Close ad

وزير الثقافة الأسبق: منعت إلقاء دروس سلفية وإخوانية في الأوبرا

28-6-2024 | 04:08
وزير الثقافة الأسبق منعت إلقاء دروس سلفية وإخوانية في الأوبراالدكتور محمد صابر عرب وزير الثقافة الأسبق

أكد محمد صابر عرب، وزير الثقافة الأسبق، أن فترة حكم الإخوان كانت عصيبة وصعبة تشهد شد وجذب بين المثقفين وتابعي الجماعة، منوها أنه تقدم باستقالته 3 مرات من الوزارة ويتم رفض الطلب.

موضوعات مقترحة

وتابع محمد صابر عرب خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج «نظرة»، والمذاع على قناة صدى البلد: «تم عرض بروتوكول تعاون بين مصر وقطر في القطاع الثقافي من دون الرجوع للمؤسسات المعنية، ولكن قيل أن محمد مرسي وافق عليه شفويا وطلب مني التوقيع عليه ولكني أجلت هذا التوقيع».

وقال محمد صابر عرب: محمد مرسي قال لي أنتم عاوزين توقعوا الدولة وفي اليوم الثالث تم إجراء تعديل حكومي وجاء علاء عبد العزيز؛ بسبب رفضي على توقيع البروتوكول الذي كان تهديدا للتراث المصري.

واستكمل قائلا: من أول يوم حكم للإخوان وتيقنت أنهم لن يستمروا في رئاسة مصر؛ لفشلهم في كل الملفات والمحافظات وتوقف دولاب العمل، ولم أمنع هتافات الشباب في الأوبرا «يسقط يسقط حكم المرشد».

ونوه قائلا: كنت أؤدي دوري الوطني في عهد الإخوان ومنعت إلقاء دروس سلفية وإخوانية في الأوبرا، وكنت حارسا للثقافة المصرية برغم إلقاء اللوم عليَّ لاستمراري في وزارة هشام قنديل.

واختتم قائلا: سألت اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية هل أنت إخوان؟، وأجابني لا، وأنه كان مديرا لأمن أسيوط وتم اختياره فاجأة فقط من خلال جلسة وقتها كان 45 دقيقة فقط.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة