Close ad

غرفة صناعة الحبوب: ثورة 30 يونيو حافظت على أمن الوطن واستقراره والتوسع في المشروعات القومية

30-6-2024 | 17:45
غرفة صناعة الحبوب ثورة  يونيو حافظت على أمن الوطن واستقراره والتوسع في المشروعات القومية  اتحاد الصناعات المصرية
عبد الفتاح حجاب

هنأ عبد الغفار السلامونى نائب رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية ، الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، والشعب المصري العظيم بمناسبة الذكرى الـ 11 لثورة 30 يونيو المجيدة لافتا الى أن ثورة 30 يونيو حققت آمال الشعب المصري وطموحاته، وحافظت على أمن الوطن واستقراره كما أنها تُجسّد ملحمةً شعبيةً التفّت حول الجيش المصري وقيادته الرشيدة

موضوعات مقترحة
 
وأضاف عبد الغفار السلامونى أن ثورة 30 يونيو ساهمت في التوسع في المشروعات القومية للبلاد وتحقيق العديد من الإنجازات في كافة قطاعات الدولة المختلفة بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية  وأن ما تحقق من إنجازات وتنمية في مختلف المجالات منذ ثورة يونيو في ظل القيادة الوطنية المخلصة  قد مكن الدولة المصرية من مواجهة أزمات اقتصادية عالمية؛ واستكمال مسيرة التنمية والتحديث والتطوير في مختلف المجالات حيث تم تطبيق منظومة جديدة للدعم من خلال صرف الخبز بالبطاقات الذكية وتخصيص 5 أرغفة يوميا لكل مواطن، ما أدى إلى القضاء على طوابير الخبز التي ظلت على مدار عشرات السنوات وكانت تتسبب فى المشاجرات وسقوط ضحايا باستمرار ونجحت وزارة التموين والتجارة الداخلية  فى تطبيق منظومة تحفظ للمواطن كرامته في الحصول على الخبز المدعم ويستفيد من منظومة دعم الخبز ما يقرب من 71 مليون مواطن من خلال البطاقات التموينية، وارتفع الدعم المخصص للخبز إلى ما يقرب من 125 مليار جنيه بعدما كان لا يتجاوز 25 مليارا و30 مليار جنيه إضافة إلى صرف الخبز والسلع للفئات الأولى بالرعاية ومحدودى الدخل وأسر تكافل وكرامة وأسر الضمان الاجتماعى، فى إطار الحرص على تخفيف العبء عن هذه الفئات تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.
 
وأشار عبد الغفار السلامونى ، إلى أنه تم وضع خطة طموحة من خلال وزارة التموين والتجارة الداخلية  للانتقال بنشاط التخزين في مجال الحبوب في مصر نقلة حضارية متميزة للحفاظ على المخزون والوصول لاقل نسبة فاقد ممكنة واحتفاظ البلاد برصيد استراتيجي آمن من القمح لا يتعرض لعوامل التلف بما يحقق من زيادة القدرة التخزينية لتصل إلى 5.3 مليون طن بعدما كانت 1.2 مليون طن عام 2014  والحفاظ على جودة المخزون وتقليل نسبة الفاقد والتالف ، بالإضافة الى وجود أكثر من مليون طن سعة تخزينية للقمح  لدى صوامع القطاع الخاص  بجانب حرص الدولة على استصلاح أراض جديدة لزيادة الرقعة الزراعية والتوسع في زراعة المحاصيل الاستراتيجية مثل الأقماح تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية الامر الذي ادى الى زيادة المخزون الاستراتيجي من السلع الأساسية في المتوسط الى 6 أشهر كما أن التوسع في زراعة المحاصيل الاستراتيجية مثل الاقماح وأيضا المحاصيل المنتجة لزيوت الطعام سيحد من فجوة الاستيراد من الخارج وبالتالي سيساهم في تخفيض الضغط على العملة الأجنبية، مما سينعكس بشكل إيجابي على السعر النهائي للمنتجات لصالح المستهلك، كما تساهم أيضا في زيادة الصادرات المصرية من المحاصيل الزراعية والمنتجات الغذائية الصناعية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة