Close ad

قضية صفعة عمرو دياب لأحد معجبيه تشتعل.. هل تنتهي بالصلح بعد تبادل البلاغات؟

9-6-2024 | 20:26
قضية صفعة عمرو دياب لأحد معجبيه تشتعل هل تنتهي بالصلح بعد تبادل البلاغات؟صفعة عمرو دياب لأحد معجبيه
أحمد السني

شهد اليوم الأحد، تطورات جديدة في واقعة الصفعة المثيرة للجدل، التي دوى بها الفنان عمرو دياب على وجه الشاب سعد أسامة، وذلك بعدما تبادل الطرفان تقديم البلاغات ضد بعضهما في قسم شرطة التجمع الأول.

موضوعات مقترحة

وأثارت الواقعة جدلا كبيرا على المنصات الاجتماعية بعد تداول فيديو من حفل زفاف ابنة المنتج محمد السعدي، على نجل رجل الأعمال منصور عامر، الذي أقيم في أحد فنادق القاهرة.
وأظهر الفيديو الشاب وهو يحاول التقاط صورة سيلفي مع الفنان عمرو دياب خلال الحفل، قبل أن يفاجأ بالفنان يلطمه على وجهه بقوة؛ وظهر الشاب، خريج كلية التجارة مصدوما من رد فعل الفنان الكبير، قبل تدخل الحرس الخاص لعمرو دياب لإبعاد الشاب عنه.

بلاغات متبادلة بين الطرفين

وحرر اليوم، سعد أسامة، الذي وصف نفسه بأحد ضحايا الفنان عمرو دياب، محضرا ضد الفنان الشهير، واتهم "دياب" بالإهانة والضرب على الوجه بدون سبب، مشيرا إلى أنه كان يرغب فقط في التقاط صورة تذكارية مع "دياب"، وقدم فيه بلاغه فيديو الواقعة.

على الجانب الآخر تقدم أشرف عبد العزيز، محامي الفنان عمرو دياب، ببلاغ أيضا يحمل رقم 9714 لسنة 2024، إداري، ضد الشاب سعد أسامة، واتهمه بالاعتداء الجسدي على دياب، وجذبه من ملابسه بطريقة غير لائقة خلال أدائه فقرته في حفل زفاف، ومحاولة إجباره على التقاط الصورة
البلاغ أكد أن الهضبة يرحب دائمًا بالمعجبين ولا يرفض التقاط الصور معهم، وأنه سبق واستجاب لطلب الأب بالتقاط الصور أربع مرات.

الصفعة تشعل صراعا قضائيا

ويرى محمد سعيد أبو وافي المحامي، أن الواقعة كما ظهرت في الفيديو تنطوي على ضرب للشاب سعد أسامة من الفنان عمرو دياب، وهي ظاهرة لكل من شاهد الفيديو، وتسببت في غضب كبير على المنصات الاجتماعية، وتلقى بسببها الفنان سيلا من الانتقادات.

وأضاف المحامي أن القانون يعاقب على جريمة الضرب البسيط بدون أداة أو ترصد، طبقا للمادة 242 من قانون العقوبات بالحبس لمدة لا تزيد عن سنة والغرامة من 10 آلاف إلى 200 ألف جنيه.
وعن البلاغ المقدم من الهضبة ضد الشاب، قال "أبو وافي" إنه طبقا للفيديو المتداول فإن الشاب لم يعتدي على الفنان بأي شكل، وربما افتقر للكياسة وحسن التصرف، لكن ذلك لا يستوجب عقابه قانونا، لأن الفيديو يوضح أن كل غرضه كان التقاط الصورة، ووضع يده على الفنان ليلفت نظره، ولم يستخدم أي عنف في ذلك.

عمرو دياب قد يبحث عن التصالح

وتابع المحامي أن الغرض من بلاغ عمرو دياب في وجهة نظره، إقامة دعوى مضادة لبلاغ الشاب، تسهل من المفاوضات والوصول لاتفاق تصالح بين الطرفين، لكن طبقا لما ظهر في الفيديو، فلا يوجد ثمة جريمة ارتكبها الشاب، فهو لم يعتد على الفنان بالسب والقذف أو الضرب، أو بأي شكل آخر.

وعن اتهام سعد أسامة بالتشهير بالفنان، قال المحامي إن انتشار الفيديو كالنار في الهشيم والانتقادات التي تعرض لها النجم لم تكن بفعل الشاب الأقصري أو بتحريض منه، لكنه يظهر بوضوح في الفيديو وقد تعرض للاعتداء من الفنان، وبالتالي فهو اتهام لا يوجد ما يؤيده.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة