Close ad

وول ستريت: الهجوم الإسرائيلي على النصيرات يهز محادثات وقف إطلاق النار

9-6-2024 | 12:53
وول ستريت الهجوم الإسرائيلي على النصيرات يهز محادثات وقف إطلاق النار قطاع غزة
أ ش أ

 رأت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية اليوم الأحد أن الهجوم الإسرائيلي صباح أمس على مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، هز محادثات وقف إطلاق النار أثر سقوط عشرات الضحايا الفلسطينيين، وأعاد تشكيل السياسة الداخلية في إسرائيل.

موضوعات مقترحة

وأوضحت الصحيفة - في تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني - أن إسرائيل نفذت هجوما سريعا استغرق ساعة على مخيم النصيرات، حيث تمكنت من إطلاق سراح أربعة محتجزين على قيد الحياة ، وهو أكبر مما حررته خلال الأشهر الثمانية السابقة للحرب، ليصل إجمالي عدد المحتجزين الذين تم تحريرهم بواسطة العمليات العسكرية إلى سبعة . 

وأشارت الصحيفة إلى أن الهجوم الإسرائيلي كان بمثابة دفعة فورية لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي أرجأ منافسه الرئيسي، بيني جانتس، زعيم المعارضة الاستقالة المتوقعة من حكومة الوحدة في زمن الحرب ، حيث قال جانتس الشهر الماضي إنه سيستقيل بحلول 8 يونيو (إي أمس السبت ) ما لم يتوصل رئيس الوزراء إلى اتفاق مع حكومة الحرب بشأن غزة لاطلاق سراح المحتجزين.

وتابعت الصحيفة أن هذا التصعيد ألقى على الفور بظلاله على مساعي الإدارة الأمريكية للتوصل إلى وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحماس والذي من شأنه إطلاق سراح المحتجزين المتبقين الذين تم اختطافهم في أكتوبر الماضي وعدد من السجناء الفلسطينيين. 

وأضافت الصحيفة أن الغارة تأتي في الوقت الذي يصل فيه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إلى الشرق الأوسط للدفع من أجل التوصل إلى الهدنة التي يحتاجها الرئيس الأمريكي جو بايدن وسط دوامة سياسية داخلية بشأن الحرب. 

ونوهت الصحيفة بأن العملية الإسرائيلية - التي أجريت في بيئة حضرية كثيفة - أسفرت أيضا عن "عدد ضخم" من القتلى والجرحى الفلسطينيين، بينما وصفت حماس العملية بأنها "وحشية وهمجية" خاصة أنها أسفرت عن مقتل 210 فلسطينيين وإصابة 400 آخرين.

وتابعت الصحيفة أن العديد من الفلسطينيين أبلغوا عن وقوع انفجارات مفاجئة في النصيرات قبيل ظهر يوم السبت ، كما رأوا أعمدة كبيرة من الدخان وسمعوا أصواتا عالية وسط ارتباك واسع النطاق.

ووفقا للصحيفة، فإن القوات الجوية الإسرائيلية قصفت أهدافا في المخيم وقامت القوات البرية بقصف عنيف لتوفير الحماية للقوات البرية الإسرائيلية خلال العملية التي جرت في منطقة مليئة بالمدنيين. 

وكان الرهائن الأربعة من بين نحو 240 إسرائيليا احتجزتهم حماس في السابع من أكتوبر الماضي خلال هجوم قالت السلطات الإسرائيلية إنه أسفر أيضا عن مقتل أكثر من 1200 إسرائيلي معظمهم من المدنيين.. وردا على ذلك، شنت إسرائيل غزوا بريا أدى إلى مقتل 36 ألف فلسطيني، معظمهم من المدنيين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: