Close ad

شادي المنزلاوي: زيادة الصادرات المصرية خطوة لتحقيق حلم «100 مليار دولار»

20-6-2024 | 00:10
شادي المنزلاوي زيادة الصادرات المصرية خطوة لتحقيق حلم ; مليار دولار;الدكتور شادي المنزلاوي

أكد الدكتور شادي المنزلاوي الخبير الاقتصادي، أن الاقتصاد المصري يشهد انتعاشة ملحوظة خلال الفترة الأخيرة، تجلى ذلك بنحو واضح في قفزة تاريخية حققتها الصادرات المصرية خلال أول 5 أشهر من عام 2024، إذ وصلت قيمة الصادرات السلعية إلى 16.6 مليار دولار، وهو أعلى رقم قياسي يُسجل على الإطلاق خلال تلك الفترة من العام.

موضوعات مقترحة

وأضاف المنزلاوي في تصريحات تلفزيونية، أن هذا الإنجاز يعد ثمرة جهود حكومية حثيثة تهدف إلى تنمية القطاعات الإنتاجية المختلفة وتطويرها، ودعم المصدرين المصريين لتعزيز مكانتهم في الأسواق العالمية، ويُمكن ربط هذا النمو المتسارع في الصادرات المصرية بعوامل رئيسية عدة، منها افتتاح العديد من المصانع الجديدة، إذ أسهمت التوسعات الاستثمارية، خاصةً في قطاع الصناعات الهندسية، في زيادة الإنتاجية وتوفير منتجات جديدة تلبي احتياجات الأسواق العالمية.

وتابع: دعم الصادرات وتنميتها، إذ تُولي الحكومة اهتمامًا كبيرًا بدعم المصدرين من خلال توفير حوافز وتسهيلات لوجستية تُساعدهم على التنافس في الأسواق العالمية، قائلا: يمثل هذا الإنجاز خطوة هائلة على طريق تحقيق مستهدفات الدولة للوصول بالصادرات السلعية المصرية إلى 100 مليار دولار سنويًّا، لذا تسعى وزارة التجارة والصناعة جاهدةً إلى زيادة الصادرات وتعزيز حضورها في مختلف الأسواق الإقليمية والعالمية، من خلال التعاون مع مجتمع الأعمال والمصدرين المصريين.

وأشار الخبير الاقتصادي إلى أن الصادرات المصرية تعد أحد أهم ركائز الاقتصاد المحلي وتُسهم بنحو كبير في تحقيق التنمية الاقتصادية وخلق فرص عمل جديدة، ومن خلال فتح أسواق جديدة وتنويع الصادرات، ودعم الابتكار وزيادة جودة المنتجات، وخفض تكاليف التصدير وتذليل العقبات أمام المصدرين، يمكننا زيادة حجم المنتجات المصرية في الأسواق العالمية، لافتا إلى أن هذا  الارتفاع الملحوظ في الصادرات المصرية مؤشرات إيجابية قوية على صحة وسلامة الاقتصاد المحلي، ويُؤكد قدرته على المضي قدمًا في مسيرة التنمية والتقدم، حتى أصبح قادرًا على تجاوز الأزمات بعد الإصلاحات الاقتصادية التي اتخذتها الدولة، ولكن لا تزال هناك حاجة إلى المزيد من الجهود لتذليل العقبات وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار، ودعم الابتكار لتعزيز تنافسية المنتجات المصرية في الأسواق العالمية، ولا يزال الطريق أمام تحقيق حلم "المئة مليار دولار" طويلًا، إذ يتطلب مزيدًا من العمل الجاد والتعاون بين جميع الجهات المُختصة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة