Close ad

بعد 30 دقيقة.. صفحات الغش تفشل في تداول امتحان العربي للثانوية العامة وتروّج لأسئلة 2022

22-6-2024 | 09:43
بعد  دقيقة صفحات الغش تفشل في تداول امتحان العربي للثانوية العامة وتروّج لأسئلة صفحات الغش الإلكتروني - أرشيفية
أحمد حافظ

نجحت وزارة التربية والتعليم، في تأمين امتحان اللغة العربية للثانوية العامة، من التداول، حتى مرور أكثر من 30 دقيقة منذ بدء الوقت الأصلي للامتحان، في التاسعة صباحا.

موضوعات مقترحة

وفشلت صفحات الغش الإلكتروني، في نشر أي سؤال من "بوكليت" أسئلة الامتحان، فيما ادعت تداول بعض الأجزاء، وتبين لـ "بوابة الأهرام"، أنها تخص امتحان العام الماضي، 2022 – 2023.

وحاولت صفحات الغش الإلكتروني، التسويق لنفسها، بقدرتها على نشر الأسئلة بعد بدء اللجان مباشرة، لكن "بوابة الأهرام" استوثقت من عدم صحة الأسئلة المتداولة، وأنها تخص امتحان السنة الماضية.

وهذه أول مرة، منذ سنوات، تفشل فيها صفحات الغش الإلكتروني، وتبدو عاجزة تمامًا، عن نشر سؤال واحد بعد مرور أكثر من نصف ساعة من بدء الامتحان، لمادة أساسية مثل اللغة العربية.

يأتي ذلك، فيما شدد وزير التربية والتعليم الدكتور رضا حجازي على جميع رؤساء اللجان، بالتفتيش الدقيق للطلاب، قبل دخولهم من بوابات المدارس، للكشف عن أي وسيلة غش، أو أداة مبرمجة يمكن من خلالها تداول الأسئلة.

في الوقت ذاته، نفي مصدر مسئول بغرفة العمليات المركزية بوزارة التربية والتعليم، صحة ما يتم تداوله على صفحات الغش الإلكتروني، منذ صباح اليوم، حول تسريب أسئلة امتحان مادة اللغة العربية للثانوية العامة، قبل الساعة التاسعة.

وقال المصدر، في تصريحات خاصة لـ "بوابة الأهرام"، إن الأسئلة المتداولة للغة العربية، لا تخص الامتحان الذي يؤديه الطلاب حاليًا داخل اللجان، وهناك متابعة دقيقة من خلال كاميرات المراقبة لرصد أي تحركات غير منضبطة داخل اللجان، ما صعب مهمة صفحات الغش في الوصول إلى سؤال واحد.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة