Close ad

أسامة السعيد: أمريكا هي الدولة الوحيدة القادرة على تغيير مسار الحرب في غزة

31-5-2024 | 22:07
 أسامة السعيد أمريكا هي الدولة الوحيدة القادرة على تغيير مسار الحرب في غزة الدكتور أسامة السعيد
عبدالصمد ماهر

قال الدكتور أسامة السعيد، رئيس تحرير جريدة الأخبار، إن الأزمة تزداد تفاقمًا؛ حيث إن هناك طرفًا إسرائيليًا يحاول تمديد بقاء هذا الصراع إلى أطول فترة ممكنة، لأن بنيامين نتنياهو يرى أن مستقبله السياسي مرهون ببقاء هذه الحرب وهذا الصراع وبالتالي هو يستخدم كل الأدوات الممكنة لإدامة هذا الصراع أو على الأقل لإطالة فترته الزمنية حتى يعيد ترتيب العديد من الأوراق سواء أوراقه الداخلية أو على مستوى العلاقة مع الولايات المتحدة.

موضوعات مقترحة

وأضاف السعيد، اليوم الجمعة، خلال تصريحات له ببرنامج "ثم ماذا حدث؟"، مع الإعلامي جمال عنايت ،المُذاع عبر قناة "القاهرة الإخبارية"، أن هناك حالة من الإبادة الجماعية وجريمة ترتكب وتتفاقم الأزمة في قطاع غزة جراء إحكام إسرائيل أن الحصار ومنعها لدخول المساعدات الإنسانية، والرغبة والإمعان في عملية القتل والجريمة ضد الإنسانية في قطاع غزة.

وأوضح أن هناك أيضًا مجتمعًا دوليًا عاجزًا غير قادر على فرض حلول أو استخدام أوراق للضغط على إسرائيل، مؤكدًا أن الدولة الوحيدة التي تمتلك أوراق الضغط الدولة الوحيدة التي يمكنها أن تغير مسار هذه الحرب والعدوان الإسرائيلي هي الولايات المتحدة، وحتى هذه اللحظة الولايات المتحدة بالتعبير الأمريكي الشهير (هي بطة عرجاء)، فهي غير قادرة غير راغبة.

وأشار إلى أنه حتى هذه اللحظة لا توجد إرادة سياسية كافية لدى الإدارة الأمريكية لفرض قيود أو ضغوط حقيقية على السلوك الإسرائيلي المهدد للمنطقة وغير راغبة أيضًا في الدخول في صراع مع إسرائيل ومع اللوبي الداعم لإسرائيل في الداخل الأمريكي في عام الانتخابات.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة