Close ad

«شي إن» الصينية تقترب من طرح أسهمها في بورصة لندن

3-6-2024 | 16:58
;شي إن; الصينية تقترب من طرح أسهمها في بورصة لندن التجارة الإلكترونية

يرجح أن تقدم شركة بيع الأزياء بالتجزئة عبر الإنترنت "شي إن" (Shein) طلباً للطرح العام الأولي في بورصة لندن في أقرب وقت من الأسبوع الجاري والتي تصل بتقديرات قيمة الشركة إلى نحو 50 مليار جنيه إسترليني (64 مليار دولار)، بحسب شخص على دراية بالموضوع.

موضوعات مقترحة

أوضح الشخص الذي طلب عدم الإفصاح عن هويته نظراً لأن الخطة سرية، أن توقيت تقديم ملف الإيداع يمكن أن يتغير ولا يمكن تأكيد التوصل لاتفاق. أوردت محطة "سكاي نيوز" بوقت سابق خطة "شي إن" لتقديم الملف عبر تقرير لها، وفق «بلومبرج».

قد يصبح طرح "شي إن" أحد أكبر عمليات الاكتتاب العامة في تاريخ المملكة المتحدة، إذ يعيد إليها جزءاً كبيراً من القيمة السوقية التي خسرتها بورصة لندن جراء نقل الشركات للإدراج الرئيسي الخاص بها إلي بورصة نيويورك. أخفقت بورصة لندن بطريقة كبيرة في الاستفادة من انتعاش صفقات الاكتتابات العامة في أوروبا السنة الجارية.

القواعد الجديدة

أفادت «بلومبرج» في فبراير الماضي بأن "شي إن" تتطلع بقوة للإدراج في بورصة لندن لأنها اعتبرت أنه من غير المرجح أن توافق لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية على طرح عام أولي في بورصة نيويورك. كان السيناتور الأميركي ماركو روبيو من بين أولئك الذين طلبوا من لجنة الأوراق المالية والبورصات رفضها، قائلاً أن الشركة تحتاج للكشف عن المزيد من التفاصيل حول عملياتها التشغيلية في الصين.

امتنعت "شي إن" التي تأسست في الصين ويقع مقرها حالياً في سنغافورة، عن التعليق إزاء صفقة الاكتتاب العام.

ما زالت الشركة تحتاج الحصول على موافقة من لجنة تنظيم الأوراق المالية الصينية لمواصلة الإدراج بموجب القواعد الجديدة التي تُبين عملية التدقيق المطلوبة من الشركات قبل الاكتتاب العام خارج الصين.

برز الحديث عن الاكتتاب العام مجدداً بعد إعلان المملكة المتحدة عن إجراء انتخابات في 4 يوليو المقبل، إذ أظهرت استطلاعات رأي أن حزب العمال المعارض يتقدم بفارق كبير عن حزب المحافظين. أشار تقرير لـ"سكاي نيوز" إلى أن دونالد تانج، الرئيس التنفيذي لـ"شي إن"، تحدث إلى عدد من الشخصيات السياسية من حزب العمال، من بينهم وزير أعمال حكومة الظل جوناثان رينولدز.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: