Close ad

"يورو 2024".. فرنسا في مهمة نسيان أحزان كأس العالم

10-6-2024 | 12:23
 يورو   فرنسا في مهمة نسيان أحزان كأس العالم منتخب فرنسا
الألمانية

 يدخل المنتخب الفرنسي لكرة القدم بطولة أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2024)، التي تقام في ألمانيا في الفترة من 14 يونيو إلى 14 يوليو، في محاولة لتعويض خيبة الأمل التي لحقت به في بطولة كأس العالم 2022 التي أقيمت في قطر.

موضوعات مقترحة

وكان المنتخب الفرنسي قاب قوسين أو أدنى من حصد لقب بطولة كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه ولكنه خسر في المباراة النهائية أمام المنتخب الأرجنتيني بركلات الترجيح 4 / 2 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 3/3.

وسيكون المنتخب الفرنسي، الذي توج بلقب بطولة أمم أوروبا مرتين في 1984 و2000، من بين أبرز المرشحين لنيل لقب النسخة الحالية بالنظر للتاريخ الكبير الذي يملكه سواء في اليورو أو المونديال.

وتأسس المنتخب الفرنسي في عام 1904 حول وقت تأسيس الفيفا، وخاض أول مباراة دولية رسمية في الأول من أيار/مايو 1904 ضد بلجيكا في بروكسل، انتهت بالتعادل 3-3.

وشارك المنتخب الفرنسي في 16 نسخة ببطولات كأس العالم وحصد اللقب في نسختي 1998 و2018، وغاب المنتخب الفرنسي عن المشاركة في المونديال في ست نسخ 1950 و1962 و1970 و1974 و1990 و1994.

يعد المنتخب الفرنسي واحدا من أنجح المنتخبات في بطولات اليورو، حيث توج باللقب مرتين في 1984 و2000.

ويتواجد المنتخب الفرنسي خلف المنتخبين الإسباني والألماني اللذين حققا اللقب ثلاث مرات.

شارك المنتخب الفرنسي في النسخة الافتتاحية لليورو في عام 1960 بصفته منتخب البلد المنظم، واحتل وقتها المركز الرابع.

وتوج المنتخب الفرنسي بأول ألقابه في عام 1984 عندما أقيمت البطولة على أرضه، بقيادة ميشيل بلاتيني، الفائز بجائزة الكرة الذهبية.

في عام 2000، حقق المنتخب الفرنسي، بقيادة زين الدين زيدان، أفضل لاعب في العالم في هذا العام، لقبه الثاني في البطولة التي أقيمت في بلجيكا وهولندا.

وكانت أسوأ نتيجة حققها المنتخب الفرنسي في منافسات اليورو هي خروجه من الدور الأول في نسختي 1992 و2008.

غاب المنتخب الملقب بالديوك عن الخمس النسخ التالية من البطولة أعوام 1964 و1968 و1972 و1976 و1980.

وخاض المنتخب الفرنسي 43 مباراة في نهائيات بطولة أمم أوروبا، تمكن خلالها من الفوز في 21 مباراة وخسر في عشر مباريات وتعادل في 12 مباراة، وسجل لاعبوه 69 هدفا وتلقت شباكه 50 هدفا.

ويعد ميشيل بلاتيني هو الهداف التاريخي للمنتخب الفرنسي في نهائيات اليورو برصيد تسعة أهداف، ولكن يمكن لأنطوان جريزمان أن يتخطاه في هذه النسخة خاصة وأنه يملك سبعة أهداف، سجل منها 6 أهداف في نسخة2016 وهدف في نسخة 2020.

أما الهداف التاريخي للمنتخب الفرنسي بشكل عام هو أوليفيه جيرو برصيد 57 هدفا، فيما يعد هوجو لوريس، هو أكثر اللاعبين مشاركة مع المنتخب، حيث شارك في 145 مباراة دولية.

وكان أكبر فوز للديوك الفرنسية في عام 2023 على منتخب جبل طارق عندما فاز 14 / صفر ، بينما كانت أكبر خسارة تكبدها هي 1 / 17 أمام المنتخب الدنماركي في 1908.

ورغم أن المنتخب الفرنسي مرشح لنيل لقب النسخة الجديدة من اليورو، لكن طريقه للوصول للمباراة النهائية لن يكون مفروشا بالورود حيث سيفتتح مبارياته بمواجهة منتخب النمسا يوم17 حزيران/يونيو على ملعب إسبريت أرينا، في الجولة الأولى من المجموعة الرابعة، ثم يواجه المنتخب الهولندي يوم 21 من ذات الشهر على ملعب ريد بول أرينا، قبل أن يختتم مبارياته في دور المجموعات يوم25 حزيران/يونيو بمواجهة المنتخب البولندي على ملعب سيجنال إيدونا بارك.

ورغم صعوبة المواجهات في بطولة أمم أوروبا، إلا أن المنتخب الفرنسي يتسلح بنتائجه الإيجابية في التصفيات المؤهلة للبطولة، حيث تفادى الخسارة في كافة مباريات المجموعة الثانية، التي ضمت منتخبات هولندا واليونان وإيرلندا وجبل طارق، حيث حقق سبعة انتصارات وتعادل وحيد.

ويحظى المنتخب الفرنسي، الذي تبلغ قيمته التسويقية حوالي 21ر1 مليار يورو، باستقرار فني كبير خاصة وأن ديديه ديشان، المدير الفني، يتولى تدريبه منذ عام 2012 ، واستطاع أن يقوده للفوز بكأس العالم 2018 ونهائي يورو 2016.

ويرغب ديشان، الذي توج بلقب كأس العالم 1998 ويورو 2000 كلاعب، أن يقود المنتخب الفرنسي للتتويج بلقب أمم أوروبا كمدرب.

ويعول ديشان على العديد من النجوم في تشكيلة المنتخب الفرنسي يأتي في مقدمتهم كيليان مبابي، الراحل عن باريس سان جيرمان وقائد المنتخب، والحارس مايك ماينان، حارس مرمى ميلان الإيطالي، وويليام ساليبا، مدافع أرسنال، وأوريلين تشواميني وإدواردو كامافينجا، ثنائي ريال مدريد، وراندل كولو مواني، مهاجم سان جيرمان، وماركوس تورام، مهاجم إنتر ميلان وأنطوان جريزمان، لاعب أتلتيكو مدريد.

ويدخل المنتخب الفرنسي البطولة وهو يحتل المركز الثاني في التصنيف الشهري الذي يصدره الاتحاد الدولي لكرة القدم، علما بأن أفضل مركز احتله في التصنيف هو المركز الأول في  مايو 2001 و مايو 2002 ، و أغسطس و سبتمبر 2018، فيما كان أسوأ مركز احتله في التصنيف هو السادس والعشرين في سبتمبر 2010.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: