Close ad

محمود عزازي: عبد الحليم كان السبب في نجاح تقديمي عادل إمام في نوستالجيا 80/90| خاص

23-6-2024 | 18:40
محمود عزازي عبد الحليم كان السبب في نجاح تقديمي عادل إمام في نوستالجيا | خاص محمود عزازي
آيات الأمين

أحدث فيديو تجسيد الزعيم عادل إمام من جانب الفنان محمود عزازي في كواليس تحضير مسرحية نوستالجيا ٨٠ ٩٠ ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث تخطى الفيديو المليون مشاهدة في اقل من ٢٤ ساعة.

موضوعات مقترحة

وحول ردود الأفعال وتحضيره لشخصية الفنان عادل إمام قال الفنان محمود عزازي في تصريح خاص لـ «بوابة الأهرام»: «سعيد جدًا بردود الأفعال، أنا أظهر في مسرحية نوستالجيا ٨٠ ٩٠ مرتين مرة وأنا أجسد الأستاذ عادل إمام في شخصية شمس الزناتي ومرة ثانية وأنا اجسد أيضا الأستاذ عادل إمام في استعراض زينهم السلحدار بمسرحية الواد سيد الشغال وهو الاستعراض الشهير، وأول ليلة عرض توقعت أن سبب انبهار الحضور لشخصية الزعيم وليس لي، ولكن تفاجأت بعد العرض أن الجمهور ينتظرني ويطلبون التصوير معي في غرفتي، وعندما وجدت رود الأفعال على السوشيال ميديا من خلال نشر صور وفيديوهات من العرض فهمت سعادتهم وكأنهم رأوا عادل إمام شخصيا على المسرح، وهذا السبب ما دفعني إلى نشر فيديو بسيطة من موبايلي الخاص من البروفات ووضعت عليها مزيكا ونشرتها لكي يراها أكبر قدر من الجمهور ويعرفوا قدر المجهود الذي بذلته لتقديم العمل وكانت النتيجة على السوشيال ميديا مشابهة للنتيجة التي تحدث على المسرح».

وأضاف: «وكانت ردود الأفعال أن المتابعين تفاجأوا أني استطيع تجسيد شخصية الفنان عادل امام، وبحكم أن وجهي محايد فلا يتوقع أحد أنني استطيع تجسيد شخصيات مختلفة وهذا أمر أعاني منه في مشواري الفني ويجعلني أدخل في تحديات، خاصة وأن أشهر أعمالي هو تقديمي لشخصية عبد الحليم حافظ في فيلم سمير وشهير وبهير، وانا وقتها خضت معركة كبيرة من أجل تقديم شخصية العندليب، والحمد لله قد كان فلا أحد كان يصدق أنني استطيع تجسيده، وعندما شاهدوا البروفايل بينبهروا ، وحتى أيضا تقديمي لدور الصعيدي كانت مجازفة في مسلسل بحر، وأنا اقتنعت به ودرسته وأن الوجه المحايد سهل أن يتشكل على أي شخصية، لكن للأسف بنسبة كبيرة المسئولين عن القرار في اختيار الممثلين في الأعمال لا يطاوعونني».

واستطرد: «أنا عنيت من وجهي المحايد أيضا لتقديم شخصية عادل امام، رغم أنني على مدار ١٠ سنوات كنت اكتب دائما على الفيس بوك أنني أريد تجسيد شخصية الزعيم عن طريق جملة "وبينا ميعاد" التي كتبتها على الفيديو الذي أحدث ضجة من كواليس المسرحية، حتى أتت لي الفرصة من خلال الفنان تامر عبد المنعم والذي أوجه له التحية لإعطائي الفرصة وأحييه على الدور الذي يقوم به في الثقافة الجماهيرية وهو الرجل المناسب في المكان المناسب لأنه يقدم أعمالا مبهرة على مسرح الدولة تنافس القطاع الخاص وهذا كان لا يحدث من قبله، والبداية كانت في تقديمي عرضا عن عبد الحليم حافظ على مسرح السامر وهذا أول عمل لي على مسرح الدولة ورغم رفضي لتقديمي عبد الحليم حافظ مرة جديدة بسبب تقديمي فيلم ومسلسلين عنه سابقا واتحصرت به لفترة طويلة، حتى اقنعني تامر عبد المنعم وسعدت جدا بالتجربة التي حققت نجاحا كبيرا».

وتابع: «طلبت منه تقديم عادل إمام، ووقتها كان يحضر عرض نوستالجيا ٨٠ ٩٠ وشرح لي دوري في العرض وهو عرض يوثق ذكرياتنا في مرحلة الثمانينات والتسعينات برحلة عبر الزمن من خلال مشاهد من الأفلام والمسلسلات المسرحيات والأغاني والإعلانات والعرض قدم على مسرح السامر وسيعرض على كافة قصور الثقافة بمصر».

يذكر أن نوستالجيا ٩٠/٨٠ بطولة أعضاء فرقة السامر المسرحية، رؤية وإخراج تامر عبدالمنعم، استعراضات فرق بورسعيد والحرية وسوهاج وروض الفرج للفنون الشعبية، أعاد التوزيع الموسيقي للعرض محمد مصطفى، ديكور مهندس محمد جابر، ماكياج إسلام عباس، مصمم الأزياء رنا عبدالمجيد إنتاج الهيئة العامة لقصور الثقافة.

عرض الدراما الاستعراضية الغنائية نوستالجيا ٩٠/٨٠ فكرته مستوحاة من الأعمال الخاصة في فترة الثمانينيات والتسعينيات سواء الأعمال الدرامية والبرامج التليفزيونية والأفلام والأغاني والكارتون التي تم تقديمها في هذا العصر بتوزيع جديد.


 محمود عزازي محمود عزازي

 محمود عزازي محمود عزازي

محمود عزازي
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة