Close ad

"خوف وفزع".. البابا تواضروس يصف إحساس الأقباط لحظة إعلان فوز مرسي

4-6-2024 | 23:54
 خوف وفزع  البابا تواضروس يصف إحساس الأقباط لحظة إعلان فوز مرسيالبابا تواضروس

قال قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إنه كان في مهمة كنسية في أستراليا، في وقت إعلان فوز محمد مرسي، بمنصب الرئاسة.

موضوعات مقترحة

وأوضح خلال شهادته مع الإعلامي الدكتور محمد الباز، في برنامج "الشاهد" المذاع عبر قناة "إكسترا نيوز"، أنه في البداية أعلن عن فوز منافسه الفريق أحمد فريق، فاستقبلوا الخبر بالزغاريد، لكن بعد نصف ساعة، انقلب الفرح لحزن وغم، وانقلبت الزغاريد لصويت وبكاء، عندما وصل  خبر آخر بنجاح محمد مرسي.

وأردف: "كنا نصف الليل، وعم البكاء والعياط، واللي فكر يحضر أهله لـستراليا، واحد قال لي أنت هترجع مصر؟ قلت لهم طبعًا هارجع مصر، كانت الأحداث تنبئ بأن شيئا يُسرق، ليست هذه مصر، وليست هذه الطبعية الحياتية لإخوتنا وجيراننا في مصر، ليست هذه نكهة مصر، ولا طبيعة كل يوم، حتى اللغة المستخدمة في الإعلام ليست اللغة التي اعتدنا عليها، أقرب تشبيه هو السرقة، وواحد شبه لي الموقف لما الفرخة تطير عند الجيران ينتفوا ريشها، إحنا كده بينتفوا ريشنا".

وختم: "كان الإحساس وقتها حالة من الخوف والفزع، وإنك بدأت طريق مجهول".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة