Close ad

إيطاليا "ريمونتادا البطل"

16-6-2024 | 17:26
إيطاليا ريمونتادا البطلإيطاليا " ريمونتادا البطل "

 

موضوعات مقترحة

فازت على ألبانيا 2-1 في ليلة باريلا وباستوني

هدف سريع لنديم بعد 22 ثانية يصنع التاريخ

 

نجح المنتخب الإيطالي في تحقيق 3 نقاط غالية عبر ريمونتادا مثيرة في مستهل رحلته الدفاع عن لقبه بطلا لكأس الأمم الأوروبية بعدما حول تأخره إلى فوز غال على ألبانيا بهدفين لهدف بصعوبة شديدة في الجولة الأولى من عمر المجموعة الثانية لدور المجموعات.

ونالت إيطاليا أول 3 نقاط لها في المجموعة لتحتل الوصافة خلف إسبانيا بفارق الأهداف وضربت بقوة في رحلة الدفاع عن اللقب.

ويدين المنتخب الإيطالي في انتصاره إلى ثنائي النجمين باستوني ونيكولو باريلا التي حولت التأخر إلى الفوز على ألبانيا.

وشهدت المباراة حدثا تاريخيا تمثل في تسجيل ألبانيا أسرع هدف في تاريخ بطولة كأس الأمم الأوروبية على الإطلاق وجاء عبر نديم بايرامي لألبانيا بعد 22 ثانية من المباراة، وهو الهدف الأسرع في تاريخ اليورو، وقلب الآزوري الطاولة بثنائية عن طريق أليساندرو باستوني ونيكولو باريلا، في الدقيقتين 11 و16.

وكشفت المباراة النقاب عن أزمة يمر بها منتخب إيطاليا في رحلة الدفاع عن لقبه تتمثل في حاجته إلى رأس حربة سوبر قادر على استغلال أنصاف الفرص في التسجيل وكذلك ضعف الدفاع وظهور هفوات بسبب البطء في التعامل مع الكرات البينية في العمق وهي سلبيات قد تتلاشي في حال انسجام المدافعين معا بشكل أفضل .

وجاءت المباراة قوية في البداية، بفضل الهدف المبكر التي سجلته ألبانيا بعد مرور 22 ثانية فقط الذي صنع ارتباكا واضحا في تشكيلة الطليان في البداية قبل ان يتم السيطرة على الوضع.

وحاولت إيطاليا الرد السريع عبر كييزا ثم ساكاماكا بفرصتين حتى أدرك باستوني التعادل في الدقيقة 11، بعد ركنية نفذت قصيرة بين ديماركو وبيليجريني الذي مرر كرة عرضية على القائم البعيد ليقابلها المدافع باستوني برأسية متقنة داخل الشباك معادلا النتيجة لإيطاليا.

ويضغط المنتخب الإيطالي أكثر في محاولة للتقدم وينجح بالفعل في تسجيل هدفه الثاني في الدقيقة 16 عبر نيكولو باريلا من تسديدة صاروخية من خارج المنطقة في الشباك بعدها أهدر المنتخب الإيطالي عدة فرص للتسجيل عبر فراتسي وبيلجريني وساكاماكا دون جدوى لينتهي الشوط الأول بتقدم إيطاليا 2-1.

في الشوط الثاني واصل إيطاليا الضغط بحثا عن تعزيز التفوق و من أجل تسجيل هدف ثالث فيما تراجع مستوى منتخب ألبانيا كثيرا وظهر فارق الخبرة بين لاعبيه ولاعبي إيطاليا لفترة طويلة .

وتلوح فرص عبر فراتسي وكييزا ولكن غاب التوفيق في اللمسة الأخيرة بينما فشلت ألبانيا في إدراك التعادل عبر البديل روي ماناي الذي أهدر فرصة ذهبية أمام دوناروما حارس مرمى إيطاليا برعونة شديدة ليطلق بعدها الحكم صافرة النهاية معلنا نجاح منتخب إيطاليا في تحقيق الفوز على ألبانيا بهدفين لهدف وحصده أول 3 نقاط له في رحلة المنافسة على لقب بطل كأس الأمم الأوروبية 2024 .

 

ملحوظة

كلام صورة 1ـ ثنائية إيطالية في الشباك الألبانية

كلام صورة 2 ـ حامل اللقب استعاد توازنه بعد التقدم الألباني

اقرأ أيضًا: