Close ad

يورو 2024.. خمسة مواهب تحت أنظار كبار القارة

11-6-2024 | 10:58
يورو  خمسة مواهب تحت أنظار كبار القارةلامين يامال
أ ف ب

تتّجه الأنظار في كأس أوروبا 2024 لكرة القدم المقرّرة في ألمانيا بين 14 يونيو و14 يوليو نحو مجموعةٍ من المواهب الصاعدة، حيث من المرتقب أن يُقدّم هؤلاء أنفسهم على المستوى الدولي بعد نجاحهم مع الأندية.

موضوعات مقترحة

في الوقت الذي ستكون فيه هذه البطولة الأخيرة بالنسبة إلى عددٍ من النجوم المخضرمين، يأمل نظراؤهم الشبان أن يحجزوا مركزاً أساسياً ويتمكّنوا من إظهار موهبتهم مع منتخباتهم.

تُسلّط وكالة فرانس برس الضوء على خمسة لاعبين شبّان للمتابعة في البطولة القاريّة:

لامين يامال (16 عاماً) - إسبانيا

يُعدّ يامال أحد أبرز المواهب الصاعدة في عالم كرة القدم، محطّماً العديد من الأرقام القياسية في عمرٍ صغير مع برشلونة والمنتخب.

خاض مباراته الأولى مع النادي الكاتالوني بعمر الـ15 وأصبح أصغر من سجّل هدفاً في الدوري بعمر الـ16 عاماً و87 يوماً.

بات أيضاً أصغر لاعب يشارك ويُسجّل بقميص منتخب إسبانيا، وفي حال الوصول إلى النهائي، سيكون جمال قد بلغ السابعة عشرة.

خاض 50 مباراة مع فريقه ضمن مختلف المسابقات في الموسم المنصرم، سجّل خلالها 7 أهداف وصنع 10 تمريرات حاسمة.

فلوريان فيرتس (21 عاماً) - ألمانيا

توّج باير ليفركوزن بلقب الدوري الألماني للمرة الأولى في تاريخه في مايو الماضي من دون خسارة أي مباراة. أحد اللاعبين الذين ساهموا بهذا الإنجاز، هو الشاب فلوريان فيرتس.

سجّل 18 هدفاً وقدّم 19 تمريرة حاسمة في 47 مباراة ضمن مختلف المسابقات في الموسم المنصرم. وفقاً لتقارير صحافية، فإن ريال مدريد الإسباني المتوّج بلقب دوري أبطال أوروبا مهتم بالتعاقد معه.

لاعب وسط يتمتّع بإمكانيات رائعة وبإمكانه أن يشغل مركز الجناح الأيمن.

وارن زاير-إيمري (18 عاماً) - فرنسا

لاعبٌ آخرٌ دخل التاريخ هو وارن زاير-إيمري الذي أصبح أصغر لاعب يلعب ويُسجّل للمنتخب الفرنسي منذ أكثر من قرن.

في أغسطس 2022، خاض مباراته الاحترافية الأولى مع باريس سان جرمان حامل لقب الدوري، وأصبح أصغر لاعب في تاريخ النادي أيضاً.

مدّد عقده مؤخراً ليبقى ضمن صفوفه للمواسم الخمسة المقبلة.

قويّ وسريع مع الكرة. لديه بعض الصفات التي يملكها زميله المهاجم الفتّاك كيليان مبابي.

صنع 7 تمريرات حاسمة وسجّل 3 أهداف في 43 مباراة مع النادي الباريسي ضمن مختلف المسابقات في الموسم الماضي.

جيريمي دوكو (22 عاماً) - بلجيكا

من الصعب على لاعبٍ أن يبرز نفسه في نادٍ ضخمٍ مثل مانشستر سيتي الإنجليزي الفائز بلقب الدوري أربع مراتٍ متتالية في إنجازٍ غير مسبوق، لكن دوكو لفت الأنظار بعد انتقاله إلى إنجلترا العام الماضي قادماً من رين الفرنسي مقابل 55.4 مليون يورو.

سرعته، قوّته وإمكاناته التكتيكية ساعدت سيتي بالفوز بلقب الدوري في الموسم المنصرم.

رغم وجود جاك جريليش غير المستدعى إلى قائمة إنجلترا والتغيير المستمر في توظيف اللاعبين من قبل المدرب الإسباني بيب جوارديولا، لعب دوكو 21 مباراة أساسياً مع سيتي من بين 45 خاضها، مُسجّلاً 7 أهداف وصانعاً 10 تمريراتٍ حاسمة.

تدرّج في جميع الفئات العمرية للمنتخب البلجيكي بدءاً من منتخب تحت 15 عاماً وانضم إلى الفريق الأوّل عام 2020.

تشافي سيمونز (21 عاماً) - هولندا

على الرغم من أنه في الحادية والعشرين من العمر فقط، لعب سيمونز مع أمثال باريس سان جرمان الفرنسي وبرشلونة الإسباني، حيث قضى نحو تسعة أعوامٍ في أكاديمية لا ماسيا الشهيرة.

خلال فترته في كاتالونيا، أصبح أحد أبرز اللاعبين الصاعدين في الأندية الإسبانية بسبب تنوّع مهاراته كلاعب وسط هجومي وكجناحٍ أيسر وأيمن، لكنه لم يمثّل الفريق الأوّل.

خاض أولى مبارياته الاحترافية مع سان جرمان، منه إلى أيندهوفن ثم عاد إلى النادي الباريسي قبل أن ينتقل إلى لايبزيج الألماني بالإعارة.

تألّق بتسجيل 10 أهداف وتقديم 15 تمريرة حاسمة في 43 مباراة مع فريقه الأخير ضمن مختلف المسابقات.

لعب سيمونز لمنتخب بلاده في الفئات العمرية وسجّل في أكثر من مباراة. بعد 14 مباراة دولية مع المنتخب الأوّل، وجد طريقه إلى المرمى للمرّة الأولى الاثنين خلال الفوز الودي على إيسلندا 4-0. هل يُمكن لكأس أوروبا أن تكون المحطة المفصلية في مسيرته الدولية؟

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: