Close ad

مواجهة سينر وألكاراز تستحوذ على الاهتمام وزفيريف يسعى لكسر سوء الحظ في «رولان جاروس»

6-6-2024 | 17:51
مواجهة سينر وألكاراز تستحوذ على الاهتمام وزفيريف يسعى لكسر سوء الحظ في ;رولان جاروس;كارلوس ألكاراز
الألمانية

تستحوذ مواجهة الدور قبل النهائي من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس (رولان جاروس)، والتي تجمع بين الإيطالي يانيك سينر، المتصدر الجديد للتصنيف العالمي لتنس الرجال، مع الإسباني كارلوس ألكاراز، على الاهتمام لكن الألماني ألكسندر زفيريف لا يزال في اللعبة حيث يأمل أن يحالفه الحظ للمرة الرابعة.

موضوعات مقترحة

ويتشارك كل من سينر/22 عاما/ وألكاراز /21 عاما/ ثلاثة ألقاب في بطولات (جراند سلام) في الوقت الذي يتصدران طليعة الجيل الجديد في التنس.

فيما ينتظر زفيريف / 27 عاما/ أول لقب له في البطولات الكبيرة، حيث اقترب من ذلك في بطولة أمريكا المفتوحة عام 2020 ،لكنه خسر النهائي في مجموعتين أمام الفرنسي دومينيك ثيم.

وفي (رولان جاروس) سيخوض البطل الأولمبي الألماني الدور قبل النهائي للمرة الرابعة على التوالي، ويأمل في أن يفوز هذه المرة بعد خسارته في المرات الثلاث السابقة.

وفي عام 2021 خسر بخمس مجموعات أمام اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس، وفي 2022 كان في  خضم منافسة قوية مع الإسباني رافائيل نادال، قبل أن يتعرض لإصابة في الكاحل في المجموعة الثانية وهي التي أنهت موسمه، ولم يكن قد وصل لقمة مستواه في 2023 حينما خسر أمام النرويجي كاسبر رود.

وسيكون النرويجي رود، وصيف 2022 و2023 منافسه مجددا غدا الجمعة، ويتعادلان في المواجهات بينهما بنتيجة 2/2، حيث فاز رود في آخر مباراتين.

وقال زفيريف : "أرغب في تقديم أفضل ما لدي ليتبقى لي فرصة، أنه لاعب عظيم وشارك في نهائيين متتاليين، وهو يخوض الدور قبل النهائي للمرة الثالثة على التوالي، هذا يتحدث عنه".

واعترف زفيريف: "لم أكن في أفضل حال على المستوى الذهني للمشاركة في بطولات جراند سلام في بداية مسيرتي، كنت دائما متوترا للغاية، ولم أقدم أفضل ما لدي، لكن التوتر يختفي مع الوقت".

ويدخل زفيريف مباراة غدا الجمعة بسلسلة من الانتصارات وصلت إلى 11 مباراة متتالية، بما في ذلك المباريات التي خاضها في بطولة روما للأساتذة والتي توج بها، والفوز على الإسباني رافائيل نادال والفوز بخمس مجموعات على كل من الهولندي تالون جريكسبور والدنماركي هولجر رون.

وقال زفيريف: "عقليتي ترتكز على نقطة مفادها العمل الجاد أكثر من أي شخص آخر لكي أصبح اللاعب الأفضل، أعتقد أن أفضل اللاعبين يفعلون ذلك دائما".

وقضى زفيريف وقتا أطول في الملاعب من رود، والذي وصل إلى دور الثمانية بعد انسحاب الصربي نوفاك ديوكوفيتش بسبب الإصابة في لقاءهما بدور الثمانية.

ولكنه ليس قلقا من ذلك حيث قال: "أشعر بأنني في حالة جيدة من الناحية البدنية، وليس لدي أي مخاوف من ذلك، أتمنى أن تظل كذلك لكي أتمكن من تقديم مباراة جيدة".

ولم يبد زفيريف اهتماما بالأجواء الباردة في باريس والتي تجعل انطلاق الكرة على أرضية الملعب أبطأ.

وأضاف: "بالطبع أتمنى أن تصل درجة الحرارة إلى 27 درجة، وأن تصطدم الكرة بكتفي، لكن هذه ليست نزهة، لا يمكنك التحكم في الطقس".

وتابع زفيريف: "تبقى أربعة لاعبين فقط في البطولة، وأنا واحد منهم، وهذا هو الأمر الأهم".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة