Close ad

خارجية النواب: حرب غزة حاضرة دائما على أجندة الرئيس في المحافل الدولية

30-5-2024 | 13:43
خارجية النواب حرب غزة حاضرة دائما على أجندة الرئيس في المحافل الدولية لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب
محمد الإشعابي

قالت النائبة إيلاريا سمير حارص، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي أمام الجلسة الافتتاحية للمنتدى الصيني العربي، اليوم الخميس، تناولت العديد من القضايا الهامة والحيوية للدول العربية في علاقتها مع أحد أقطاب العالم، وهي العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة ومحاولات الاحتلال تصفية القضية الفلسطينية، قضية العرب الأولى، والأمن المائي للدول العربية خاصة قضية سد النهضة، إضافة إلى التحديات المرتبطة بحوكمة الاقتصاد العالمي ونقل وتوطين التكنولوجيا إلى جانب مكافحة التغير المناخى. 

موضوعات مقترحة

وثمنت في بيان لها اليوم الخميس، حرص الرئيس السيسي على بحث تطورات الأوضاع في قطاع غزة مع تزايد الأطماع الإسرائيلية بشأن تصفية القضية الفلسطينية والتهجير القسري للفلسطينيين واستمرار جيش الاحتلال في توجيه آلة الحرب الشنيعة تجاه المدنيين مرتكبا أحط وأقذر الجرائم بحقهم في حملات الإبادة  الجماعية للفلسطينيين، خاصة أن الدولة المصرية نجحت في خلق رأي عام عربي ودولي لرفض استمرار الحرب على غزة فقد أكد الرئيس على تقدير الجانب العربي على دعم "بكين" المستمر للوقف الفوري لإطلاق النار في غزة.. ولحق الفلسطينيين المشروع فى إقامة دولتهم المستقلة.

وأوضحت أن الرئيس السيسي حرص على تجديد دعوته لكافة أطراف المجتمع الدولي الفاعلة للاضطلاع بمسئولياتها الأخلاقية والقانونية لوقف الحرب الإسرائيلية الغاشمة، كما طالب المجتمع الدولي بالعمل دون إبطاء على الإنفاذ الفوري والمستدام للمساعدات الإنسانية لقطاع غزة لوضع حد لحالة الحصار الإسرائيلية والتصدي لكل محاولات التهجير القسري للفلسطينيين من أراضيهم، حيث أنه لا يوجد سبيل للوصول إلى السلام والاستقرار الإقليمي والدولي إلا من خلال المعالجة الشاملة لجذور القضية الفلسطينية وذلك بالالتزام الجاد والفوري بحل الدولتين والإقرار للفلسطينيين بحقهم المشروع في الحصول على دولتهم المستقلة. 

وأشادت بإبراز الرئيس في كلمته أمام الجلسة الافتتاحية للمنتدى الصيني العربي قضية سد النهضة وضرورة الحفاظ على الأمن المائي للدول العربية خاصة أنه قضية وجود، لافتا لتعنت الجانب الإثيوبي على الانخراط في 10 سنوات للوصول إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن إدارة وتشغيل السد، مثمنة تحذير الرئيس من أي أعمال من شأنها العبث بأمن واستقرار الدول العربية.

 ونوهت إلى أن كلمة الرئيس تناولت أيضا قضايا حيوية كتعزيز التعاون المشترك بين الجانبين الصيني والعربي في التحديات المرتبطة بحوكمة الاقتصاد العالمي ونقل وتوطين التكنولوجيا إلى جانب مكافحة التغير المناخى.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة