Close ad

الدراويش بدون بيومي والشيخ

16-6-2024 | 17:26
الدراويش بدون بيومي والشيخالدراويش بدون بيومي والشيخ
 
موضوعات مقترحة


الإصابة أطاحت بالثنائي من موقعة إنبي 


 


الإسماعيلية- خالد لطفي 


انحصرت قائمة الإصابات لدى الفريق الأول لكرة القدم بالإسماعيلي قبل لقاء إنبي بالأسبوع السادس والعشرين للدوري الممتاز والمحدد موعده السابعة مساء غد بإستاد الإسماعيلية تضم محمد بيومي وأحمد الشيخ لن يلحقا بالمباراة نظرا لخضوعهما للعلاج الطبي المكثف داخل وخارج مصر.


وكان إيهاب جلال المدير الفني للإسماعيلي وحمد إبراهيم المدرب العام وأحمد حسام المدرب وأحمد سامح مخطط الأحمال ومصطفى كمال مدرب حراس المرمى أشرفوا علي مران الأمس بوجود كلا من  أحمد عادل عبد المنعم محمد فوزي وكمال السيد وعبد الله جمال لحراسة المرمى ومحمد نصر ومحمد عمار ومحمد دسوقي وعماد حمدي وحاتم سكر وعبد الكريم مصطفى وعصام صبحي وحمدي النقاز وحمادة صلاح وهشام محمد ومحمد مخلوف ومحمد عبد السميع ومروان حمدي وعمر الساعي والبوركيني إيريك تراوري وعمر الساعي ونادر فرج والفلسطيني خالد النبريص وعلي الملواني وعبد الرحمن الدح وباسم مرسي والوجوه الصاعدة عبدالله حسني وعبد الله حسن وأحمد عبد الحميد وحسن منصور وعمر الفار وحسن صابر واستغرق مدتته  60 دقيقة اشتمل على الإحماء وفك العضلات وانتقل للنواحي الخططية وانتهى بتقسيمه شهدت تألق جميع اللاعبين وتخلف عبد الرحمن مجدي بدون إذن وأصبح خارج الحسابات في لقاء الفريق البترولي.


قال حمد إبراهيم المدرب العام للإسماعيلي: إن أعضاء الفريق لديهم إصرار تقديم عرض مشرف أمام إنبي يتوج بفوز  مستحق بنقاط اللقاء الثلاثة للصعود للمنطقة الآمنة بجدول الدوري الممتاز.


وأضاف أن إيهاب جلال نجح في تطوير مستوي اللاعبين دفاعا وهجوما  للأفضل وظهر ذلك أثناء مواجهتهم الودية الأخيرة بالملعب الفرعي بإستاد القاهرة أمام زد التي انتهت لمصلحتهم بهدف نظيف سجله نادر فرج.


وأشار المدرب العام للإسماعيلي إلى أن هناك تكليفا للبعض من أعضاء الفريق الذين يمتلكوا قدرات وإمكانات بدنية وفنية جيدة أداء مهام خاصة  لتقديم الدعم والمساندة لزملاءهم في الملعب في الخطوط الخلفية والأمامية.


وأوضح أن المعلومات المتوفره عن الفريق البترولي بعد مشاهدة أشرطة فيديو للمواجهات الثلاث الرسمية السابقة بالدوري والكأس مع المصري البورسعيدي وسيراميكا ونجوم المستقبل تم دراستها جيدا تمهيدا لوضع الخطة المناسبة لملاقاته وإيقاف مفاتيح الفوز لديه. 


وأكد أن الصراع على القمة والهروب من قاع المسابقة المحلية مستمر والرؤية غير واضحة المعالم في الجانبين ويخطئ من يحدد اسماء أندية بعينها يكون لها الغلبة أو السقوط لأن مستويات اللاعبين لديهم متقاربة.