Close ad

منسق حركة تمرد بالسويس: نقل الاستمارات للقاهرة كانت ملحمة

16-6-2024 | 00:21
 منسق حركة تمرد بالسويس نقل الاستمارات للقاهرة كانت ملحمةتمرد

قال مصطفى السويسي، منسق حركة تمرد بالسويس، إن نقل الاستمارات للقاهرة كانت ملحمة بشكل كبير، حيث في البداية يتم تخزين الاستمارات في حزب الوفد، وأحد الكافيهات الخاصة بأحد أصدقائه في القاهرة.

موضوعات مقترحة

وأضاف "السويسي" خلال حواره لبرنامج "الشاهد" مع الإعلامي الدكتور محمد الباز على قناة "إكسترا نيوز": أن في نهاية الحملة، أخبرنا صاحب الكافية أن الكافية تم حرقه، ولكن لم تصل النيران لمكان تخزين الاستمارات، الامر الذي أدي إلى نقلها في أحد مقابر العائلة.

ونوه، أن حزب الوفد أبلغنا أنه تم كسر بابا الحزب، وتمت سرقة الاستمارات، الامر الذي يدل على ان الحملة ناجحة، ولكن تم نقلها بكل سلاسة لمقر الحملة في شارع معروف بوسط القاهرة.

وأشار، أن رسميًا في الاحزاب الموالية للأخوان لم يكن هناك تهديدات بشكل رسمي منهم لنا، ولكن بعض المضايقات، وتكسير للأمال، ولكن لم يؤثر ذلك فينا.

ومن الناحية الغير رسمية، كانت هناك الكثير من الاتصالات من بعض الأفراد تقوم بتهددنا من أجل التوقف عن الإنتشار والعمل على إيقاف الحملة، ولكن كنا مستمرين في الحملة رغم كل ذلك.

وأردف، أن الأخوان كانوا يراهنوا أن الناس لن تستجيب، ولكن الشعب المصري فأجنا بالنزول بهذا العدد الكبير، مؤكدًا أن الحملة ساهمت في إظهار التلاحم بين الشعب المصري بكل طوائفه، حيث كانت تراهن الجماعة على حزب "الكنبة" وأنهم لم ينزلوا في ثورة 30 يونيو.

وأكد، أن الحملة لم تكن ممولة من أي جهة، وأن أفراد الحملة كانت ما يميزهم هو الثقة المتبادلة، وهذا هو السبب في نجاح الحملة، بالإضافة إلى ثقة الشعب فينا.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: