Close ad

وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية يتفقدان مشروع إنشاء القوس الغربى لمحور "عمر سليمان"| صور

2-6-2024 | 13:34
وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية يتفقدان مشروع إنشاء القوس الغربى لمحور  عمر سليمان | صورجولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى
عصمت الشامي

 تفقد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، واللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، مشروع إنشاء القوس الغربى لمحور اللواء عمر سليمان "الطريق الدائرى لمحافظة الإسكندرية"، والذى ينفذه الجهاز المركزى للتعمير التابع للوزارة، من خلال جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، ويرافقهما اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، واللواء مختار حسين، رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط.

موضوعات مقترحة

نقل حركة المركبات من وإلى مطار برج العرب والساحل الشمالي

وأشار وزير الإسكان، إلى أن المحور الجديد يهدف إلى نقل حركة المركبات بجميع أنواعها من وإلى مطار برج العرب الدولى، والساحل الشمالي، ومناطق التنمية (صناعية - لوجيستية - زراعية)، بمدينة برج العرب ومحيطها، إلى الطريق الصحراوي مباشرة، ومنه إلى شبكة الطرق الإقليمية بمختلف مناطق الجمهورية، كما يربط طريق الإسكندرية الصحراوي بمطار برج العرب والطريق الدولي الساحلي، لاستيعاب الكثافة في الحركة المرورية المتبادلة، واستيعاب الحركة المرورية المتجهة من وإلى الساحل الشمالى دون الدخول لمدينة الإسكندرية، مما يسهم فى تخفيف الكثافات المرورية بمدينة الإسكندرية.

وتجول وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية، ومرافقوهم، بمسار الطريق الدائرى لمحافظة الإسكندرية، واستمعوا لشرح تفصيلى من اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، والذى أوضح أن المشروع يتكون من طريق مزدوج بطول حوالي 20 كم، وعرض 6 حارات مرورية بكل اتجاه، وجزيرة وسطى، وطبانات، ويبدأ من علامة الكم 40 طريق الإسكندرية / القاهرة الصحراوي، مروراً بمطار برج العرب الدولي، ثم مدينة برج العرب الصناعية، فالطريق الدولي الساحلي، ويشتمل على (3 كباري علوية - 24 كوبري سطحي - كوبري علوي أعلى مزلقان السكة الحديد إسكندرية / مطروح)، وتم تقسيم المشروع إلى 3 قطاعات موزعة على شركات وطنية للعمل بالتوازى لإنجاز المشروع.

من جانبه أكد اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، أن المحافظة تشهد حاليا تنفيذ عدد من المشروعات التنموية الكبرى التي تهدف إلى تحسين وتغيير شكل الحياة بالمحافظة من خلال الاستثمار فى مشروعات البنية التحتية والتي لم يتم تطويرها منذ عشرات السنين، موضحاً أنه في سبيل استعادة الإسكندرية لرونقها تم وضعها على رأس أولويات وخريطة إنجازات الدولة المصرية فى ظل الجمهورية الجديدة، من خلال الانتهاء من تنفيذ عشرات المشروعات القومية العملاقة، التي ساهمت في تغيير وجه الإسكندرية بالكامل.

وأضاف اللواء محمود نصار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، أن مشروعات الطرق التى يتم تفقدها اليوم، والتى ينفذها جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، تأتي فى إطار تنفيذ رؤية الدولة لوضع محافظة الإسكندرية على خريطة السياحة العالمية، من خلال مدها بشبكة من محاور الطرق الرئيسية، والتي تساعد فى تخفيف الضغط على محاور الطرق القديمة، وتحقيق السيولة المرورية، وربط المدينة بالامتدادات العمرانية الجديدة شرق وغرب الإسكندرية.

تجدر الإشارة إلى أن جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، يتولى تنفيذ مشروعات لصالح الغير بنطاق محافظة الإسكندرية، ومنها مشروعات إنشاء ورفع كفاءة وإعادة تأهيل عدد من الكبارى والأنفاق للسيارات والمشاة بالمحافظة، وأعمال إحلال وتجديد سور الكورنيش، بتكلفة تقديرية 145 مليون جنيه بتمويل من محافظة الإسكندرية، وإنشاء مجمع النيابات الإدارية بمنطقة سموحة بتكلفة 108.6 مليون جنيه بتمويل من هيئة النيابة الإدارية، وتنفيذ عدد من المنشآت الخدمية، بتكلفة 8 ملايين جنيه بتمويل من وزارة التضامن الاجتماعي.


جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى

جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى

جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى

جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى جولة وزير الإسكان ومحافظ الإسكندرية في مشروع إنشاء القوس الغربى
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة