Close ad

أبو ردينة: حرب الإبادة بغزة ومسيرة الأعلام بالقدس تدفع بالأمور نحو الانفجار الشامل

5-6-2024 | 20:14
أبو ردينة حرب الإبادة بغزة ومسيرة الأعلام بالقدس تدفع بالأمور نحو الانفجار الشاملالمتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة
أ ش أ

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، اليوم الأربعاء، إن مسيرة الأعلام التي يقوم بها المُستوطنون في مدينة القدس المحتلة، والتي تترافق مع استمرار جريمة حرب الإبادة الجماعية في قطاع غزة، والاعتداءات المستمرة على المدن والقرى الضفة الغربية والقدس، لن تغير من واقع مدينة القدس كونها العاصمة الأبدية لدولة فلسطين، وتشكل خرقا لجميع القوانين الدولية التي تعتبر القدس أرض فلسطينية محتلة وتشكل استفزازا صارخا للمشاعر العربية والإسلامية والمسيحية.

موضوعات مقترحة

وأضاف أن هذه المحاولات الإسرائيلية المستمرة لتزييف تاريخ مدينة القدس المحتلة وطابعها الفلسطيني العربي، هي محاولات عبثية لفرض سياسة الأمر الواقع التي تحاول فرضها على المدينة المقدسة منذ احتلالها، ولم تنجح، ولن تنجح بفضل صمود أهل القدس وتمسكهم بتاريخهم وهويتهم الفلسطينية، وبمقدساتهم الإسلامية والمسيحية. 

وحذر أبو ردينة، من استمرار الاعتداءات المتواصلة من قبل المُستوطنين ومن قبل أعضاء في الحكومة اليمينية، على الأماكن الدينية في مدينة القدس، وخاصة على المسجد الأقصى المبارك، والتي ستجر المنطقة إلى حرب دينية حذرنا منها مرارًا. 

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، إن على الإدارة الأمريكية التي توفر الدعم والحماية للاحتلال، التدخل الفوري لوقف هذه الاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة، ووقف حرب الإبادة الجماعية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، في قطاع غزة، والاعتداءات المستمرة في الضفة الغربية والقدس، والتي تتحمل مسؤولية استمرارها جراء دعمها الأعمى للاحتلال وسياساته الإجرامية. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة