Close ad

الليالي العشر.. كيف تكسب فضل العشر الأوائل من ذي الحجة وحكم الصيام فيها؟

7-6-2024 | 00:08
 الليالي العشر كيف تكسب فضل العشر الأوائل من ذي الحجة وحكم الصيام فيها؟العشر الأوائل من ذي الحجة
شيماء عبد الهادي

هلت الليالي المباركة.. خير أيام الدنيا التي أقسم بها الله سبحانه وتعالي في كتابه الكريم بقوله في سورة الفجر: "{وَالْفَجْرِ ۝ وَلَيَالٍ عَشْرٍ} الآيات: (1، 2) ".

موضوعات مقترحة

يقول الدكتور علي رأفت عضو مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام" إننا نستقبل أيامًا مباركة قال فيها صاحب الرسالة صلىٰ الله عليه وآله وصحبه وسلم: «مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَىٰ اللهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ» يَعْنِي أَيَّامَ الْعَشْرِ، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللهِ، وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ؟ قَالَ: «وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ، إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ» أخرجه أبو داود وابن ماجة وغيرهما.

"أعظم أيام الدنيا أيام العشر" عشر ذي الحجة، "وَٱلۡفَجۡرِ * وَلَيَالٍ عَشۡرٖ* وَٱلشَّفۡعِ وَٱلۡوَتۡرِ". 

والشفعُ: يوم النحر، والوتر: يوم عرفة، ولقد تعددت الرِّوايات عن خاتِم الرسالات في بيان مكانة هذه الليالي والأيام الكريمات المُقبِلة علينا، جعلها الله لنا سُلّم ارتقاء إلىٰ أعلىٰ المراقي، وسقانا فيها في المعرفة والمحبة والقُربِ والرِّضا من أحلىٰ السواقي.

الليالي العشر.. فرصة لجهاد النفس

يتابع الدكتور على رأفت قوله إن دخول الليالي العشر من ذي الحجة فرصة لمن يسعىٰ لتحسين نفسه أن يتبنىٰ جهاد النّفس؛ فمن يرغب في ترتيب ذاته، فليبدأ بالذكر، وهو تشغيل اللسان بذكر الله {وَٱذۡكُرُوا۟ ٱللهَ كَثِیرا لَّعَلَّكُمۡ تُفۡلِحُونَ}.. وأن نخشىٰ أيضا الوقوع في المعاصي والذنوب ونستعين بالاستغفار ونسارع بالتوبة: {وَٱلَّذِینَ إِذَا فَعَلُوا۟ فَـاحِشَةً أَوۡ ظَلَمُوۤا۟ أَنفُسَهُمۡ ذَكَرُوا۟ ٱللهَ فَٱسۡتَغۡفَرُوا۟ لِذُنُوبِهِمۡ وَمَن یَغۡفِرُ ٱلذُّنُوبَ إِلَّا ٱللهَ وَلَمۡ یُصِرُّوا۟ عَلَىٰ مَا فَعَلُوا۟ وَهُمۡ یَعۡلَمُونَ}.

وأن نبتعد في هذه الأيام المباركة عن الغضب:  فقد ورد في الصحيح أن رجلًا قال للنبي صلىٰ الله ‏عليه وسلم أوصني.. قال: لا تغضب، فردد مرارًا، فقال: لا تغضب" وفي رواية أحمد وابن ‏حبان: ففكرت حين قال رسول الله صلىٰ الله عليه وسلم ما قال، فإذا الغضب يجمع الشر ‏كله".

ويتابع، نحتاج أيضًا أن نتذكر فضيلة كظم الغيظ وأنها من صفات المحسنين الذين يحبهم الله جل في علاه حيث قال: (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين)، أن نذكره سبحانه إذا فتحت علينا الدنيا زخارفها، بأن نقول لبيك لا عيش إلا عيش الآخرة ونحن في موسم تلبية.

فضل صيام العشر من ذي الحجة كبير ومتعدد 

يعد صيام العشر من ذي الحجة كبيرا ومتعددا فهو فرصة لتحقيق القرب من الله بالعبادات والأعمال الصالحة، والصوم علىٰ أنواع: 

صوم الكل: ننوي صيام كل الأيام إلىٰ يوم عرفة، إن شاء الله تعالىٰ أو نصوم يومًا ونفطر يومًا أو بصيام الإثنين والخميس مضافًا إليهما يوم عرفة.
أو صوم يوم عرفة فقط علىٰ الأقل.

فقد روى أبو قتادة رضي الله تعالىٰ عنه أن النبي صلىٰ الله عليه وآله وسلم قال: «صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ، أَحْتَسِبُ عَلَىٰ اللهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ».

حكم صيام يوم العاشر من ذي الحجة

أما عن حكم صيام يوم العاشر من ذي الحجة فيحرم باتفاقٍ صيام يوم العاشر من ذي الحجة؛ لأنه يوم عيد الأضحىٰ، فيحرم صوم يوم عيد الفطر، ويوم عيد الأضحىٰ، وأيام التشريق، وهي ثلاثة أيام بعد يوم النحر؛ ويحرم ذلك لحديث أبي سعيد رضي الله عنه: "أن رسول الله صلىٰ الله عليه وآله وسلم نَهَىٰ عَنْ صِيَامِ يَوْمَيْنِ؛ يَوْمِ الْفِطْرِ، وَيَوْمِ النَّحْرِ" رواه البخاري ومسلم واللفظ له.

وحديث نبيشة الهذلي رضي الله تعالىٰ عنه قال: قال رسول الله صلىٰ الله عليه وآله وسلم: «أَيَّامُ التَّشْرِيقِ أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ وَذِكْرٍ للهِ» أخرجه مسلم في "صحيحه".

رسالة مهمة لمن يضيعون ليالي العشر

ووجه الدكتور على رأفت، رسالة مهمة لمن يضيعون ليالي العشر وهم في قطيعة لأحد من الأرحام؛ صلوا أرحامكم حتىٰ لا تقعوا تحت سخط الله : (فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُولَٰئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ الله فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَىٰ أَبْصَارَهُمْ).

وأكثروا من الصلاة والسلام علىٰ خير الأنام؛ وهو القائل: (أولىٰ الناس بي يوم القيامة: أكثرهم عليّ صلاة)، (ومَن صلى علي واحدةً صلى الله عليه بها عشرًا)، ولقد أمَرنا بالصلاة بعد أنْ بدأ بنفسِه وثنَّىٰ بالملائكة وأيَّهَ بالمؤمنين، فقال مُخبِرًا وآمرًا لهم تكريمًا: (إِنَّ اللهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا).

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة