Close ad

مفاجآت فى مشروعات تخرج طلاب الإعلام 2024

5-6-2024 | 11:44
مفاجآت فى مشروعات تخرج طلاب الإعلام مشروعات تخرج طلاب الإعلام 2024
دينا شكرى
الشباب نقلاً عن

حملة "الدار أمان" تنطلق من السويس لتؤكد على جهود مصر فى استضافة اللاجئين

موضوعات مقترحة

تظل مشروعات تخرج كليات الإعلام مرآة عاكسة على تميز أفكار الطلاب وقدرتهم على تقديم مبادرات إيجابية لحل المشكلات التي تواجهنا، أو لإلقاء الضوء على جوانب منسية في حياتنا، وتحمل مشروعات هذا العام العديد من المفاجآت التي تؤكد دائما أن الشباب قادرون على صناعة الاختلاف.. في السطور التالية نقدم لكم مجموعة منتقاة من أبرز المشروعات الناجحة والتي لاقت صدى واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

الدار أمان

قدم طلاب كلية الإعلام بجامعة السويس مشروع تخرج بعنوان "الدار أمان"، حيث سلطوا الضوء على جهود مصر الإنسانية في استقبال اللاجئين. ويهدف المشروع إلى تقديم صورة مصر كدولة مضيافة، من خلال تقديم قصص نجاح هؤلاء اللاجئين واندماجهم في المجتمع المصري.

وتقول أماني القزاز- إحدى عضوات فريق العمل-: يعرض الفريق الطلابي بالمشروع هذه الحملة على منصات التواصل الاجتماعي، وتتضمن الفكرة تقديم مساهمات الدولة في توفير الأمان والحماية للضيوف، كما تسلط الحملة الضوء على الجوانب الإيجابية لحياتهم في مصر. ويمثل هذا المشروع نموذجاً للمبادرات الطلابية التي تدعم القضايا الإنسانية وتعزز السلام الاجتماعي العالمي.

 ويضم الفريق الطلابي كلا من: أماني القزاز، إسراء عاطف، أمل عبدالجواد، آية أمين، دعاء مسعد، سماح مراد، سلوى مجدى، شيماء خيري، فاطمة على، كريم عادل، عمر عادل، عمر حسام، منار إسلام.

بتوقيت ماما

أطلق فريق من طلاب الفرقة الرابعة قسم العلاقات العامة والإعلان بكلية الإعلام، جامعة القاهرة، حملة للتوعية برحلة "الحمل" لدى الأمهات تحت عنوان "بتوقيت ماما"، وترفع الحملة شعار "وعيك وسلامتك أساس أمومتِك".

وتقول نانسي مدحت- إحدى الطالبات بفريق عمل الحملة-: تنقسم الحملة إلى ثلاث مراحل رئيسية لتوعية الفتيات والسيدات الحوامل والأمهات بالأمومة الواعية والحفاظ على صحة الأم والجنين والاكتشاف المبكر لأمراض الأجنة والوقاية من أي خطر قد يواجه الأم قبل أو أثناء أو بعد الحمل.

وتضيف نانسي: تركز المرحلة الأولى والتي تحمل اسم "مرحلة ما قبل الحمل" على التوعية بأهمية تحاليل ما قبل الزواج والتغذية السليمة والاستعداد للحمل، أما المرحلة الثانية فتسمى "مرحلة أثناء الحمل" تهتم بصحة الأم وجنينها والتغذية السليمة لهما وأهمية الرياضة بالنسبة للأم الحامل، وذلك بعد استشارة الطبيب المختص بنوع الرياضة المناسبة لها، بينما تهتم المرحلة الثالثة "ما بعد الولادة" بكيفية تعامل الأم مع طفلها خلال الشهور الثلاثة الأولى بعد الولادة. وقد أطلقت الحملة العديد من الفعاليات منها فاعلية Breathe Mama Breathe للتوعية بأهمية ممارسة الرياضة بشكل عام واليوجا بشكل خاص للحوامل. كما أطلقت فاعلية Pink Day للاحتفال بشهر المرأة خلال شهر مارس. وقامت الحملة بزيارة مستشفى بهية لعلاج أورام الثدي يوم عيد الأم كجزء من المسئولية الاجتماعية الخاصة بالمشروع للاحتفال مع السيدات بهذا اليوم.

يضم فريق عمل الحملة تحت إشراف الدكتورة حياة بدر- عضو هيئة التدريس بالكلية- كلا من رحاب عبدالمعز وأحمد رحمة كمشرفين مساعدين، ومن الطلاب: نانسي مدحت، سلمى أحمد، سهيلة مجدي، دالين محمد، مي شريف، مي العناني، أوليفيا إيهاب، حبيبة أسامة، هبة عاصم، نوران مجدي، سالي الصفطاوي، إيريني إليا، سمير سراج، روماني ميلاد، سيلڤي ناجي، آية على، جميلة حاتم، چوهي شعبان، نورهان عيد، روان ياسر.

مشروع بتوقيت ماما

إيجيكيشن

"إيجيكيشن: اتعلم.. استكشف.. تواصل"، هو مشروع التخرج لمجموعة من طلاب الفرقة الرابعة بالشعبة الإنجليزية في كلية الإعلام جامعة القاهرة، حيث يسلط الضوء على "السياحة التعليمية".

وتقول ندى الجوهري- إحدى الطالبات بالفريق-: تهدف الحملة للترويج لمصر كوجهة سياحية وتعليمية للطلاب بالخارج، بالإضافة إلى التوعية بمصطلح "السياحة التعليمية" ومعرفة تجارب الطلاب الوافدين عن الدراسة في مصر، وتجربتهم في مصر كوجهة سياحية وتعليمية مع مزج الترفيه بالتعليم وذلك في ضوء اهتمام الدولة حالياً بالسياحة التعليمية وانطلاق مبادرة "ادرس في مصر" للمنح الدراسية.

وتضيف ندى: تهدف الحملة للتوعية بمصطلح (السياحة التعليمية) الذي بدوره يهتم بالجانب السياحي أيضًا مع التعليمي للطلاب الوافدين في مصر إيمانًا منهم بدور السياحة التعليمية الرائد في تنشيط السياحة وجذب المزيد من الطلاب بالخارج للدراسة في مصر, حيث تنقسم الحملة لمراحل مختلفة، وكل مرحلة تسلط الضوء على جانب مختلف مثل السياحة والثقافة والتعليم في مصر بتوفير معلومات تساعدهم لفهم أكثر عن الدراسة في مصر، وعن المجالات المتاحة لهم وفهم العادات والتقاليد المصرية وإبراز أهم الأماكن السياحية وأماكن الثقافة المصرية، لتسهيل دمجهم في المجتمع المصري, بالإضافة إلى دعم هيئة تنشيط السياحة للحملة وجعلها تحت رعايتها الشرفية.

ويضم الفريق الطلابي بالحملة كلاً من: ندى الجوهري, مريم عادل، حافظ المتولي, آية عجلان, مريم علي حسن, رحمة أحمد محمد فريد, رقية مجدي يونس حمزة, مريم محمد حسن, رضوى محمد أحمد إبراهيم, فاطمة أحمد مصطفى بيومى, آية أبو باشا, سلمى أسامة فوزي, نادين وليد محمد صلاح, حنين وائل العشري, نورا نادي.

مشروع أيجيكشن

وصلتك.. واسطتك

"وصلتك" هو مشروع التخرج قدمته مجموعة من واحد وعشرين طالبًا من طلاب المعهد الدولي العالي للإعلام، قسم العلاقات العامة والإعلان، بأكاديمية الشروق. وحملة توعوية لمساعدة الطلاب علي تطوير مهاراتهم وتمكينهم لتحقيق طموحاتهم المهنية وتعزيز خبراتهم الحياتية، وأيضاً العمل على توفير فرص تدريبية للشباب في شركات مع متخصصين في جميع المجالات لتحقيق أهدافهم وتشجيعهم علي الابتكار والريادة.

وتقول فاطمة رامي- إحدى عضوات فريق العمل-: إن المشروع عبارة عن تطبيق رقمي وموقع الكتروني يقدم العديد من الدورات التدريبية المجانية في العديد من المجالات مثل الإعلام والهندسة والحاسبات والمعلومات والتجارة واللغات المختلفة. ويستطيع الطلاب أخذ الدورات التدريبية مجانًا من خلال التطبيق أو الموقع ومن ثم التواصل مع صفحات التواصل الاجتماعي للحملة لتوفير فرصة للتدريب بعد انتهاء الدورة المسجل بها.

وتضيف فاطمة: توفر حملة "وصلتك" للطلاب التدريبات والدورات الالكترونية مجانًا وهو ما يمثل فرصة قيمة للطلاب لتطوير مهاراتهم وزيادة معرفتهم في مجالات مختلفة، وهو ما يسهم في تعزيز المساواة في فرص التعلم وتعزيز التكنولوجيا في التعليم في مصر.

ويضم جروب الحملة كلا من: فاطمة رامي محمود, دارين أحمد عبدالله, كاترين إيهاب أنور, سيمون ريمون شفيق, أمانى خالد جمال, هبة عصام الدين محمد, فاطمة الزهراء حسام, فاطمة محمود محمد علي, هاجر أحمد عبدالفتاح, شذا فضل السيد, علياء أحمد شوقي, أحمد هاني عبدالباسط, أستير جادالله تاوضروس, منة الله ممدوح, هند إبراهيم, رانيا حسن, نانسي محمد تمساح, محمد أحمد عبدالمؤمن, كريم عمرو, فيكتور أنطوان لويس, زياد مصطفى.

مشروع وصلتك واسطتك

جيل زي

"جيل زي" هي مبادرة شبابية لتعزيز التنمية المستدامة والعمل الحر ودعم الجيل الحالي، أطلقها طلاب كلية الإعلام جامعة بني سويف، كحملة عنوانها «gɘn-z»، في إطار مشروع تخرجهم، وتهدف الحملة إلى تعزيز التنمية المستدامة والتوعية بمفهوم العمل الحر ودعم الجيل الحالي.

يقول محمد جمال- أحد أعضاء الفريق-: إن حملة "جيل زي" مبادرة شبابية تهدف إلى التوعية بدور جيل زي وقدراتهم، وتشمل أهداف الحملة تشجيع الشباب على المشاركة في مبادرات التنمية المستدامة وتبني أساليب الحياة الصحية، بالإضافة إلى دعم وتعزيز ثقافة العمل الحر وتمكين الشباب من تطوير مهاراتهم واستغلال إمكانياتهم في سوق العمل المتغير.

ويضم فريق العمل كلاً من: محمد جمال، أحمد حسن، هاجر إبراهيم، ندى محمد، رضوى محمد، منة الله ياسر، شمس أسامة، ياسمين عبدالتواب، كيرمينا إسحق، تسنيم عبدالحفيظ، بسنت نبيل، فرينا محفوظ، ولاء عبدالحليم، مي حسن، شيماء محمد.

مشروع أيادى

أيادى

مشروع "أيادي" لدعم الحرف اليدوية والتراثية، هو واحد من المشروعات الرائدة، التي قدمها طلاب الفرقة الرابعة في كلية الإعلام بجامعة القاهر، حيث يهدف المشروع لدعم الحرف اليدوية والتراثية في مصر. ويقوم بحملة تسويقية للأشخاص الماهرين بهدف تسليط الضوء على جمال وقيمة الحرف اليدوية المتخصصة.

وتقول نغم عمرو سيد- إحدى عضوات الفريق-: تأتي هذه المبادرة لتعزيز جهود الشباب في المحافظة على التراث المصري، والوعي بأهمية الحرف اليدوية، وتشجيع المجتمع على دعم الحرفيين وشراء منتجاتهم، مما يسهم في صون التراث.

وتضيف نغم: إن "أيادي" تتبنى اللمسة المصرية والبصمة المتميزة للحرفيين المهرة، حيث تسلط الضوء على بعض الحرف اليدوية المهمة مثل: (الفخار، النحاس، التطريز، صناعة المكرميات والسجاد).

ويضم فريق العمل كلًا من: نغم عمرو سيد, هنا هشام كيلاني, فرحة رأفت متولي, حنين عبدالعزيز عبدالفتاح, منة خالد محمد, مريم علاء الزيدي, نانسي نادي حبيب, نورين أحمد حسن, أحمد ماهر محمد, عبدالرحمن عياض لطفي, أحمد شكري, عمر أحمد عطية, نورهان مروان, عبدالرحمن محمد.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: