Close ad

اكتشاف عناصر معدنية نادرة في النرويج

8-6-2024 | 15:03
اكتشاف عناصر معدنية نادرة في النرويجالنرويج
أ ش أ

ذكرت مجموعة التعدين النرويجية "رير ايرث- في بيان لها- أنه بعد ثلاث سنوات من الحفر والتحليل المكثفين،يظهر التقدير الأول للموارد المعدنية أن "مجمع فين في نومي"هو أكبر ترسب للعناصر الأرضية النادرة في أوروبا "مقدرة كمية العناصر المعدنية النادرة التي يمكن استخراجها من رواسب جديدة تم اكتشافها في جنوب شرق النرويج بحوالي 8.8 مليون طن.

موضوعات مقترحة

وألمح راديو فرنسا الدولي إلي أن ذلك يمثل بارقة أمل لأوروبا، في الوقت الذى يتم فيه استيراد 98٪ من العناصر المعدنية النادرة المستخدمة في القارة من الصين،موضحا أن النرويج ليست عضوًا في الاتحاد الأوروبي،لكنها قريبة جدًا من المجمع .

ويسعى الاتحاد الأوروبي ،بعد أن تضرر من اعتماده على الطاقة الواردة من روسيا قبل بداية الأزمة الروسية - الأوكرانية ،إلى التحرر في مجال المعادن النادرة،ولذلك ترحب بروكسل بهذه الفرصة لتأمين إمداداتها من هذه المواد الخام،خاصة أن الصين أثارت صدمة في أواخر عام 2023 عندما أعلنت أنها ستتوقف عن تصدير العديد من تقنيات معالجة العناصر المعدنية النادرة،وكان الهدف من ذلك هو منع شركائها التجاريين من استغلال تلك الرواسب النادرة لأنفسهم،وإبقائهم في حالة تبعية دائمة لها .

وفي هذا الشأن قال ألف ريستاد المدير العام لمجموعة /رير إيرث/ النرويجية :"إذا كانت هذه العناصر الأرضية النادرة تمثل قضية سيادة، فذلك لأن الطلب العالمي عليها من المتوقع أن يزيد بواقع سبعة أضعاف بحلول عام 2040،ولسبب ما تظل هذه المواد ضرورية للتحول البيئي، مشيرا إلي أن تكلفة عملية استغلال هذه المعادن النادرة تبلغ 867 مليون يورو ومن المقرر ان تتم في عام 2030 على أقرب تقدير .

يذكر أن المعادن النادرة ضرورية في مجال تصنيع توربينات الرياح والسيارات الكهربائية.

كلمات البحث