Close ad

البرهان يلتقي تنسيقية أبناء الرزيقات بالداخل والخارج ويتسلم خارطة طريق لمعالجة الأزمة الراهنة

13-6-2024 | 08:59
البرهان يلتقي تنسيقية أبناء الرزيقات بالداخل والخارج ويتسلم خارطة طريق لمعالجة الأزمة الراهنةالفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني
أ ش أ

قال رئيس مجلس السيادة الانتقالي القائد العام للقوات المسلحة بالسودان، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، إن التمرد لا قبيلة له وإن ما حدث منذ ١٥ أبريل ٢٠٢٣ هو من تخطيط آل دقلو، مؤكدا أن الرزيقات ليسوا جميعهم لديهم علاقة بالتمرد.

موضوعات مقترحة

وقال إعلام مجلس السيادة الانتقالي، في بيان إن البرهان التقى اليومـ تنسيقية أبناء الرزيقات بالداخل والخارج بحضور المدير العام لجهاز المخابرات العامة الفريق أول أحمد إبراهيم مفضل؛ حيث تسلم رؤية وخارطة طريق لمعالجة الأزمة الراهنة في البلاد.

وأوضح البرهان ان هذه الحرب شخصية خطط لها محمد حمدان دقلو "حميدتي" وشقيقه عبد الرحيم، مؤكدا أنهم خططوا للاستيلاء على السلطة بمعاونة عملاء من الداخل والخارج. 

وأشار البرهان إلى أن هناك جهات تريد تفكيك السودان ونهب موارده، مبينا أن هذه الحرب تضرر منها كل الشعب السوداني، منوها إلى أن هناك قوى سياسية صغيرة تآمرت مع مليشيا تريد حكم السودان. 

وأوضح البرهان أن التمرد استعان بمرتزقة من الخارج وأن معلوماتنا المؤكدة٧٠% من المتواجدين في مصفاة الجيلي من المرتزقة الأجانب، مؤكدا أن التمرد إذا أراد إيقاف الحرب فعليه تنفيذ اتفاق جدة. 

من جانبهم، أكد المتحدثون خلال اللقاء وقوفهم ودعمهم للقوات المسلحة باعتبارها المؤسسة القومية التي تضم في داخلها كل أبناء السودان بمختلف مكوناتهم الاجتماعية، وأعلنوا تبرؤهم مما تقوم بارتكابه قوات الدعم السريع المتمردة، كما أوضح المتحدثون أن السودان يواجه أكبر مؤامرة تريد النيل من سيادة وسلامة أراضيه.. مؤكدين أن التنسيقية ستعمل على دعم المقاومة الشعبية من خلال انخراط أبنائها في صفوفها وتقديم الإسناد اللازم لها حتى تضطلع بمسئولياتها في الدفاع عن الأرض والعرض ووحدة السودان.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: