Close ad

«صحة إفريقيا».. 7 دول إفريقية تشيد بامتلاك مصر أكبر مركز للأبحاث الدوائية في المنطقة

6-6-2024 | 17:43
;صحة إفريقيا;  دول إفريقية تشيد بامتلاك مصر أكبر مركز للأبحاث الدوائية في المنطقة صحة إفريقيا .. 7 دول إفريقية تشيد بامتلاك مصر أكبر مركز للأبحاث الدوائية بالمنطقة
عبد الله الصبيحي

نظمت وفود 7 دول إفريقية فضلاً عن ممثلي شركات أبحاث دوائية إفريقية وإقليمية وعالمية، زيارة لمركز «MARC»، أكبر مركز أبحاث دوائية وصيدلية في مصر وشمال إفريقيا والشرق الأوسط، وذلك على هامش مؤتمر ومعرض صحة إفريقيا، مشاركتهم في ملتقى الأبحاث الإكلينيكية للقارة الإفريقية « TCIS AFRICA 2024»، والذي استضافته مصر.

موضوعات مقترحة

وتضمنت الزيارة جولة تفقدية لممثلي الدول والشركات في الوحدات الإنتاجية لمركز «MARC»، وشملت وحدة التكافؤ الحيوي، ووحدة الأبحاث الإكلينيكية التعاقدية، وصولاً لمعمل الأبحاث بأقسامه المختلفة وهي «الوراثية، والمناعية، والبيولوجيا الحيوية، وزراعة الخلايا، والنانو تكنولوجي، والبيو إنفورماتكيس».

سد الفجوة بين البحوث الطبية والدوائية

وقال الدكتور جورج ماهر، العضو المنتدب لمركز «MARC»، إن المركز أنشئ لسد الفجوة ما بين البحوث الطبية الدوائية، لتحويلها لتطبيقات علاجية، والتنسيق بين مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة، تحقيقًا لمصلحة المريض المصري والعربي والإفريقي، مع التوسع عالميًا لخدمة البشرية كلها. 

مواجهة الأمراض المتوطنة

وأضاف الدكتور جورج ماهر، أن المركز حريص على التعاون مع مختلف الأطراف المعنية بالبحوث والصناعات الدوائية واللقاحات في قارة إفريقيا لمواجهة الكثير من الأمراض المتوطنة في القارة، فضلاً عن التعاون مع دول المنطقة، والغرب.

ولفت إلى أنه نتيجة للاختلاف الجيني والعرقي يكون أحيانًا هناك تطورات وطفرات في الأمراض والأعراض والعلاجات، والتي تُؤثر بالسلب على المرضى، حال عدم الاكتشاف المبكر لهذا الأمر، وتوفير أفضل السبل الممكنة للتعامل معها، وهو ما يعمل عليه «MARC»، بالتعاون مع كافة الجهات المعنية. 

وشدد على ضرورة دعم كافة البلدان الإفريقية لجهود الأبحاث الإكلينيكية والمتخصصة بمجال الصناعات الدوائية، لتسهيل الوصول لعلاج ووسائل تشخيص للأمراض المتوطنة في إفريقيا، دعمًا للمرضى في «القارة السمراء». 

من جانبهم، أشادت الوفود المشاركة بالزيارة، بالإمكانيات المتطورة التي يمتلكها مركز «MARC»، بما يتفق مع أحدث المعايير العالمية في نفس المجال، وكذلك امتلاكه كوادر وخبرات بحثية وعملية على أعلى مستوى، مؤكدين حرصهم على التعاون مع «المركز» في الفترة المقبلة، دعمًا للأمن الصحي بإفريقيا.

تأتي الزيارة في ضوء ما تشهد قارة إفريقيا من تطورًا ملحوظًا بمجال الأبحاث الإكلينيكية، ولبحث فرص التعاون بين مركز «MARC» وعدد من الدول الإفريقية والشركات المشاركة في فعاليات ملتقى الأبحاث الإكلينيكية الإفريقي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: