Close ad

شركات إعادة التأمين تلجأ لوكالات إدارة لتطوير المنتجات وتقليل نسبة المخاطر

2-6-2024 | 11:58
شركات إعادة التأمين تلجأ لوكالات إدارة لتطوير المنتجات وتقليل نسبة المخاطرعلاء الزهيري رئيس اتحاد التأمين
فاطمة منصور

أكد الاتحاد المصري للتأمين أن العديد من شركات إعادة التأمين الكبرى بالإضافة إلى هيئة اللويدز بلندن لجأت إلى تأسيس وكالات الإدارة العامة الخاصة بها أو التعاقد مع كيانات موجودة بالفعل وذلك لإدارة برامج التأمين وإعادة التأمين بالنيابة عنهم.

موضوعات مقترحة

وأضاف الاتحاد في نشرته الإسبوعية أنه حريص على متابعة أهم  الاتجاهات العالمية والتجارب الدولية وإطلاع سوق التأمين المصري لذا سلط الضوء في هذه النشرة على وكالات الإدارة العامة والتي ظهرت في سوق التأمين العالمي ككيانات جديدة تعاظم دورها  فى الفترة الأخيرة.

كما تناولت النشرة التي يصدرها الاتحاد المصري للتأمين هذا الأسبوع التعريف بأحد الكيانات التي ظهرت فى أسواق التأمين وإعادة التأمين فى السنوات الأخيرة وهي وكالات الإدارة العامة والمعروفة باسم MGA وهي عبارة عن  نوع خاص من الوسطاء في صناعة التأمين يعملون كجسر بين شركات التأمين/إعادة التأمين ووسطاء التأمين.

وهي كيانات متخصصة تتمتع بسلطة إدارة وثائق التأمين وقد يكون لها سلطة تعيين المنتجين والترتيب لإعادة التأمين وتقديم أشكال الدعم الإداري الأخرى، اعتمادًا على تفاصيل الاتفاقية المبرمة بين شركة التأمين ووكالات الإدارة العامة.

موضوعات قد تهمك

هل تواجه مشكلة في تخزين ملفاتك على «جوجل درايف»؟.. طريقة مضمونة ومجانية للحل

أشهر أسباب تلف الهواتف الذكية وكيف تتجنبها.. نصائح للاحتفاظ بكنزك الثمين

ما الفرق بين شاشات الموبايل LCD و AMOLED و OLED ومميزات كل منها؟

واستعرضت النشرة الأدوار المختلفة التي تلعبها وكالات الإدارة العامة في سوق التأمين هي:

توفير خبرة الاكتتاب لشركات التأمين نظراً لما لتلك الوكالات من فهم عميق للأخطار التي يتخصصون فيها.

تطوير المنتجات حيث تتمتع وكالات الإدارة العامة بالمرونة اللازمة لإنشاء منتجات مصممة خصيصاً لصناعات أو أخطار محددة، وهو أمر قد لا تتمكن شركات التأمين التقليدية من القيام به. 

قدرات التوزيع: تتمتع وكالات الإدارة العامة بعلاقات قوية مع الوسطاء، مما يسمح لهم بتوزيع منتجاتهم على جمهور أوسع .

تقاسم الأخطار: تتحمل بعض وكالات الإدارة العامة أيضاً الأخطار بنفسها، وتعمل كنوع من شركات التأمين الصغيرة.
 إدارة المطالبات : وكالات الإدارة العامة مسؤولة أيضاً عن إدارة المطالبات نيابة عن شركات التأمين. نظراً لما لديها من الخبرة اللازمة للتحقيق في المطالبات وتسويتها.

وأشارت النشرة إلى وجه الاختلاف بين وكالات الإدارة العامة والوسطاء والذي يتمثل في عدة اختلافات :

يتم منح الوكالات العامة سلطة أكبر في الاكتتاب من قبل شركة التأمين وبالتالي تتمتع الوكالات بقوة أكبر من الوسيط.

تعتبر الوكالات أكثر تخصصا في بعض فروع التأمين بينما يكون نشاط الوسطاء عاماً في أغلب الأحيان.

تعمل وكالات الإدارة العامة لصالح شركات التأمين أو إعادة التأمين ولا تتعامل مع العملاء بينما يقوم الوسطاء بالعمل لصالح العميل .

واستعرضت النشرة كيف يمكن لشركات التأمين/إعادة التأمين الاستفادة من وكالات الإدارة العامة :

يمكن للشركات تمرير المهام المعقدة والمستهلكة للوقت إلى كيان خارجي لديه الخبرة اللازمة لتنفيذها.

يمكن للوكالات الاكتتاب في المناطق الجغرافية التي يصعب على شركة التأمين الوصول اليها جغرافيًا.

يمكن لتلك الوكالات الحصول على خبرة حول منتج معين أو أسعار أكثر تنافسية بسهولة أكثر .

يمكن لشركات التأمين الاستفادة من تلك الوكالات لدخول أسواق جديدة دون الحاجة إلى العمل علي تطوير بنيتها التحتية الخاصة .
 

تقدم وكالات الإدارة العامة غالبًا منصات وأدوات عبر الإنترنت تعمل على ممارسة العمليات بطريقة إلكترونية مبسطة مما يجعل التسعير وتجديد التغطيات و تسوية المطالبات  أسرع وأفضل.

تقوم وكالات الإدارة العامة بتكوين خبرة عميقة حول الأخطار و احتمال التعرض لها. و يمكن لشركات التأمين الاستفادة من أي موارد وأدوات متاحة توفرها وكالات الإدارة العامة لمنع الخسائر  الناجمة عن تلك الأخطار أو تخفيفها.

وعرضت النشرة أهم استراتيجيات التعاون الناجح مع وكالات الإدارة العامة و التي تتلخص في:

الفهم الشامل لخبرة وكالات الإدارة العامة وعروض منتجاتها.

تعزيز الانفتاح والشفافية و التواصل الفعال.

تحديد الأدوار والمسؤوليات لتجنب الارتباك وضمان عملية تعاون سلسة.

تحديد مؤشرات الأداء الرئيسية  القابلة للقياس وهو أمر بالغ الأهمية لتقييم مدى التقدم والنجاح في التعاون بين شركة التأمين ووكالة الإدارة العامة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: