«القاهرة الإخبارية» تعرض تقريرًا عن احتجاجات في فرنسا اعتراضًا على السياسة الزراعية وتأثيرها على البيئة | الأهلي يسدد قيمة تذاكر جماهيره في مباراة بيراميدز ويطلب إعادة ثمن تذاكر مباراة القمة | «القومي للحضارة» يختتم الدورة التدريبية للمجموعة الأولى من مديري الإدارات والقيادات والعاملين| صور | تنظيم الاتصالات يتيح 5 قنوات للإبلاغ عن المكالمات الإزعاجية| إنفواجراف | إزالة 27 حالة تعد على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة في الشرقية | وزير التعليم يستمع إلى معلمي بني سويف حول الصعوبات والمعوقات التي تواجههم | صور | محافظ الوادي الجديد يبحث سبل دعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر| صور | وزير الثقافة يجتمع مع وزير الرياضة لبحث أطر التعاون المشترك ويوجهان بتشكيل فرق عمل بين الوزارتين| صور | ورشة «مبادئ السوشيال ميديا» بالمجلس الأعلى للثقافة | كشف ملابسات تسجيل صوتي يحذر سكان مدينة الشروق من تشكيل عصابي لسرقة المساكن |
Close ad

اقتصادية النواب: الملف الاقتصادي وتطوير قطاعي الصناعة والزراعة أهم الملفات أمام الحكومة الجديدة

30-6-2024 | 18:10
اقتصادية النواب الملف الاقتصادي وتطوير قطاعي الصناعة والزراعة أهم الملفات أمام الحكومة الجديدة النائب عمرو القطامى
محمد على السيد

أكد النائب عمرو القطامى، أمين سر لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، أن حكومة الدكتور مصطفى مدبولي الجديدة أمامها العديد من التحديات والملفات عليها البدء فيه فورًا حلف اليمين وعلي رأسها الملف الاقتصادى، إضافة لتكثيف العمل في القطاعين الزراعي والصناعي من أجل خفض فاتورة الاستيراد.

موضوعات مقترحة

وقال النائب عمرو القطامى، أمين سر لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب أن الحكومة الجديدة بقيادة الدكتور مصطفى مدبولي عليها التعامل مع هذه الملفات والتحديات برؤية واضحة.
 
وأشار إلى أن القطاع الزراعى من أبرز الملفات التى يجب على الحكومة الجديدة الاهتمام به، حيث لابد من وجود رؤية جادة وإرادة حقيقية لتحقيق الاكتفاء الذاتي من مختلف المحاصيل الزراعية الاستراتيجية لتحقيق الأمن الغذائي فى ظل ما يشهده العالم من تطورات وصراع يومى وهو ما ينعكس على اقتصاديات الدول بشكل كبير حال عدم وجود رؤية جادة لتحقيق الاكتفاء من المحاصيل الأساسية وفي مقدمتها القمح.
 
وشدد النائب عمرو القطامى، على ضرورة تقديم المزيد من الحوافز التشجيعية للقطاع الصناعي والقضاء على البيروقراطية التى تواجه مستثمري القطاع الصناعي مع إعطاء أولوية كبيرة لتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر ومن أجل جذب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، قائلا:" نستورد بمليارات الدولارات منتجات لها بدائل مصرية وهو ما يتطلب التوجه إلى المنتج المصري لتشجيع الإنتاج المحلي الذي يساهم في توفير الآلاف من فرص العمل".
 
ولفت القطامى، إلى أن الاهتمام بالقطاع الصناعي يخفف الطلب على العملة الصعبة والتي أصبحت المشكلة الأكبر للاقتصاد المصري، إضافة لوضع خطط تكفل مواجهة ارتفاع معدلات التضخم والارتفاع العام فى الأسعار، وحل أزمة سعر الصرف والنقد الأجنبي في مصر، استمرار سياسات القضاء على السوق الموازية وإعادة استقرار سعر الصرف بشكل سريع كونها أحد عوامل الجذب للاستثمار الأجنبى، وترشيد الإنفاق الحكومي في مختلف المجالات والاستغلال الأمثل لجميع الأصول غير المستغلة في مختلف المؤسسات بالدولة وفى مقدمتها جميع الشركات التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام لتحويل الشركات الخاسرة داخل هذا القطاع إلى شركات رابحة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: