Close ad

الخشت يتلقى تقريرًا حول عمل أقسام الطوارئ بمستشفيات قصر العيني خلال إجازة عيد الأضحى

17-6-2024 | 09:27
الخشت يتلقى تقريرًا حول عمل أقسام الطوارئ بمستشفيات قصر العيني خلال إجازة عيد الأضحى الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة
محمود سعد

تلقى الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، تقريرًا من الدكتور حسام صلاح عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات، عن إحصائيات حالات وعمليات الطوارئ بمستشفيات جامعة القاهرة والتي تم استقبالها وعلاجها ال 3 أيام الماضية الجمعة ووقفة عيد الأضحى وأول أيام العيد، وذلك في إطار المتابعة المستمرة والتأكيد على تقديم الخدمات العلاجية المجانية للمرضى بصورة طبيعية طوال فترة إجازة العيد، وتقليل قوائم الانتظار والعناية بمرضى حالات الطوارئ.

موضوعات مقترحة

واستعرض التقرير الحالات والعمليات التي تم إجراؤها بأقسام الطوارئ والعيادات الخارجية والرعايات المركزة وغرف العمليات بمستشفيات قصر العيني، حيث تم استقبال 3079 حالة مرضية، وإجراء 371 عملية جراحية وذلك بمستشفيات: طوارئ المنيل الجامعي وأقسامها، وطوارئ النساء والتوليد، والأطفال المنيرة.

وأشار التقرير إلى حالات الطوارئ التي استقبلتها أقسام الطوارئ بمستشفيات العلاج بأجر مثل مستشفى المنيل التخصصي، ومستشفى قصر العيني الفرنساوي، والمركز القومي للسموم حيث تم استقبال 234 حالة طوارئ.

وأكد الدكتور الخشت فى توجيهاته المشددة لإدارة المستشفيات استقبال أية حالة مرضية تلجأ إليها، وذلك باعتبارها الملاذ الآمن لعلاج قطاعات عديدة من المرضى في رحلتهم للبحث عن فرصة علاج متميز ومجانًا.

وأوضح التقرير أن مستشفيات قصر العيني -تنفيذًا لتوجيهات د. الخشت- مستعدة لاستقبال أى حالة مرضية على مدار الساعة وطوال أيام عيد الأضحى سواء للعلاج السريري أو لإجراء العمليات لحالات الطوارئ وذلك بكل المستشفيات الجامعية، وجميع الفرق الطبية وأطقم التمريض التى تم تشكيلها مجهزة للتعامل الفوري والسريع لإنقاذ المرضى.

وكان الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، وجه بضرورة رفع درجة الاستعدادات والتأهب القصوى بجميع مستشفيات جامعة القاهرة وأقسامها خلال فترة إجازة عيد الأضحى المبارك، وقبول مختلف الحالات المرضية على مدار 24 ساعة، سواء حالات الطوارئ أو العلاج السريري أو إجراء العمليات، وذلك في إطار حرص الجامعة على ضمان تقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطنين على أعلى مستوى من الكفاءة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: