Close ad

في ذكرى وفاته.. محطات فنية في حياة الشاعر الغنائي مأمون الشناوي

27-6-2024 | 11:37
في ذكرى وفاته محطات فنية في حياة الشاعر الغنائي مأمون الشناويمأمون الشناوي
راندا رضا

عرض برنامج «صباح الخير يا مصر»، المذاع على القناة الأولى والفضائية المصرية، من تقديم الإعلاميين محمد عبده ومنة الشرقاوي، تقريرا بعنوان «في ذكرى وفاته .. محطات فنية في حياة الشاعر الغنائي مأمون الشناوي». 

موضوعات مقترحة

تحل اليومُ ذكرى وفاةالشاعر الغنائي مأمون الشناوي صاحب الرصيد الأكبر في الأغاني الأشهر، حيث رحل عن عالمنا في السابع والعشرين من يونيو عام 1994 عن عمر ناهز 80 عاما. 

وُلد مأمون الشناوي في 28 أكتوبر عام 1914 بمدينة المنصورة نشأ في عائلة تهوى الشعر والكتابة واستطاع من تلك النشأة أن يجد لنفسه مكانة خاصة وكتب أهم الأغاني في تاريخ النجوم. 

بدأ مأمون الشناوي في التعاون مع أم كلثوم في 4 أغاني رومانسية بدايتها أغنية أنساك، وهي من ألحان بليغ حمدي، ثم كل ليلة وكل يوم، دارت الأيام، بعيد عنك التي كانت آخر عمر يجمع بينهما وبليغ حمدي معا. 

عمل مأمون الشناوي مع الموسيقار محمد عبد الوهاب في عدد من الأغاني الرومانسية، كان أولها أغنية أنت وعزولي وزماني في عام 1941 ثم قدما عددا من أغاني الأفلام منها ردي عليّ من فيلم ممنوع الحب ثم أغنية انسى الدنيا من فيلم رصاصة في القلب، وأغنية كل ده كان ليه. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: