Close ad

أيهما أفضل للمواطن المصري الدعم العيني أم النقدي؟..خبراء يجيبون

3-6-2024 | 15:12
أيهما أفضل للمواطن المصري الدعم العيني أم النقدي؟خبراء يجيبونالدعم العيني أم الدعم النقدي؟
شيماء شعبان

يُعدّ تقديم الدعم للمحتاجين قضية جوهرية في أي مجتمع، وتتنوع أشكال هذا الدعم ما بين الدعم العيني المتمثل في توزيع سلع أو خدمات محددة، والدعم النقدي المتمثل في منح الأموال للمستفيدين.

موضوعات مقترحة

ولكن، يثار الجدل حول.. أيّ نوع من الدعم أفضل وأكثر فعالية في تحقيق أهدافه؟

"بوابة الأهرام" توضح خلال السطور التالية باستعراض آراء الخبراء، أيهما أفضل للمواطن المصري.. الدعم العيني أم الدعم النقدي؟

الدعم العيني أم النقدي..أيهما أفضل؟

وفي هذا الإطار، يرى الدكتور محمد أنيس، المحلل الاقتصادي، لـ"بوابة الأهرام": أن الدعم النقدي أفضل، لأن الدعم العيني يخلق وجود سعرًا لنفس المنتج في السوق وهذا يؤدي إلى حتمية محاولة البعض التلاعب بالأسعار والاستفادة من فارق السعر وبين السلع المدعمة ونظريتها الذي يباع بالسعر الحر.

وتابع: يضاف إلى ذلك أن عملية إيصال السلع المدعومة يؤدي إلى الكثير من الهدر والإجراءات الروتينية والرقابية المكلفة.

4 شروط لتنفيذ انتقال سلس وسليم من الدعم العيني إلى الدعم النقدي

ويقترح الخبير الاقتصادي للتخلص من تلك العيوب الموجودة بالدعم العيني يجب أن يصبح لكل سلعة سعر واحد حر تُباع به بآليات السوق، على أن يتم إيصال الدعم بشكل نقدي إلى الأسر المستحقة ليتمكنوا من شراء السلع الأساسية من السوق بسعرها الحر.

ويوصي المحلل الاقتصادي، بـ 4 شروط لتنفيذ انتقال سلس وسليم من الدعم العيني إلى الدعم النقدي وتشمل:

1- أن نتخلص من الدعم العيني للسع غير الغذائية أولا " المحروقات- والكهرباء وخلافه".

2- أن تكون عملية تحول الدعم العيني إلى دعم نقدي جزء من عملية التحول الرقمي الشامل بمعنى أن يصبح لدى الأسر المستحقة كروت إلكترونية تستقبل تلك الكروت مبلغ الدعم بشكل شهري ويصرف الدعم عبر الكارت بشكل إلكتروني فقط لا غير، وغير قابل لتحويله إلى مبالغ نقدية كاش.

3- أن يكون مبرمجا على الكارت السلع القابلة لاستقبال هذا الدعم وهي السلع الغذائية الأساسية والكهرباء والمحروقات وتذاكر القطارات والمترو، بحيث يكون هناك مرونة لكل فرد، ولكل أسرة أن يقوم باستغلال مبلغ الدعم النقدي المخصص له بشكل مرن مابين تلك الأمور الأساسية طبقا لظروفه.

4- أن يكون هناك آلية حكومية لربط مبلغ الدعم النقدي بمعدلات التضخم بحيث يتواكب مبلغ الدعم مع معدلات ارتفاع الأسعار للحفاظ على القوة الشرائية.  


الدكتور محمد أنيس

التحول من الدعم العيني إلى الدعم النقدي لا يستهدف تقليص الدعم

ومن جانبه، يؤكد الدكتور وليد جاب الله، أن التحول من الدعم العيني إلى الدعم النقدي لا يستهدف تقليص الدعم؛ حيث أنه تم تخصيص 635 مليارا و943 مليون جنيه في الموازنة العامة للدولة للسنة المالية القادمة 2024/2025 للدعم والمنح والمزايا الاجتماعية بزيادة 106 مليارات عن 2023/24.

وواصل: ولكن رغم تلك الزيادة فإن قدرتها على تغطية الدعم النقدي محل شك في ظل عدم وضوح الرؤية في مسار التضخم العالمي، مما يدفع نحو اتخاذ إجراءات لترشيد الدعم،  لاسيما وأن هناك جانب من الدعم النقدي يذهب لغير المستحقين الفعليين.


الدكتور وليد جاب الله

الحكومة تتجه إلى التحول التدريجي من الدعم العيني إلى الدعم النقدي

وأضاف، أن الحكومة تتجه إلى التحول التدريجي من الدعم العيني إلى الدعم النقدي، بما يقصر الدعم على الشرائح المستحقة من المصريين على أن يتحمل الأجانب والقادرين التكلفة الفعلية للسلع والخدمات المدعمة.

قضية الاختيار ما بين الدعم العيني والدعم النقدي

ويرى الخبير المالي والاقتصادي أن قضية الاختيار ما بين الدعم العيني والدعم النقدي هي من القضايا التي تناولتها الكثير من الدراسات والأبحاث، التي يجب البناء عليها ليتم تصميم برنامج للتحول نحو الدعم النقدي عبر حوار مجتمعي يناقش تلك القضية انطلاقا من الدراسات التي تناولت ذلك الموضوع في ضوء البيانات المتوافرة عن ذلك الموضوع والتجارب الدولية في هذا الشأن.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة