Close ad

الهيئة السعودية للذكاء الاصطناعي تُوظف تقنيات البيانات لتسهيل دخول الحجاج عبر 14 منفذًا جويًا وبحريًا وبريًا

13-6-2024 | 10:57
الهيئة السعودية للذكاء الاصطناعي تُوظف تقنيات البيانات لتسهيل دخول الحجاج عبر  منفذًا جويًا وبحريًا وبريًاموسم الحج - صورة أرشيفية
عصمت الشامى

وظفت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا"، تقنيات البيانات والذكاء الاصطناعي في تسهيل دخول حجاج بيت الله الحرام، مهامها المناطة بها في تجهيز البنية التقنية لـ 14 منفذًا جويًا وبحريًا وبريًا في المملكة، خصصت لدخول الحجاج هذا العام، لتسهيل إجراءات دخولهم بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية بشؤون الحج، إضافة إلى جهودها في دعم مبادرة طريق مكة بالتعاون مع عدد من الجهات الحكومية المنفذة هذا العام في سبع دول بالعالم.

موضوعات مقترحة

 وتضمنت جهود "سدايا" خلال موسم الحج، توفير جميع الإمكانات المتعلقة بالبيانات والقدرات الاستشرافية، وتعزيزها بالابتكار المتواصل في مجال الذكاء الاصطناعي، وتسخيرها لخدمة الجهات الحكومية العاملة في الحج، حيث عملت عبر المنافذ الحدودية للمملكة على تجهيز فريق فني وطني يعملون على مدار الساعة لتأمين دوائر الاتصالات الأساسية والاحتياطية ولضمان استمرار الخدمة دون انقطاع في مناطق: مكة المكرمة، والمدينة المنورة، والشرقية، وتبوك، والجوف، والحدود الشمالية، ونجران.

 ويُقدم فريق "سدايا" خدماته خلال موسم حج هذا العام في كلٍ من: مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ميناء جدة الإسلامي، مطار الطائف، مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي في المدينة المنورة، الربع الخالي، البطحاء، سلوى، الرقعي، جسر الملك فهد، حالة عمار، ميناء نيوم في منطقة تبوك، جديدة عرعر في منطقة الحدود الشمالية، الحديثة بمنطقة الجوف، الوديعة بمنطقة نجران.

 وتأتي هذه الجهود ضمن إطار ما تحظى به "سدايا" من دعم مستمر ومتواصل من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي "سدايا"، لتضطلع بدورها في تحقيق الاستفادة المثلى من تقنيات البيانات والذكاء الاصطناعي، ومن ذلك خدمة ضيوف الرحمن تحقيقًا لمستهدفات رؤية السعودية 2030.

 وقدمت "سدايا" من خلال مركز المعلومات الوطني العمل التقني والدعم الفني لمنافذ المملكة الحدودية ومواقع الفرز ومراكز الضبط الأمني والبالغة 10، حيث تعمل على تشغيل 78 موقعًا في المشاعر المقدسة، عبر توفير الأنظمة والخدمات والمنتجات التقنية ورفع مستوى التكامل مع الجهات الحكومية الأخرى، مثل: وزارة الخارجية، ووزارة الحج والعمرة بما يضمن توفير بيانات الحاج قبل قدومه إلى المنافذ الحدودية لتقليل الوقت المستغرق لتسجيل عبوره إلى داخل المملكة.

 وشملت جهود "سدايا" في حج هذا العام، تأمين غرفة المساندة الفنية التي تعمل على مدار الساعة لتلقي البلاغات وحل المشاكل التي تواجه القطاعات المستفيدة، بالإضافة إلى توفير الحقائب التقنية المتنقلة، ومباشرة البلاغات في جميع المنافذ فضلًا عن تقديم الحلول السريعة لها وتنفيذ أعمال الصيانة الوقائية لجميع محطات العمل وأجهزة الشبكة لصالات الحج بالمنافذ، والإشراف والمتابعة على أعمال البنية التحتية وغرف البيانات لصالات استقبال الحجاج، كما شيّدت محطات التقاط وتسجيل السمات الحيوية وتهيئتها في منافذ المملكة الحدودية، مع تهيئة وبرمجة الأجهزة وتنصيب النسخة المعتمدة في "سدايا"، وتدريب منسوبي القطاعات المشاركة في أعمال الحج على الأجهزة والأنظمة والتحديثات الجديدة.

 وضمن اهتمام "سدايا" في تسخير تقنيات البيانات والذكاء الاصطناعي لخدمة ضيوف الرحمن وتعزيز تجربة ميسرة وآمنة؛ قدمت "سدايا" منتج "بنان" وهو عبارة عن جهاز متنقل يهدف إلى إتاحة خدمات التعرف والتحقق من هويات الأفراد عبر سماتهم الحيوية للجهات العاملة في الميدان، لتمكين أتمتة إجراءات إدارة عمليات التحقق من هويات الحشود في المواقع المختلفة؛ كما عملت تشغيل منصتي "سواهر" و"بصير" اللتين تم تطويرهما لتمكين تنظيم الحشود وإدارة الحركة وفقًا للطاقة الاستيعابية في كل موقع.

 وأتاحت "سدايا" عبر منظومة "توكلنا" عددًا من الخدمات لضيوف الرحمن منها بوابة المناسك، واستعراض بطاقة الحاج، وإتاحة استعراض تصاريح الدخول إلى المشاعر المقدسة للمركبات والأفراد العاملين على الحج بالتعاون مع الأمن العام، فضلًا عن تقديم خدمات أسعفني، ونداء الاستغاثة، وبطاقات التطوع، وخدمات (المصحف الشريف، ومواقيت الصلاة، واتجاه القبلة) عبر تطبيق "توكلنا".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة