Close ad

مايا مرسي تبحث مع رئيس الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي التعاون بين الجانبين لدعم المرأة

19-6-2024 | 12:29
مايا مرسي تبحث مع رئيس الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي التعاون بين الجانبين لدعم المرأةالدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة
هايدي أيمن

بحثت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة، مع أنطون ليس غارسيا، رئيس الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي، والوفد المرافق له ، آليات دعم التعاون بين الجانبين في مجالات دعم وتمكين المرأة ومناهضة العنف ضدها.

موضوعات مقترحة

وضم الوفد الإسباني فيكتوريا سواريز ايفا ليوناردو مستشارة سفارة إسبانيا بالقاهرة، وماريا تارانكون سانز مسئول البرامج في التعاون الإسباني بالقاهرة.

وأعربت مايا مرسي، خلال اللقاء، عن سعادتها بالتعاون المشترك والمثمر مع الوكالة الإسبانية خلال الفترة الماضية، متطلعة لمزيد من التعاون وتبادل الخبرات بين الجانبين في المستقبل.

واستعرضت رئيسة المجلس جهود مكتب شكاوى المرأة بالمجلس خلال الفترة الماضية وما حققه من إنجازات ونجاحات، آخرها إطلاق أول برنامج متخصص لتقديم الدعم النفسي للسيدات اللاتي يتعرضن للعنف الأسري من خلال مجموعة متخصصة من الأطباء والأخصائيين النفسيين، بالتعاون مع مشروع الوكالة الإسبانية.

كما تطرقت إلى قضية العنف السيبراني والعنف الذي تسببه التكنولوجيا الحديثة والمتمثل في الذكاء الاصطناعي، مؤكدة أنه يعد تحديا عالميا ملحا يشكل بدوره حاجزًا ورد فعل عنيفًا مقلقًا ضد قيادة المرأة ومشاركتها في عمليات صنع القرار، ومع استمرار كسرها للقيود وترك بصماتها في السياسة والحياة العامة، فقد تواجه المرأة موجة جديدة من الهجمات المستهدفة المُصممة للحد من تقدمها.

من جانبه، أعرب أنطون ليس غاريسيا رئيس الوكالة الإسبانية للتعاون الإنمائي الدولي عن سعادته بالشراكة بين الجانبين، متمنيا بتحقيق المزيد من المشروعات والشراكات الناجحة مع المجلس.

وأشار إلى مخاطر الذكاء الاصطناعي لكونه واحدا من أدوات العنف السيبراني ضد المرأة.

وقام أنطون ليس غاريسيا والوفد المرافق له، خلال الزيارة، ترافقهم أمل عبد المنعم مديرة مكتب شكاوى المرأة، بتفقد المكتب للتعرف على هيكله وجهوده فى تلقي شكاوى واستفسارات المرأة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: