Close ad

الأرجنتين تتطلع لحسم التأهل المبكر لدور الثمانية أمام تشيلي بكوبا أمريكا

24-6-2024 | 10:38
الأرجنتين تتطلع لحسم التأهل المبكر لدور الثمانية أمام تشيلي بكوبا أمريكامنتخب الأرجنتين
الألمانية

 عقب انطلاقته الجيدة في المجموعة الأولى من مرحلة المجموعات لبطولة كأس أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا 2024)، يتطلع منتخب الأرجنتين لحسم تأهله مبكرا للأدوار الإقصائية في المسابقة، المقامة حاليا بالولايات المتحدة.

موضوعات مقترحة

ويلتقي المنتخب الأرجنتيني (حامل اللقب) مع نظيره التشيلي، مساء غد الثلاثاء بالتوقيت المحلي في الجولة الثانية بالمجموعة الأولى من مرحلة المجموعات للبطولة القارية.

ويتربع منتخب الأرجنتين على قمة ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط، عقب فوزه 2 / صفر على المنتخب الكندي في المباراة الافتتاحية للمسابقة، متفوقا بفارق نقطتين أمام أقرب ملاحقيه منتخبي تشيلي وبيرو، اللذين يتقاسمان المركز الثاني، عقب تعادلهما بدون أهداف في الجولة الأولى، فيما يقبع منتخب كندا، الوافد الجديد للبطولة، في ذيل الترتيب بلا نقاط.

ويعني فوز منتخب الأرجنتين حجزه مبكرا بطاقة الصعود لدور الثمانية في البطولة، دون انتظار مباراته مع منتخب بيرو في الجولة الأخيرة، فيما يتعين على المنتخب التشيلي تفادي الخسارة على الأقل إذا أراد التمسك بحظوظه في بلوغ مرحلة خروج المغلوب، أملا في الفوز على منتخب كندا في مباراته التالية بالمجموعة.

وأصبح لقاء المنتخبين الأرجنتيني والتشيلي من المواجهات الكلاسيكية في كوبا أمريكا، حيث تعد هذه هي النسخة الخامسة على التوالي في البطولة التي تشهد مواجهة بينهما.

ويستعد المنتخبان لمواجهة بعضهما البعض في المباراة الـ96 التي تجرى بينهما في مختلف المسابقات، حيث تعتبر مواجهة الأرجنتين هي المباراة الأكثر شيوعا للمنتخب التشيلي  على مدار تاريخه، في حين يعد المنتخب الملقب بـ(لا روخا) ثالث أكثر المنتخبات التي واجهها منتخب (راقصو التانجو) طوال مسيرته الطويلة مع الساحرة المستديرة.

ورغم الأفضلية الساحقة التي يمتلكها منتخب الأرجنتين في لقاءات المنتخبين السابقة بتحقيقه 62 فوزا، فإن منتخب تشيلي، الذي حقق 8 انتصارات فقط، توج بلقبيه الوحيدين في كوبا أمريكا عامي 2015 و2016 بعدما تغلب على الفريق الأبيض والسماوي بركلات الترجيح في المباراة النهائية خلال تلك النسختين.

 وستكون هذه هي المباراة الأولى بينهما منذ لقائهما في كانون الثاني/يناير 2022، الذي انتهى بفوز الأرجنتين 2 / 1 بتصفيات اتحاد أمريكا الجنوبية (كونميبول) المؤهلة لكأس العالم 2022 في قطر.

ويرغب التشيليون في مداواة جراحهم بعد الغياب عن مونديال 2022 بقطر، الذي توجت به الأرجنتين، حيث بدأ الفريق عام 2023 بثلاثة انتصارات وتعادل وحيد في 4 مباريات ودية استعدادا لتصفيات كأس العالم 2026.

ومع ذلك، لم يحقق المنتخب التشيلي البداية المرجوة منه في تصفيات المونديال، حيث حقق فوزا وحيدا، مقابل تعادلين و3 هزائم في مبارياته الست الأولى، ليتواجد في المركز الثامن حاليا بجدول الترتيب برصيد 5 نقاط.

وتسببت النتائج المهتزة لتشيلي في تصفيات المونديال في التعاقد مع المدرب الأرجنتيني المخضرم ريكاردو جاريكا في كانون الثاني/يناير الماضي، ليقود الفريق للفوز على ألبانيا وباراجواي والخسارة أمام فرنسا وديا.

ويأمل منتخب تشيلي في تحقيق نجاح كبير عند عودته للمنافسات الدولية، ومن المهم أن يقدم أداء جيدا هذا الصيف وأن يخرج بنتيجة إيجابية أمام أفضل منتخب وطني في العالم حاليا، حيث من شأنه أن يوفر دفعة معنوية كبيرة للاعبيه.

في المقابل، يطمع منتخب الأرجنتين في التتويج بثالث لقب كبير على التوالي، عقب فوزه بالنسخة الماضية لكوبا أمريكا بالبرازيل عام 2021، وكذلك كأس العالم بقطر في العام التالي، لكن سيتعين عليه التغلب على بعض التحديات الصعبة.

وحقق رجال المدرب المحلي ليونيل سكالوني 11 فوزا في آخر 12 مباراة للفريق منذ التتويج بكأس العالم، وبدأت تلك السلسلة بأهداف تياجو ألمادا وليونيل ميسي المتأخرة في مباراة ودية ضد بنما، فيما انتهت المباراة التالية ضد كوراساو بفوز كاسح 7 / صفر لأبطال العالم الذين أنهوا فترة التوقف الدولي في آذار/مارس 2023 بأجواء احتفالية للغاية.

وشهد شهر حزيران/يونيو من العام الماضي، فوز منتخب الأرجنتين 2 / صفر على أستراليا وإندونيسيا وديا، ثم واصل سلسلة انتصاراته ضد الإكوادور وبوليفيا وباراجواي وبيرو بتصفيات مونديال 2026.

وتلقى المنتخب الأرجنتيني خسارته الوحيدة خلال تلك السلسلة أمام نظيره الأوروجواياني، الذي انتصر على رفاق ميسي بهدفين نظيفين حملا توقيع رونالدو أراوخو وداروين نونيز على ملعب (لا بومبونيرا) في التصفيات.

وكان على المنتخب المتوج بالمونديال 3 مرات أن يستعيد عافيته على الفور، وهو ما قام به بالفعل بعد 5 أيام بفوزه على مضيفه وغريمه التقليدي منتخب البرازيل 1 / صفر على ملعب (ماراكانا) الشهير، وهو ما أبقى الأرجنتين على صدارة ترتيب تصفيات كأس العالم.

وبدأ منتخب الأرجنتين عام 2024 بفوز سهل 3 / صفر على السلفادور في مارس الماضي، كما تغلب على كوستاريكا 3 / 1 وديا في لوس أنجليس.

وظهر المنتخب الأرجنتين بشكل لا بأس به خلال لقائه مع منتخب كندا في أولى مباريات البطولة، وافتتح جوليان ألفاريز التسجيل مع مطلع الشوط الثاني، قبل أن يضيف (البديل) لاوتارو مارتينيز الهدف الثاني قبل النهاية بدقائق معدودة، فيما أضاع ميسي أكثر من فرصة محققة لهز الشباك خلال اللقاء، ليحرم نفسه من الاحتفال على الوجه الأمثل بتصدره قائمة أكثر اللاعبين مشاركة في تاريخ كوبا أمريكا برصيد 35 مباراة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة