Close ad

سلوفينيا تحتفل بتأهلها الأول للأدوار الإقصائية بأمم أوروبا

26-6-2024 | 11:12
سلوفينيا تحتفل بتأهلها الأول للأدوار الإقصائية بأمم أوروبامنتخب سلوفينيا
الألمانية

ربما لم يحقق منتخب سلوفينيا أي فوز عبر تاريخه ببطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم، لكن ثلاثة تعادلات قادت الفريق للظهور بالأدوار الإقصائية للمرة الأولى في إحدى المسابقات الكبرى.

موضوعات مقترحة

وحجز منتخب سلوفينيا مقعده في دور الـ16 ببطولة أمم أوروبا (يورو 2024)، المقامة حاليا في ألمانيا، بعدما ضمن الوجود ضمن أفضل 4 منتخبات حاصلة على المركز الثالث في المجموعات الست بالدور الأول للمسابقة القارية.

واحتل منتخب سلوفينيا المركز الثالث بالمجموعة الثالثة في البطولة، عقب تعادله بدون أهداف مع نظيره الإنجليزي في الجولة الثالثة الأخيرة للمجموعة، مساء الثلاثاء.

وبقي لاعبو سلوفينيا على أرض الملعب للاحتفال مع جماهيرهم، التي تابعت أيضا وداع منتخبي صربيا وكرواتيا، الأعرق في كرة القدم منها، البطولة في نفس الليلة.

وقال ماتياز كيك، مدرب منتخب سلوفينيا، في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "لم أتوقع مطلقا أن نتأهل. لقد أظهرنا خلال لعبنا أننا نستحق الصعود. كنا نلعب مع أحد المرشحين للقب اليوم".

وأضاف المدرب السلوفيني: "شكرا لجميع الجماهير التي كانت تدعمنا وكان هناك القليل من الحظ، الذي وقف بجوارنا أيضا".

وشاركت سلوفينيا في نسختي كأس العالم عامي 2002 و2010 كدولة مستقلة عن يوغوسلافيا، لكنها خرجت من مرحلة المجموعات ولم تتمكن أيضا من اجتياز الدور الأول في مشاركتها الوحيدة السابقة بأمم أوروبا عام 2000، حيث أخفقت في تحقيق أي فوز آنذاك..

وساهم وجود 24 منتخبا في النسخة الحالية لأمم أوروبا في منح الفرصة لأفضل الثوالث للصعود لدور الـ16 برصيد 3 نقاط فقط، وحافظ المنتخب السلوفيني على سجله خاليا من الهزائم في لقاءاته الثلاثة.

وتساوى منتخب سلوفينيا مع رصيد الدنمارك، صاحبة المركز الثاني، التي تعادلت بدون أهداف مع صربيا، التي تذيلت الترتيب برصيد نقطتين وودعت البطولة من الدور الأول.

وانتزع منتخب الدنمارك وصافة المجموعة الثالثة بعد التساوي مع سلوفينيا في فارق الأهداف ومعدل الأهداف المسجلة وكذلك الإنذارات.

ووفقا للوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تم الاحتكام لنتائج المنتخبين في التصفيات المؤهلة لبطولة يورو 2024، حيث تفوق منتخب الدنمارك بحلوله تاسعا في التصنيف بينما جاءت سلوفينيا في المركز الـ15.

وأضاف كيك: "طوال اليوم، شعرت بالإيجابية وأظهرنا ثباتا ذهنيا الليلة. أنا فخور جدا بهذا الفريق".

من جانبه، شدد لاعب خط الوسط السلوفيني آدم جنزدا تشيرين، الذي تم اختياره رجلا لمباراة منتخب بلاده ضد إنجلترا، على العمل الجاد الذي بذلوه.

وكان التعادل السلبي مع انجلترا هو الثاني الذي تتمكن خلاله سلوفينيا من تحقيق تلك النتيجة في آخر 23 مباراة عجز خلالها الفريق عن هز الشباك.

ومن المرجح أن يضرب منتخب سلوفينيا موعدا في دور الـ16 بمدينة فرانكفورت يوم الاثنين القادم مع منتخب البرتغال، المتوج باللقب عام 2016.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة