Close ad

البرازيل تسعى لاستعادة الاتزان أمام باراجواي في كوبا أمريكا

27-6-2024 | 10:56
البرازيل تسعى لاستعادة الاتزان أمام باراجواي في كوبا أمريكامنتخب البرازيل
الألمانية

 بعد ظهوره الأول الباهت في بطولة كأس أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا 2024)، يخوض منتخب البرازيل لقاءه الثاني بالمسابقة، المقامة حاليا في الولايات المتحدة أمام باراجواي.

موضوعات مقترحة

ويلتقي منتخب البرازيل مع منتخب باراجواي مساء غد الجمعة بالتوقيت المحلي، (صباح بعد غد السبت بتوقيت جرينتش)، على ملعب أليجانت في الجولة الثانية بالمجموعة الرابعة من مرحلة المجموعات للمسابقة، التي تضم أيضا منتخبي كولومبيا وكوستاريكا.

وافتتح المنتخب البرازيلي مشاركته في النسخة الحالية للبطولة، التي توج بها 9 مرات، بتعادل مخيب بدون أهداف مع منتخب كوستاريكا في الجولة الأولى، التي شهدت أيضا خسارة باراجواي 1 / 2 أمام كولومبيا.

ويتقاسم منتخب البرازيل المركز الثاني في ترتيب المجموعة مع كوستاريكا برصيد نقطة وحيدة، بفارق نقطتين خلف منتخب كولومبيا المتصدر، في حين يتذيل منتخب باراجواي الترتيب بلا نقاط.

وسارت أول نصف ساعة من المباراة أمام كولومبيا على النحو الذي كان يأمله الأرجنتيني دانييل جارنيرو، مدرب منتخب باراجواي، حيث أحبط فريقه منافسه من خلال تمركز دفاعي جيد ومتماسك.

وأجبر الهدف الأول لكولومبيا، الذي أحرزه دانييل مونيوث في الدقيقة 32 جارنيرو على تغيير تكتيكاته، تاركا فريقه في موقف لا يحسد عليه، حيث كان يتعين عليه السعي لتغيير النتيجة، لكن دون جدوى.

ونادرا ما كان منتخب باراجواي فعالاً عندما يتأخر في النتيجة، حيث خسر 18 مباراة متتالية بعد أن استقبلت شباكه الهدف الأول.

وفي غضون ذلك، خسر المنتخب الباراجواياني آخر ثلاث مباريات في كوبا أمريكا عندما كان متأخرا في النتيجة خلال الشوط الأول، اثنتان منها كانتا في الوقت الأصلي، والأخرى كانت بركلات الترجيح.

ولم يتعرض منتخب باراجواي لهزائم متتالية في كوبا أمريكا خلال 90 دقيقة منذ نسخة عام 2016 بالولايات المتحدة، حينما خسر 1 / 2 أمام كولومبيا، ثم صفر / 1 أمام المنتخب الأمريكي بالجولتين الثانية والثالثة على الترتيب في مرحلة المجموعات آنذاك.

في المقابل، جاءت أكبر صدمة في الجولة الأولى بكوبا أمريكا 2024 على ملعب سوفي بولاية كاليفورنيا، عندما سقط المنتخب البرازيلي في فخ التعادل السلبي مع منتخب كوستاريكا، رغم الفرص العديدة للتسجيل التي سنحت لنجومه.

وسيطر رجال المدرب دوريفال جونيور على مجريات المباراة، وهو ما كشفت عنه إحصاءات اللقاء من حيث نسبة الاستحواذ والتسديدات على المرمى والأهداف المتوقعة التي صبت في جانب البرازيليين، غير أن الرقم الأهم في المواجهة ظل سلبيا، بعدما فشل منتخب راقصو السامبا في هز الشباك.

وبعدما اكتفى بالتعادل مع كوستاريكا، ظل منتخب البرازيل عاجزا عن الفوز في مباراتين متتاليتين بكوبا أمريكا، عقب خسارته صفر / 1 أمام غريمه التقليدي منتخب الأرجنتين في المباراة النهائية للنسخة الماضية (كوبا أمريكا 2021)، التي أقيمت على الملاعب البرازيلية.

ويسعى منتخب البرازيل لتكرار ما قام به قبل 8 أعوام في المسابقة، حينما افتتح مشواره بمرحلة المجموعات بالتعادل السلبي مع الإكوادور، قبل أن يكتسح هايتي 7 / 1 في الجولة الثانية.

ورغم أن نسخة 2016 كانت الأخيرة التي ودع منتخب البرازيل خلالها البطولة من الدور الأول، لم تشهد إخفاقه في الفوز خلال مباراتين متتاليتين بمرحلة المجموعات.

وكانت المرة الأخيرة التي فقد خلالها منتخب البرازيل نقاطا في مباراتين متتاليين بدور المجموعات خلال نسخة عام 2015 بتشيلي.

ولم يخسر المنتخب البرازيلي أي مباراة في كوبا أمريكا أمام باراجواي خلال الوقت الأصلي منذ الهزيمة أمامه 1 / 2 في دور المجموعات عام 2004، وذلك رغم فوز الباراجوايانيين على أبناء السامبا بركلات الترجيح بدور الثمانية للمسابقة في نسختي 2011 و2015.

وبصفة عامة، التقى المنتخبان في 83 مباراة بمختلف المسابقات، حقق خلالها منتخب البرازيل 51 فوزا، مقابل 13 انتصارا لباراجواي، وفرض التعادل نفسه على 19 مباراة.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة