Close ad

30 يونيو.. استثمارات القطاع الصحي تتخطى 4 مليارات جنيه في المنوفية لخدمة المواطنين

24-6-2024 | 15:19
 يونيو استثمارات القطاع الصحي تتخطى  مليارات جنيه في المنوفية لخدمة المواطنينبعض إنجازات القطاع الطبى بالمنوفية
المنوفية - إسراء قنديل

كانت ثورة 30 يونيو بمثابة نقطة انطلاق؛ امتدت بعدها يد التطوير والارتقاء إلى جميع القطاعات، محققة إنجازات على مسار التنمية المستدامة، وضعت مصر تحقيقها ضمن رؤيتها حتى 2030.

موضوعات مقترحة

ويعد تطوير المنظومة الصحية والارتقاء بالخدمات المقدمة إلى المواطنين، أحد أهم مكتسبات الثورة المجيدة في المنوفية، لتقديم خدمة طبية متميزة إلى المواطنين، من خلال تطوير البنية التحتية الصحية لتواكب التطور في أداء الخدمة الصحية، وفقاً لأهداف ومحاور الجمهورية الجديدة.

وسعت محافظة المنوفية عقب ثورة 30 يونيو، إلى دعم المنظومة الصحية وتطوير وإقامة العديد من المنشآت الصحية الجديدة بمختلف التخصصات الطبية من أجل المساهمة في تخفيف العبء عن كاهل المواطنين.

استثمارات القطاع الصحي في المنوفية

وتخطت جملة استثمارات الدولة في القطاع الصحي بالمنوفية 4 مليارات و730 مليون جنيه؛ حيث تبنت المحافظة بعد 30 يونيو خطة طموحة لتطوير القطاع الطبي؛ حيث تم تدعيم القطاع الصحي بـ 6 مستشفيات عملاقة في تخصصات متنوعة بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان، مما يساهم في تقديم خدمة طبية متميزة للمرضى وتخفيف المعاناة عن كاهلهم.

ومن أبرز هذه المستشفيات، أشمون الجديدة باستثمارات بلغت مليار و350 مليون جنيه، بالإضافة إلى مستشفى الشهداء الجديد باستثمارات مليار و300 مليون جنيه، مستشفى الأورام الجديد بمنوف بجملة استثمارات 2 مليار جنيه.

ووضع محافظ المنوفية حجر الأساس لمستشفى الأورام الجديد في منوف، الذي كان حلماً لأهالي المنوفية؛ ويعد صرحاً طبياً ضخماً وإضافة قوية للمنظومة الصحية بالمحافظة.

وبالنسبة إلى مستشفى السادات ومستشفى قويسنا الجديدة، فقد انتهت إجراءات التخصيص لصالح وزارة الصحة لإنشاء وإقامة مستشفى جديدة بالمحور المركزي لمدينة السادات بدلاً من المستشفى القديمة، وذلك على مساحة 17 فدانا بطاقة 250 سريرا وتخصيص قطعة أرض أملاك دولة لإقامة مستشفى قويسنا الجديدة لصالح وزارة الصحة على مساحة 16 ألف و830 م2.


مركز طبي ومدرسة للتمريض 

ووافقت وزارة الصحة على إدراج تنفيذ مشروع "المركز الطبي" بعمارات الإسكان الاجتماعي بمركز السادات بمنطقة الصوامع، وذلك لتقديم الخدمات الطبية والأساسية بمنطقة الصوامع وتوفير بيئة مناسبة بما يضمن تحقيق حياة كريمة.

كما تم الانتهاء من إنشاء مدرسة التمريض بمستشفى أشمون العام على مساحة 625 مترا مربعا وبتكلفة ما يزيد على 8 ملايين جنيه بإجمالي 4 طوابق لخدمة المنظومة الصحية. 


وحدة قسطرة قلب جديدة في مستشفى منوف

وجرى تدعيم القطاع الصحي بالمحافظة بعدد من المشاركات المجتمعية أهمها: وحدة قسطرة القلب الجديدة بمستشفى منوف العام بتكلفة 12 مليون جنيه، جهاز أشعة مقطعية جديد بمستشفى تلا المركزي، حيث تم دعم المستشفى بجهاز أشعة مقطعية جديد ماركة "سيمنز16 مقطعا" دعماً من وزارة الصحة، مما يعد إضافة قوية للمستشفى وذلك في ضوء تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

وفي سياق متصل، تم دعم قسم حضانات الأطفال بمستشفى قويسنا المركزى بـ 10 أجهزة حضانات جديدة، مع تطوير ودعم  وحدة الغسل الكلوي بمستشفى سرس الليان بـ 6 ماكينات جديدة.

وحدة إسعاف ومستوصف جديدين

وجار إنشاء وحدة إسعاف بقرية بتبس بمركز شبين الكوم بقطعة أرض على مساحة 240مترا، ومستوصف طبي بقرية ميت موسى بشبين الكوم، وجار كذلك، إنشاء مستوصف طبي مجهز بأحدث الأجهزة الطبية بقرية ميت موسى بمركز شبين الكوم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة