا يرسمان مستقبل الطاقة المتجددة وخبراء جاهزون لنكون مركزًا إقليميًا لإنتاج الهيدروجين الأخضرالطاقة المتجددة وإنتاج الهيدروجين الأخضر
شيماء شعبان

أعلنت مصر عن خطتها الطموح لتصبح مركزًا إقليميًا لإنتاج وتصدير الهيدروجين والأمونيا الخضراء. وقد وضع مؤتمر  الاستثمار المصري الأوروبي الذي اختتم أمس فعاليته  ليضع خارطة طريق لتحقيق هذا الهدف؛ حيث تم تحديد مواقع واعدة لإقامة مشاريع رائدة، وتتمثل إحدى هذه المواقع في ميناء العين السخنة على ساحل البحر الأحمر، والذي تم اختياره لإقامة مصنع رئيسي لإنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء.

ومن المتوقع أن يوفر هذا المصنع فرص عمل كبيرة ويساهم في تنمية الاقتصاد المحلي. كما يرسخ المشروع مكانة مصر كرائد في مجال الطاقة المتجددة، حيث تهدف البلاد إلى تقليل انبعاثات الكربون لديها وتحقيق حياد الكربون بحلول عام 2060.

فرص الاستثمار الأوروبية

وبهذا الصدد، يقول الدكتور محمد إبراهيم أستاذ الاقتصاد، وعضو الجمعية المصرية للاستثمار المباشر، لـ"بوابة الأهرام": لاسيما أن إنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء، باعتبارهما مفتاحي التحول نحو اقتصاد منخفض الكربون؛ حيث قدم مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي فرصًا استثمارية كبيرة للشركات الأوروبية. وقد أبدى العديد من المستثمرين الأوروبيين اهتمامهم بالاستثمار في مشاريع إنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء في مصر. وتوفر هذه المشاريع فرصًا للتعاون التكنولوجي ونقل المعرفة بين مصر وأوروبا.

وتابع: مصر تتمتع بعدد من المزايا التي تجعلها وجهة جذابة للاستثمار في إنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء، بما في ذلك وفرة الأراضي الصالحة، وأشعة الشمس الساطعة، والبنية التحتية المتطورة للطاقة، موضحًا أنه من المتوقع أن يؤدي الاستثمار الأوروبي في هذا القطاع إلى خلق فرص عمل جديدة وتحفيز النمو الاقتصادي في مصر.


الطاقة المتجددة وإنتاج الهيدروجين الأخضر

الأهمية الاقتصادية لإنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء

وعن الأهمية الاقتصادية لإنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، يوضحها أستاذ الاقتصاد الدكتور محمد إبراهيم، أن الهيدروجين والأمونيا الخضراء يُعتبر من مصادر الطاقة النظيفة التي يمكن استخدامها في مجموعة واسعة من الصناعات، بما في ذلك توليد الكهرباء، والنقل، والصناعات الكيميائية. ويوفر إنتاج هذه المصادر في مصر فرصًا اقتصادية كبيرة، مؤكدًا على أن قطاع الهيدروجين والأمونيا الخضراء يخلق ما يصل إلى مليون فرصة عمل على الصعيد العالمي بحلول عام 2030. ويمكن لمصر أن تستحوذ على حصة كبيرة من هذا السوق المتنامي، مما يساهم في نمو اقتصادها وتوفير فرص عمل جديدة لمواطنيها.


الطاقة المتجددة وإنتاج الهيدروجين الأخضر


الدكتور محمد إبراهيم


الدكتور وليد جاب الله

خطوة مهمة لمصر في مجال الطاقة المتجددة

ويؤكد إبراهيم على أن مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي خطوة مهمة في رحلة مصر نحو تحقيق أهدافها الطموحة في مجال الطاقة المتجددة، من خلال توفير خارطة طريق لمشاريع إنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء، وخلق فرص الاستثمار الأوروبية، يضع المؤتمر الأساس لاقتصاد منخفض الكربون ومستدام في مصر. ومن المتوقع أن يؤدي هذا التعاون إلى فوائد اقتصادية كبيرة، ويساعد في مكافحة تغير المناخ، ويجعل مصر رائدة في مجال الطاقة المتجددة.

مصر وقعت العديد من الاتفاقيات خلال المؤتمر

ومن جانبه، يوضح الدكتور وليد جاب الله، الخبير المالي والاقتصادي، وعضو الجمعية المصرية للاقتصاد والتشريع، أن الهيدروجين الأخضر وقود جديد تتطلع كل دول العالم في أن يكون لها حصة في تصنيعه، ومصر بادرت بالتواصل مع كافة كيانات إنتاج الهيدروجين الأخضر في العالم ووقعت العديد من الاتفاقيات بهذا الشأن منذ قمة المناخ  التي انعقدت في شرم الشيخ.

 

مصر جاهزة لاستقبال استثمارات الاتحاد الأوروبي

ولفت جاب الله، أن مؤتمر الاستثمار المصري الأوروبي عقد خلاله المزيد من الاتفاقيات بهذا الشأن، منوًها الذي يتصور أن الجديد في هذا الشأن هو استفادة الشركات التي بصدد إنشاء  مشروعات الهيدروجين الأخضر في مصر  من التمويلات منخفضة التكلفة التي أعلن عنها الاتحاد الأوروبي الذي سيقدمها للمستثمرين العاملين في مصر ومصر جاهزة لاستقبال تلك الاستثمارات وأصدرت قانون خاص بتقديم  كافة الحوافز والضمانات اللازمة لاستقبال تلك الاستثمارات.

كلمات البحث