Close ad

أطباق غير تقليدية والعيش الشمسي عادات وتقاليد للسوهاجية في عيد الأضحى المبارك | صور

16-6-2024 | 13:35
أطباق غير تقليدية والعيش الشمسي عادات وتقاليد للسوهاجية في عيد الأضحى المبارك | صور عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك
سوهاج - محمد أبو العباس

يحرص أهالى سوهاج، خلال أيام عيد الأضحى المبارك، على القيام ببعض العادات المتوارثة، والتى تشعرهم بفرحة العيد، وتظل ذكرياتها عالقة فى نفوسهم من العيد للعيد، حيث ارتبطت احتفالات عيد الأضحى  بقيام القادرين بذبح الأضاحى، بينما تلجأ الغالبية العظمى إلى شراء اللحوم لإعداد طبق الفتة الذى يتصدر المائدة الإفطار، بالإضافة إلى زيارة بناتهن المتزوجات ، كعادة مرتبطة بهذه المناسبة ، وإعداد حفلات الشواء على الغداء ، بينما تتميز القرى بإعداد أكلات غير تقليدية من أحشاء الأضحية. 

موضوعات مقترحة

طبق الفتة السوهاجى بالعيش الشمسى 


يتطلب إعداداً خاصاً ، حيث تقوم ربة المنزل بخبز العيش الشمسى ، أو شراؤه من المحلات ، وتحميصه استعداداً ليوم العيد ، والذى يعطى لطبق الفتة مذاقاً خاصاً بمشتملاته من الأرز والمرق ، حيث يتم ووضع العيش الشمسى المحمص وتقطيع اللحوم المسلوقة إلى قطع صغيرة ، ووضعها فى صينية كبيرة ، ويضاف إليها الأرز والمرقة بالخل والثوم ، مع وضع الصلصة على وجهها ، لتكون جاهزة لإستقبال أفراد الأسرة عقب الإنتهاء من صلاة العيد والعودة إلى منازلهم ، وتحرص غالبية الأسر السوهاجية على تناول إفطارهم من صينية واحدة ، وهذا التقليد يزيد من روابط المحبة بين أفراد الأسرة .

 

أطباق غير تقليدية من أحشاء الأضحية 


ويشتهر الريف السوهاجى بإعداد وجبات غير تقليدية من أحشاء خروف الأضحية ، تشمل طواجن من الأمعاء ، والكرشة ، والفشة ، والممبار، والكوارع ، ولحمة الراس ، والتى يقبل عليها أفراد الأسرة باشتياق كبير، حيث ينتظرونها من العيد للعيد ، لطعمها الشهى وهى من أطعمة عيد الأضحى المحببة للأطفال والكبار على حد سواء .

 

حفلات الشواء على الغداء 


فى الهواء الطلق ، وسط المساحات الخضراء فى القرى ، وعلى أسطح العمارات فى المدن ، تنتشر رائحة شواء لحم الضأن على الفحم ، من خلال الأدخنة التى تملىء الأجواء ، وتبعث رسائلها بقدوم عيد الأضحى المبارك ، ولا يكاد يخلو بيت فى سوهاج ، من تجهيز أطباق اللحم المشوى على الفحم على مائدة الغداء يوم العيد.

تبادل الزيارت العائلية فى العيد


ومن العادات السوهاجية المرتبطة بعيد الأضحى المبارك ، وهى عادة سوهاجية أصيلة ، يستوى فيها الفقير والغنى ، ويعاب من لا يقوم بها، هى تبادل الزيارات العائلية ، حيث تحرص الأسر بالقرى والمدن على زيارة بناتهن المتزوجات فى بيوتهن وإهدائهن لحوم الأضحية والخضروات والفاكهة ، وهذه العادة تحرص عليها الأسر الفقيرة والغنية ، كتقليد توارثته من قديم الزمن ، لإدخال السرور على بناتهن وأطفالهن وهذا التقليد يعرف باسم "الموسم ".  


عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك

عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك

عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك

عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك

عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك

عادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المباركعادات وتقاليد للسوهاجية فى عيد الأضحى المبارك
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة