Close ad

مسئولان أمريكيان: لا ينبغي لحزب الله أن يعتمد على الولايات المتحدة لكبح قرار إسرائيل

25-6-2024 | 15:03
مسئولان أمريكيان لا ينبغي لحزب الله أن يعتمد على الولايات المتحدة لكبح قرار إسرائيلصواريخ حزب الله اللبناني
أ ش أ

دعا رأى مسئولان أمريكيان أن حزب الله لا ينبغي عليه الاعتماد على أمريكا لتكون بمثابة كابح لعملية صنع القرار الإسرائيلي.

موضوعات مقترحة

وقال المسئولان ، في تصريح لصحيفة (بوليتيكو) الأمريكية اليوم /الثلاثاء/ ، "إنه لا يبدو أن القادة الإسرائيليين قد اتخذوا قرارًا نهائيًا بشأن ما يجب القيام به على الرغم من أن لا أحد منهم على ما يبدو يريد حربًا شاملة وكذلك إيران".

وأوضح مسؤول أمريكي مطلع على المناقشات أن الرسالة الأمريكية تهدف إلى تراجع وتهدئة الأزمة المتفاقمة على طول الحدود الإسرائيلية اللبنانية..مشيرًا إلى أن الرسالة الأمريكية يتم نقلها بشكل غير مباشر ولا تتعامل الولايات المتحدة مع حزب الله وجهاً لوجه وتعتمد على الاتصالات العامة أو الوسطاء.

ولفتت الصحيفة الأمريكية إلى أن المبعوث الأمريكي الخاص عاموس هوشستين ومسؤولين أمريكيين آخرين توجهوا إلى المنطقة في الأيام الأخيرة لكبح جماح الجانبين ؛ بالتزامن مع وجود شعور متزايد في واشنطن وخارجها بأن التصعيد أمر لا مفر منه.

وبحسب (بوليتيكو) فإن حزب الله وإسرائيل يتشابكان على مستوى منخفض منذ أشهر مع تبادل إطلاق النار وعمليات القتل المستهدف التي نشأت بعد 7 أكتوبر الماضي إلا أن الاشتباكات تتصاعد بينهما إلى مستويات جديدة في الأسابيع الأخيرة مع تراجع حدة الحرب الإسرائيلية في غزة.

ويخشى المسؤولون الأمريكيون من أن تؤدي معركة شاملة بين إسرائيل وحزب الله، إلى دفع المنطقة إلى حرب شاملة وهذا هو السيناريو الذي سعوا إلى منعه منذ اندلاع الحرب في غزة.

وبدوره .. قال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية ماثيو ميلر في وقت سابق،"نعتقد أنه يجب أن يكون هناك حل دبلوماسي للصراع عبر الحدود الإسرائيلية - اللبنانية يمنع عشرات الآلاف من العائلات على جانبي الحدود من العودة إلى منازلهم".

ولم يستجب المتحدثون باسم وزارة الخارجية الأمريكية ومجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض على الفور لطلبات التعليق على الرسائل الموجهة إلى حزب الله.

ويتواجد وزيرالدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت في واشنطن لإجراء محادثات مع مساعدي الرئيس الأمريكي جو بايدن ومن المرجح أن يركز جزء كبير من النقاش على الأزمة على طول الحدود الإسرائيلية - اللبنانية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة