Close ad

27 يونيو يوم اختبار فيروس نقص المناعة البشرية

27-6-2024 | 15:28
 يونيو يوم اختبار فيروس نقص المناعة البشريةفيروس نقص المناعة البشرية
إيمان البدري

بدأ اليوم الوطني لاختبار فيروس نقص المناعة البشرية (NHTD)، الذي يُقام كل عام في 27 يونيو، في عام 1995 لتعزيز اختبار فيروس نقص المناعة البشرية والتشخيص المبكر.

موضوعات مقترحة

كشف نقص المناعة البشرية عبر إجراء الإختبارات

 قامت الرابطة الوطنية للأشخاص المصابين برعاية هذا الاحتفال في الأصل، والآن ترعى وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية NHTD ن فيروس نقص المناعة البشرية، وهو الفيروس الذي يسبب مرض الإيدز.

كثير من الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية ليس لديهم أي أعراض، لاسيما  الطريقة الوحيدة التي يمكن للأشخاص من خلالها معرفة ما إذا كانوا مصابين بفيروس نقص المناعة البشرية هي إجراء الاختبار، مع تشجيع  الناس على إجراء الاختبار والسيطرة عليه.

التعريف بنقص المناعة البشرية

 يعتبر واحد من كل خمسة أشخاص مصابين بفيروس نقص المناعة البشرية في الولايات المتحدة لا يعرفون أنهم مصابون به، لذلك يأتي التحفيز في  المساعدة في تغيير هذا مع نشر الكلمة حول اليوم الوطني لاختبار فيروس نقص المناعة البشرية في 27 يونيو.

يعتبر أكثر من نصف البالغين الأمريكيين لم يتم اختبارهم مطلقًا للكشف عن فيروس نقص المناعة البشرية،  وفي الوقت الحالي، يتم اختبار ما لا يقل عن 1 من كل 3 أشخاص الذين ثبتت إصابتهم بفيروس نقص المناعة البشرية بعد فوات الأوان للحصول على جميع فوائد العلاجن جدير بالذكر أنه  انخفض معدل انتقال العدوى لدى الأشخاص الخاضعين للعلاج بنسبة 96 بالمائة مقارنة بالأشخاص الذين لا يتلقون العلاج. 

                    

فيروس نقص المناعة البشرية وفشل الجهاز المناعي

ويعتبر فيروس نقص المناعة البشرية، التي تصيب البشر تُسبِب بمرور الوقت متلازمة العوز المناعي المكتسب ، وهي حالة مرضية يسمح فيها فشل الجهاز المناعي المتزايد للعداوى الانتهازية والسرطانات المهدِدة للحياة بإصابة الجسم والتمكن منه.

ومن دون علاج، يُقدر معدل البقاء على قيد الحياة بعد الإصابة حوالي 9 إلى 11 سنة، وذلك حسب نوع الفيروس الفرعي. في معظم الحالات،

ويصيب فيروس الإيدز خلايا مهمة للغاية في جهاز المناعة البشري، كما تؤدي الإصابة بفيروس الإيدز إلى مستويات منخفضة من الخلايا التائية المساعدة عبر عدة آليات منها:

استماتة الخلايا التائية المصابة غير المؤدية لعملها، واستماتة الخلايا المجاورة غير المصابة، قتل الفيروس المباشر للخلايا المصابة، وقتل الخلايا التائية المساعدة CD4+ بواسطة الخلايا التائية القاتلة CD8+ التي تتعرف على الخلايا المصابة.

وحين ينخفض عدد الخلايا التائية المساعدة تحت مستوى ضروري، تُفقد المناعة التي توفرها الخلايا ويصبح الجسم حساسا بشكل متزايد للعداوى الانتهازية وهذا يؤدي إلى تطور مرض الإيدز.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة