Close ad

"إف تي آي" الألمانية للسياحة تشهر إفلاسها

3-6-2024 | 16:53
 إف تي آي  الألمانية للسياحة تشهر إفلاسهاإف تي آي الألمانية تشهر إفلاسها
الألمانية

أشهرت شركة "إف تي آي" الألمانية للسياحة اليوم الإثنين، إفلاسها.

موضوعات مقترحة

وأعلنت شركة "إف تي آي" توريستك ذات المسؤولية المحدودة، وهي الشركة الأم لمجموعة "إف تي آي"، ثالث أكبر مؤسسة سياحية في أوروبا، اليوم أنها قدمت طلبًا لدى المحكمة الابتدائية في ميونخ جنوبي ألمانيا لبدء إجراءات الإعسار.

تعذر تنفيذ الرحلات

وأوضحت الشركة أن من المتوقع أنه لن يتم تنفيذ الرحلات التي لم تبدأ بعد اعتبارًا من غد الثلاثاء بشكل كامل أو جزئي. وقالت الشركة:" نحن نعمل حاليًا بجد لضمان استكمال الرحلات التي بدأت بالفعل كما هو مخطط لها." مشيرة إلى أن من المحتمل تعذر تنفيذ الرحلات التي لم تبدأ بعد بشكل كامل أو جزئي اعتبارًا من غد الثلاثاء الموافق 4 ونيو الجاري.

وحسب البيانات الصادرة، يسري طلب الإفلاس مبدئيا وبشكل مباشر على العلامة "إف تي آي" توريستك، وذكرت الشركة أنه سيلي ذلك تقديم طلبات مماثلة بالنسبة للشركات الأخرى في المجموعة.

يذكر أن مستقبل الشركة كان يبدو بالأساس مضمونًا؛ حيث حصلت إبان أزمة كورونا على مساعدة حكومية بقيمة إجمالية تبلغ 595 مليون يورو من صندوق استقرار الاقتصاد. ويسعى اتحاد شركات (كونسرتيوم) بقيادة المستثمر المالي الأمريكي سيرتاريس إلى الاستحواذ على مجموعة "إف تي آي" مقابل يورو واحد وضخ 125 مليون يورو من رأس المال الجديد في الشركة. ولا تزال هذه الصفقة في انتظار موافقة سلطات حماية المنافسة.

وبحسب صحيفة "هاندلسبلات" الاقتصادية الألمانية، ظهرت في الشركة فجأة فجوة تمويل بقيمة تتألف من رقمين من ملايين اليورو، وذكرت الصحيفة أن الحكومة الفيدرالية قررت بعد مفاوضات في العطلة الأسبوعية رفض تقديم مزيد من المساعدات للشركة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: