Close ad

650 سيارة تقل حجاج السياحة إلى عرفات عصر اليوم.. و17 لجنة تتابع تحركاتهم

14-6-2024 | 15:11
 سيارة تقل حجاج السياحة إلى عرفات عصر اليوم و لجنة تتابع تحركاتهم حجاج بيت الله الحرام
فاطمة السروجي

تبدأ شركات السياحة عصر اليوم تصعيد حجاجها إلى مشعر عرفات لأداء الركن الأعظم من الحج غدا السبت، وقد اتخذت بعثة الحج السياحي وجميع شركات السياحة المنظمة للحج هذا العام وعددها ١٢٩٨ كافة الإجراءات والتجهيزات اللازمة لسهولة تصعيد الحجاج إلى صعيد عرفات ثم نفرتهم نهاية يوم غد إلى مشعر مزدلفة قبل أن يتوجهوا إلى صعيد مني لاستكمال مناسك الحج. 

موضوعات مقترحة

وقد قسمت بعثة الحج السياحي أعضاءها من وزارة السياحة والآثار وغرفة شركات السياحة إلى حوالي ١٧ لجنة فرعية لتوزيعها على مخيمات الحجاج بمنى وعرفات بكافة مستويات الحج السياحي الثلاثة " البري والاقتصادي والخمس نجوم " والتواجد بين الحجاج على مدار الساعة لمتابعة أحوالهم والتدخل الفوري لحل أية مشكلة تواجههم. 

شركات نقل الحجاج

وتوجد غرفة عمليات رئيسية برئاسة وإشراف سامية سامي رئيس البعثة تقوم بإدارة ومراقبة عمل كل تلك اللجان ال ١٧ علي مدار الساعة ، ويشارك في غرفة العمليات كل من ناصر تركي رئيس اللجنة الفنية للحج السياحي وأحمد إبراهيم رئيس لجنة السياحة الدينية بغرفة الشركات ووائل حفنى مدير عام الرقابة والتفتيش بالوزارة وسيد خاطر مدير عام السياحة الدينية وأسامة عمارة المدير التنفيذي لغرفة الشركات. 

وقد فتحت بعثة السياحة خطوط اتصال مباشر طوال اليومين الماضيين مع جميع المطوفين السعوديين وشركات نقل الحجاج للاطمئنان على كافة التجهيزات اللازمة لتسهيل تصعيد الحجاج ونفرتهم وكذلك إقامتهم بمنى وعرفات. 

وحتي الساعات الأولي من صباح اليوم الجمعة كانت لجان بعثة الحج السياحي من الوزارة والغرفة تتجول بين المخيمات للتأكد من كافة التجهيزات والتأكد كذلك من تلافي ملاحظات البعثة عدة مرات على تجهيزات الخدمات بالمخيمات، والتأكيد على تنفيذ كافة بنود التعاقد بين غرفة الشركات وشركة رحلات ومنافع التي فازت بمناقصة خدمة حجاج السياحة هذا العام التي طرحتها الغرفةز 

مسارات بديلة 

وأكدت سامية سامي أنه تم وضع خطة محكمة ومدروسة لتصعيد الحجاج بالتنسيق مع الشركات السعودية، تهدف تلك الخطة البعد عن الزحام خلال التصعيد وخلق مسارات بديلة فورا عند التعرض للزحام ، ويتم ذلك من خلال وجود سائقين متمرسين بالأتوبيسات وأدلاء سعوديين يعلمون الطرق بصورة كبيرة. 

وطلبت من أعضاء اللجان الفرعية للبعثة المنتشرين بمخيمات منى وعرفات أن يكونوا على تواصل مستمر مع مشرفي شركات السياحة للاطمئنان على أحوال الحجاج والتدخل لحل أية مشاكل تواجههم.

خطة طوارئ ومسئولية تضامنية

‏ ومن جانبه اكد ناصر تركي، أنه تم تشكيل لجان مشتركة لاستلام المخيمات في كل من منى وعرفات، وتم وضع خطة طوارئ بين الجانبين للتدخل والحل الفوري للمشاكل سعيا لنجاح الموسم وأداء الفريضة بسهولة ويسر. 

وأضاف انه تم التواصل مع جميع رؤساء مراكز الخدمة الميدانية للحجيج بكافة المستويات خاصة الحج البري والاقتصادي لمناقشة كافة تفاصيل التصعيد والنفرة والخدمات بالمخيمات. 

وقال تركي إنه تم الإتفاق سابقا مع مراكز الخدمة الميدانية على أن المسئولية تضامنية بين الجميع مع ضرورة بذل أقصى جهد لإنجاح موسم الحج وتقديم أفضل الخدمات لحجاج بيت الله الحرام من شركات السياحة. 

وأشار إلى وجود بعض المشاكل البسيطة بعدد من المخيمات ومن خلال التواصل مع مراكز الخدمة الميدانية تم حلها جميعا قبل استلام المخيمات.  

تصعيد إلكتروني 

وفي ظل التشديد الأمني من السلطات السعودية لمواجهة الحج بدون تصريح وتنظيم تصعيد الحجاج ونفرتهم وتسكينهم بالمخيمات، أكد أحمد إبراهيم أن هناك خطة محكمة لتصعيد حجاج السياحة إلى مشعر عرفات وتحركاتهم كذلك ما بين المشاعر المقدسة بعد أداء الركن الأعظم للحج , موضحا أن تلك الخطة تم وضعها بالتنسيق بين الغرفة وشركة رحلات ومنافع السعودية وتتضمن عدة بنود مهمة سيؤدي تنفيذها الي حفظ حقوق الحجاج وعدم مزاحمتهم مع أي حجاج غير نظاميين. 

ومن أهم تلك البنود وجود باركود تعريفي على أبواب الأتوبيسات المخصصة لتصعيد حجاج السياحة وكشوف بأسماء الحجاج بكل أتوبيس ، مشيرا إلى أنه سيتم منع صعود أي شخص لا يحمل بطاقة التعريف الإلكترونية مع وجود اسمه بكشوف الأتوبيس وتنظيم دخول الباصات من خلال الباركود التعريفي. 

وأضاف أنه لن يتم كذلك السماح بدخول أي أتوبيسات إلى مشعر عرفات لا يكون لديها تلك الاشتراطات، ويقوم المشرفون المختصون من قبل مراكز الخدمة الميدانية للتأكد من وجود البطاقة الإلكترونية مع كل حاج قبل الصعود إلى الأتوبيسات، وستتم كافة هذه الإجراءات الرقابية من خلال عدة كمائن أمنية طوال الطريق وعند مداخل مشعر عرفات

مواقف سيارات حجاج السياحة 

وأكد وائل حفنى أن الأراضي المخصصة لحجاج شركات السياحة في المشاعر المقدسة تقع في مناطق متميزة هذا الموسم مع توافر العديد من الخدمات ومنها المواقف الخاصة بسيارات حجاج السياحة التي تقع قريبا من مخيمات الحجاج لضمان سهولة النفرة من عرفات وبما يضمن راحة وسلامة الحجاج . 

وأشار إلى أنه تم الاطمئنان إلى أن كافة الأتوبيسات التي ستقوم بتصعيد الحجاج من مكة إلى عرفات غدا، وعددها يزيد عن ٦٥٠ أتوبيسا من موديلات حديثة، موضحا أن جميع سائقي تلك الأتوبيسات يعلمون جيدا المسارات البديلة للطرق في حال حدث أي زحام بالطرق. 

مواصفات خيام الحجاج 

وأشار أسامة عمارة إلى أن كافة الخيام التي سيقيم بها حجاج السياحة بعرفات مصنوعة من مواد مضادة للحريق ، ومزودة بأجهزة تكييف، مشيرا إلى أنه سيتم تقديم 3 وجبات طعام طوال يوم عرفات للحجاج فضلا عن المثلجات والمشروبات والعصائر التي تقدم لهم على مدار اليوم.

وأضاف أن هناك اجراءات احترازية لضمان احتياجات الأمن والسلامة لجميع الحجاج بالمخيمات، وكذلك ضمان إحكام الرقابة على منافذ المخيمات لقصر دخول مخيمات الشركات على حجاج السياحة ومنع دخول الغرباء.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة