Close ad

بعد 30 يونيو.. تنفيذ محاور ومشروعات مرورية قضت على الاختناق في شوارع الإسكندرية | صور

23-6-2024 | 15:47
بعد  يونيو تنفيذ محاور ومشروعات مرورية قضت على الاختناق في شوارع الإسكندرية | صور محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية
الإسكندرية - محمد عبد الغني

مدينة كبيرة وعريقة، تقطعت أوصالها مع شبكة طريقة قديمة ومتهالكة، كانت تلك هي الصورة التي ارتبطت بمحافظة الإسكندرية قبل نحو عقد من الزمان، التي تغيرت تماما عقب ثورة 30 يونيو، بتنفيذ العديد من المشروعات القومية الضخمة، وخاصة في قطاع النقل والطرق والمحاور المرورية، التي نقلتها إلى مصاف المدن العالمية، لتنهي بتنفيذها سنوات من الاختناق في عروس المتوسط.

موضوعات مقترحة


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

10 مشروعات كبرى للطرق

على مدار 10 سنوات شهدت محافظة الإسكندرية تدشين 10 مشروعات كبرى للطرق، هي «محور المحمودية، طريق برج العرب، محور عمر سليمان "الطريق الدائري"، طريق الساحل الشمالي، طريق القاهرة الإسكندرية، وربط موانئ الإسكندرية مع الطريق الساحلي، كوبري سيدي كرير، محور المشير أبو ذكري "محور التعمير"، كباري ونفق 45، وصلة الطريق الساحلي ونفق 45».

وساهمت هذه المشروعات فضلا عن إحداث نقلة نوعية في حركة التجارة والطرق في الإسكندرية، ساهمت في الحد من حوادث الطرق.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

«شريان الأمل».. محور المحمودية

على مدار عقود اعتمد انتقال مواطني محافظة الإسكندرية على طريقين رئيسيين فقط، هما طريق الكورنيش وطريق أبو قير، ليأتي استحداث طريق جديد -محور المحمودية- ليخفف حالة التكدس المروري بهما؛ حيث يعتبر من أهم المشروعات المرورية في المدينة الساحلية.

ويمثل محور المحمودية شريان تنمية، بما يضمه من مناطق تنموية وحضارية جديدة، تشتمل على مساحات خدمية وتجارية وأنشطة متنوعة، وحمامات سباحة وملاعب ودور للعبادة ونقاط إسعاف وحماية مدنية، ليمثل بحق بوابة المدينة الساحلية نحو المستقبل.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

يخدم محور المحمودية 4 أحياء ذات تكدس عالٍ، هي أحياء منتزه أول وشرق ووسط وغرب الإسكندرية، علاوة على خدمة باقي أحياء الإسكندرية من خلال المحاور الأخرى الرئيسية والفرعية وربطها مع محور المحمودية الجديد.

وتضمن إنشاء المحور إقامة منطقة اقتصادية تجارية للمشروعات الصغيرة على جانبي الطريق، تعمل على توفير آلاف من فرص العمل، وسط اقتراح بإنشاء «مونوريل» أعلى الطريق.

تطوير طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي

ويهدف المشروع إلى توسعة ورصف طريق "الإسكندرية – القاهرة" الصحراوي، من مدخل مدينة الإسكندرية عند "كارفور" وحتى بوابة الرسوم بمسافة طولها 40 كم، بعد سنوات طويلة عانى خلالها الطريق من الإهمال.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

وتضمن المشروع توسعة الطريق إلى 4 حارات مرورية، تزداد أحيانا إلى خمس حارات، فضلا عن تطوير وتوسعة 5 كباري سطحية و3 علوية هي "العامرية، مرغم، أبو الخير"، وإنشاء طريق خدمة في الأماكن ذات الكثافة السكانية العالية، وتطوير محطة الرسوم ورفع كفاءتها، وذلك بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 1.3 مليار جنيه.

«وصلة الدخيلة» شريان ربط المواني بالطريق الساحلي 

عانت منطقة غرب الإسكندرية كثيرا من الاختناقات المرورية بسبب وجود ميناءي الإسكندرية والدخيلة، اللذين ينشط من خلالهما حركة التجارة، فضلا عن وجود العديد من الشركات والمناطق الصناعية، ولذا كان لا بد من وجود حلول عملية جذرية لمشكلات النقل الثقيل والزحام.

وشارفت وزارة النقل على إنهاء العمل في مشروعين عملاقين، لإنشاء وصلتين لربط ميناءي الإسكندرية والدخيلة ومنطقة العجمي مع الطريق الساحلي الدولي، بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 700 مليون جنيه.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

وصف المشروع «وصلة الدخيلة»

وقال اللواء بحري مدحت عطية، رئيس هيئة ميناء الإسكندرية، إن المشروع الأول يتضمن إنشاء وصلة حرة لربط ميناء الإسكندرية مع الطريق الدولي، بتكلفة 330 مليون جنيه، فيما تبلغ تكلفة المشروع الثاني لربط ميناء الدخيلة مع الطريق الدولي 370 مليون جنيه.

الحد من حوادث طريق الساحل 

لم يكد يمر يوم إلا وكان طريق "الإسكندرية-مطروح" الساحلي أو ما يعرف باسم طريق الساحل الشمالي يحصد الأرواح بسبب حوادث المرور الراجع إلى حالته السيئة، قبل أن يتم تنفيذ خطة ضخمة استهدفت تطوير الطريق الذي يمتد بطول 70 كم من منطقة سيدي كرير إلى مدينة العلمين؛ حيث جرت توسعته ليستوعب حركة المرور الضخمة عليه وخاصة مع ذروة الموسم الصيفي.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

وتضمنت أعمال التطوير توسعة الطريق مع وضع عدد كبير من اللوحات الإرشادية والفواصل الخرسانية، علاوة على إلزام قائدي السيارات المارين من خلاله على اتباع الإرشادات المرورية من خلال اللجان المرورية المنتشرة بطوله.

كوبري سيدي كرير

ساهم إنشاء كوبري سيدي كرير في حل المشكلة المرورية والتكدس المروري لواحد من أهم محاور الثغر الرئيسية، وهي محور التعمير وطريق إسكندرية مطروح الدولي الساحلي.

وصف كوبري سيدي كرير

يتكون مشروع سيدي كرير من 2 كوبري بإجمالي طول 1400 متر وعرض 11 مترًا، ليسع 2 حارة مرورية في كل اتجاه، بتكفلة بلغت 150 مليون جنيه.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

ويخدم الكوبري الأول المتجه من محور التعمير إلى الطريق الساحلي - مطروح، أما الكوبري الثاني فيخدم المتجه من مدينة الإسكندرية إلى محور التعمير وطريق القاهرة الصحراوي ومطار برج العرب.

مشروع تطوير وتوسيع المحور التنموي لمدينة برج العرب

وتضمن المشروع تطوير الطريق القديم، وإنشاء طرق خدمة في الاتجاهين للمرحلة الأولى للمسافة من كافور حتى ميدان الهوارية بطول 13.5 كم، وبتكلفة 274 مليون جنيه.

وشملت المرحلة الثانية حتى سيدي كرير، بطول 5 كم بتكلفة 180 مليون جنيه، بالإضافة إلى تنفيذ كوبري برج العرب العلوي بتكلفة 500 مليون جنيه، والذي تم تشغيله تجريبيا قبل عيد الأضحى، وأصبح جاهزا للافتتاح الرسمي.

ويساهم المشروع في الربط بين طريق "القاهرة - الإسكندرية" الصحراوي ومدينة برج العرب، وحتى سيدي كرير لخدمة مدينة برج العرب، وربطها مع الطريق السريع وخدمة حركة المرور المتجهة إلى مطار برج العرب الدولي واستاد برج العرب.


محاور ومشروعات مرورية في الإسكندرية

محور المشير أبو ذكري

تغير المشهد تماما عن الأمس القريب، ومع تغير المشهد تغير محور التعمير إلى محور المشير فخري أبو ذكري، ليصبح أحد الطرق الرئيسية في الإسكندرية، ليتحول من طريق يحصد الأرواح إلى محور مروري عالمي يخدم حركة التجارة والنقل، والتوسعات الجارية في ميناءي الإسكندرية والدخيلة.

تضمنت أعمال المشروع توسعة كوبري سيدي كرير بطول 638 متراً وعرض 40 مترًا؛ لاستيعاب الحركة القادمة بعد التطوير، فضلًا عن الأعمال الهيدروليكية بالمحور والتي تشمل 22 بربخًا بطول 4500 متر طولي.

كما شمل المشروع توسعة الطريق ليصبح 9 حارات مرورية في كل اتجاه "4 حارات خدمة و5 حارات حرة"، بسرعة تصميمية 120 كيلو مترا/ الساعة، بينما يصل إجمالي مسطحات الكباري في المرحلة الجارية من المشروع حوالي 320 ألف متر مسطح، وتصل أطوال الكباري في المرحلة الجارية للمحور حوالي 18 كيلو مترا، بإجمالي 18 كوبري بطول المحور.

وجرى إقامة 755 عامود إنارة كاشفة لإضاءة المحور، وزراعة 2000 نخلة، و2600 شجرة زيتون، في الجزيرة الوسطى، والمساحات المتوفرة حول المحور، علاوة على تنفيذ أعمال تطهير المصارف ومياه الملاحات وخطوط البترول.

وتضمن المشروع حفر أنفاق ومد مواسير لنقل المياه من الجهة البحرية إلى القبلية من بحيرة مريوط، وإزالة طبقات الأملاح بهدف تهيئة الطريق ليصبح مطابقًا للمواصفات العالمية.

مشروع نفق وكباري 45 «محور أنور السادات»

ويعد محور أنور السادات ثاني أكبر المشروعات المرورية في الإسكندرية -بعد مشروع محور المحمودية- التي تم تنفيذها خلال السنوات الأخيرة؛ لحل مشكلة الاختناق المروري المزمنة التي ظلت تعاني منها منطقة شرق محافظة الإسكندرية لسنوات عديدة.

ويهدف المشروع إلى القضاء نهائيا على جميع الاختناقات المرورية وخاصة في فصل الصيف، لاسيما وأن عدد سكان الإسكندرية يصل خلال موسم الصيف إلى 9 ملايين مواطن تقريبا، ما بين سكان المدينة وزوارها.

وصف نفق 45

يبدأ النفق من شارع 45 (السادات)، بعرض 19 مترا، عبارة عن 3 حارات للدخول، و3 حارات للخروج بطول 150 مترا تقريبا مفتوح من الأعلى، ويستمر النفق أسفل طريق الجيش بعرض 3 حارات دخول و3 حارات خروج بطول 60 مترا وبارتفاع 6 أمتار وعرض 24 مترا، يشمل نفق يمين ونفق يسار للمشاة بعرض 2.25 متر وارتفاع 3 أمتار.

وينتهي النفق من جهة البحر بالدوران ناحية اليسار بعدد 2 كوبري عبارة عن 3 حارات للخروج و3 حارات للدخول لكل منهما، وينفصلان عن بعضهما البعض بطول 200 متر تقريبا إلى كوبري الخروج من النفق بطول 120 متر تقريبا ولكوبري الدخول إلى النفق.

كما يوجد مدخلين لنفق المشاة، مدخل قبلي على رصيف العمارات بالإضافة إلى مدخل من أعلى النفق مباشرة على شارع السادات للوصول بهما إلى الجهة المقابلة من البحر.

أما الصعود للمشي على رصيف الكورنيش البحري أو النزول إلى الشاطئ بطول 140 مترا تقريبا لأنفاق المشاة بجميع الاتجاهات.

كوبري للربط بين شارع 45 والطريق الدولي الساحلي

وتواصل الأجهزة التنفيذية بالإسكندرية العمل على الانتهاء من مشروع إنشاء الكوبري الرابط بين شارع 45 (السادات) والطريق الدولي الساحلي، والذي يأتي استكمالا لمشروع  نفق وكباري وممشى السادات الذي دخل الخدمة خلال شهر يونيو الماضي.

ويهدف المشروع إلى حل مشكلة الاختناقات المرورية عند تقاطع شارع السادات (45) وشارع مصطفى كامل، ولتسهيل حركة المرور من الكورنيش إلى (الطريق الدولي الساحلي- طريق مصطفى كامل في اتجاهي الساعة والمعمورة) والعكس، والقائم على تنفيذه جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط التابع لوزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية.

محور اللواء عمر سليمان 

ويهدف المشروع إلى نقل حركة المركبات بجميع أنواعها من وإلى مطار برج العرب الدولي، والساحل الشمالي، ومناطق التنمية (صناعية - لوجيستية - زراعية)، بمدينة برج العرب ومحيطها، إلى الطريق الصحراوي مباشرة، ومنه إلى شبكة الطرق الإقليمية بمختلف مناطق الجمهورية.

ويربط طريق الإسكندرية الصحراوي بمطار برج العرب والطريق الدولي الساحلي، لاستيعاب الكثافة في الحركة المرورية المتبادلة، واستيعاب الحركة المرورية المتجهة من وإلى الساحل الشمالي دون الدخول لمدينة الإسكندرية، مما يساهم في تخفيف الكثافات المرورية بمدينة الإسكندرية.

وصف مشروع محور اللواء عمر سليمان

ويتكون المشروع من طريق مزدوج بطول حوالي 20 كم، وعرض 6 حارات مرورية بكل اتجاه، وجزيرة وسطى، وطبانات، ويبدأ من علامة الكم 40 على طريق الإسكندرية / القاهرة الصحراوي، مروراً بمطار برج العرب الدولي، ثم مدينة برج العرب الصناعية، فالطريق الدولي الساحلي.

ويشتمل على (3 كباري علوية - 24 كوبري سطحي - كوبري علوي أعلى مزلقان السكة الحديد إسكندرية / مطروح)، وتم تقسيم المشروع إلى 3 قطاعات موزعة على شركات وطنية للعمل بالتوازي لإنجاز المشروع.

#

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة