Close ad

"حركة فتح": الضفة الغربية تتعرض لمحرقة لا تقل ضراوة عما يشهده قطاع غزة

3-6-2024 | 10:54
 حركة فتح  الضفة الغربية تتعرض لمحرقة لا تقل ضراوة عما يشهده قطاع غزةحركة فتح
أ ش أ

 أكد نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح صبري صيدم، أن الضفة الغربية تتعرض لمحرقة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين لا تقل في ضراوتها عما  يشهده قطاع غزة حاليا.

موضوعات مقترحة

وقال صيدم - في تصريح خاص لقناة "العربية الحدث"، اليوم الإثنين إن إسرائيل تشن حربا خفية في الضفة الغربية، مشيرا إلى أن إسرائيل كثفت من جهودها الاستيطانية بصورة كبيرة، وما يعلن عنه لا يتجاوز 10% مما يدور على الأرض.

وأوضح أن المشروع الاستيطاني مشروع إحلالي يهدف إلى القضاء على الهوية الفلسطينية، مؤكدا أن الاحتلال يعزز جهوده في القضاء على الهوية الفلسطينية من خلال تسليح المستوطنين ومنح القوة المفرطة لهم، وتشجيعهم من خلال سلسلة قوانين عنصرية.

وانتقد صيدم، العقوبات التي فرضتها الدول الغربية على المستوطنين.. قائلا: "إن هذه دول لم تمتلك القدرة على منعهم من وقف الاستيطان بل منحهم السلاح لاستهداف القطاع والضفة".

وكانت تقارير إعلامية قد أفادت بأن عشرات المستوطنين اقتحموا مقام يوسف في المنطقة الشرقية من مدينة نابلس، وسط حماية كبيرة من قوات جيش الاحتلال التي اقتحمت المنطقة الشرقية للمدينة من حاجز عورتا وبيت فوريك، ترافقها جرافة، لتأمين اقتحام المستوطنين.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة