Close ad

وزيرا دفاع اليابان والصين يجريان محادثات وسط توترات في مضيق تايوان وبحر الصين الجنوبي

1-6-2024 | 10:07
وزيرا دفاع اليابان والصين يجريان محادثات وسط توترات في مضيق تايوان وبحر الصين الجنوبيبحر الصين
أ ش أ

 أجرى وزير الدفاع الياباني مينورو كيهارا، ونظيره الصيني دونج جون، اليوم السبت، محادثات على هامش قمة الأمن الآسيوية السنوية المعروفة أيضا باسم حوار شانجريلا، في سنغافورة، وسط تصاعد التوترات في مضيق تايوان وبحر الصين الجنوبي وكذلك بحر الصين الشرقي، حيث تطالب بكين بجزر سينكاكو التي تسيطر عليها طوكيو.

موضوعات مقترحة

وذكرت وكالة أنباء /كيودو/ اليابانية اليوم أن هذا هو أول اجتماع بين وزيري دفاع البلدين منذ شهر يونيو من العام الماضي، مشيرة إلى أن وزير الدفاع الياباني قال "إن هناك العديد من المخاوف الأمنية بالنسبة للقوتين الآسيويتين مثل الخلاف حول جزر سينكاكو في بحر الصين الشرقي وزيادة الأنشطة العسكرية المشتركة للصين وروسيا حول اليابان، مضيفا أنه لذلك هناك حاجة ماسة إلى مناقشات صريحة".

من جهته، قال وزير الدفاع الصيني" إن الجيران الآسيويين يجب أن يسعوا جاهدين لتنفيذ سياسات وإجراءات ملموسة لتحقيق توافق سياسي على أنهم شركاء متعاونون ولا يعتبرون بعضهم بعضا تهديدا".

جاءت المحادثات بعد أن أجرت الصين مناورة عسكرية لمدة يومين حول تايوان الأسبوع الماضي عقب تنصيب لاي تشينج تي في 20 مايو، والذي تدينه بكين باعتباره انفصاليا.

وفي محادثاته مع رئيس الوزراء الصيني لي تشيانج في سول، الأحد الماضي، عبر رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا عن قلق طوكيو الشديد بشأن الأنشطة العسكرية المتزايدة لبكين في الآونة الأخيرة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: