Close ad

الرئيس الفرنسي: سنقوم بتدريب وتجهيز لواء كامل من الجيش الأوكراني.. ولسنا في حالة حرب مع روسيا

8-6-2024 | 08:52
الرئيس الفرنسي سنقوم بتدريب وتجهيز لواء كامل من الجيش الأوكراني ولسنا في حالة حرب مع روسيا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
أ ش أ

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مساء الجمعة، أن فرنسا ستقوم بتدريب وتجهيز لواء كامل من الجيش الأوكراني.

موضوعات مقترحة

وقال ماكرون - خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى فرنسا - "سيبدأ تدريب الطيارين الأوكرانيين على الفور، كما ستقوم فرنسا بتدريب تجهيز لواء كامل من الجيش الأوكراني، أي ما يعادل 4500 جندي"، وأكد مجددا "لسنا في حالة حرب مع روسيا"، معربا عن رغبته عدم التصعيد.

كما أعلن أن "فرنسا ستدشن صندوقا بقيمة 200 مليون يورو لإعادة بناء البنية التحتية في أوكرانيا"، موضحا أن "أوكرانيا تعلم أنها تستطيع الاعتماد على دعمنا طالما كان ذلك ضروريا.. فإن أوكرانيا تقاتل من أجل حريتها".

وأعرب عن رغبته في بدء المفاوضات حول انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي "بحلول نهاية الشهر". 

ووعد ماكرون بأن "فرنسا ستواصل دعم أوكرانيا في المحافل كافة"، لا سيما على المستوى الأوروبي، في محاولة للحصول على اطلاق المفاوضات وبشكل فعال، حول الانضمام بحلول نهاية الشهر. 

من جانبه، أعرب الرئيس الأوكراني عن امتنانه للمساعدات التي قدمتها فرنسا لأوكرانيا، قائلا: "ممتن لكل المساعدات التي قدمها إيمانويل (ماكرون) والدولة الفرنسية لأوكرانيا وللشعب الأوكراني". 

وردا على سؤال حول قمة السلام التي ستعقد في سويسرا في منتصف يونيو، دعا الرئيس الأوكراني إلى مشاركة جميع القادة من جميع الدول حيث إنها "خطوة أولى، لكنها بالتأكيد خطوة نحو نهاية الحرب"، حسبما أكد زيلينسكي، لإثبات أن العالم يقف إلى جانب الذين يرغبون إنهاء الحرب. بينما شدد ماكرون على أن "القمة في سويسرا هي خطوة نحو بناء السلام الدائم". 

وقد استقبل الرئيس الفرنسي اليوم في قصر الإليزيه، نظيره الأوكراني، الذي يقوم حاليا بزيارة رسمية إلى فرنسا. وتعد هذه الزيارة، وهي الرابعة التي يقوم بها زيلينسكي إلى باريس منذ بدء الحرب الروسية في أوكرانيا، فرصة لماكرون للتأكيد مجددا على تصميم فرنسا على مواصلة تقديم الدعم، ومع جميع شركائها، لأوكرانيا وللشعب الأوكراني، وفقا لبيان للرئاسة الفرنسية. 

وخلال مباحثات عقدت بقصر الإليزيه، ناقش الرئيسان الوضع في أوكرانيا واحتياجات كييف، لا سيما في إطار الاتفاقية الأمنية الثنائية التي أبرمها الرئيسان في 16 فبراير الماضي وفي إطار مؤتمر دعم أوكرانيا الذي عقد في الإليزيه في 26 فبراير.

وفي إطار تعاون عسكري جديد مع كييف التي تواجه روسيا، أعلن الرئيس الفرنسي - أمس - أن بلاده سترسل طائرات مقاتلة من طراز "ميراج 2000" إلى أوكرانيا وتدريب طياريها الأوكرانيين عليها.

وقال ماكرون - في لقاء تليفزيوني أمس مع قناتي "TF1" و"France 2" - "غدا سنطلق تعاونا جديدا ونعلن عن نقل طائرات مقاتلة من طراز (ميراج 2000-5) إلى أوكرانيا". 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: