Close ad

وزيرة البيئة: نسعى لدمج الأبعاد البيئية بالصناعة لخلق ميزة تنافسية

10-6-2024 | 01:02
وزيرة البيئة نسعى لدمج الأبعاد البيئية بالصناعة لخلق ميزة تنافسية الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
دينا المراغي

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة إن الإصلاحات التي يتم اتخاذها لتضمين الأبعاد البيئية في قطاع الصناعة وإشراك القطاع الخاص ستحقق ميزة تنافسية للصناعة، وهذا ما تهتم به التشريعات البيئية في مصر مثل قانون البيئة وقانون تنظيم إدارة المخلفات، لافتة إلى أن التركيز على إتاحة مزيد من الفرص للقطاع الخاص في الصناعة المستدامة الخضراء، مع مزيد من الإشراك له في المشروعات الخضراء المتعلقة بالصناعة يعد من أولويات الحكومة. 

موضوعات مقترحة

وأوضحت وزيرة البيئة أن الوزارة اتخذت مجموعة من الإجراءات لدمج الأبعاد البيئية في قطاعات التنمية المختلفة، مع تهيئة المناخ الداعم لاشراك القطاع الخاص، بتحويل التحدي إلى فرصة ذات حوافز اقتصادية، مشيرة إلى اهتمام وزارة البيئة بتوافق الصناعة بيئيا، فبدأت برنامج التحكم في التلوث الصناعي منذ عام ١٩٩٩ بدعم شركاء التنمية والبنوك التنموية، ليستمر في ٣ مراحل حتى الآن، لمساعدة القطاع الصناعي على التوافق مع الاشتراطات البيئية، بدعم إعداد وتنفيذ خطط التوافق البيئي بمدى زمني وإجراءات محددة، وبقروض ميسرة بفائدة ٢.٥٪. 


جاء ذلك خلال لقائها مع بعثة بنك التنمية الأفريقي برئاسة أوليفييه ستوليج، كبير مسؤولي السياسات الصناعية، لمناقشة الإصلاحات التي تقدمها وزارة البيئة ضمن المرحلة الثانية من برنامج دعم تنمية القطاع الخاص ضمن الإطار الاستراتيجي للتعاون بين مصر والبنك ٢٠٢٦/٢٠٢٢،

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة