Close ad

السفير هشام بدر: مصر تخلق حلولا عبقرية لمجابهة التحديات المناخية

30-5-2024 | 12:37
السفير هشام بدر مصر تخلق حلولا عبقرية لمجابهة التحديات المناخيةالسفير هشام بدر
أ ش أ

أكد السفير هشام بدر، المنسق العام للمبادرة القومية للمشروعات الخضراء الذكية، أن مصر تعمل على خلق الحلول العبقرية لمجابهة التحديات المناخية وذلك من خلال تحويل التحديات إلى "فرص ومنح"، لافتا إلى أهمية تشجيع جميع فئات المواطنين للتقدم بمبادراتهم ومشروعاتهم الخاصة بالتحول للطاقة النظيفة.

موضوعات مقترحة

وقال السفير هشام بدر - في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الخميس، على هامش مشاركته في معرض "الطاقة الشمسية والتخزين المباشر - أن مصر نجحت في تحويل التحديات إلى فرص، حيث يوجد في مصر كمية كبيرة من المخلفات، وتم العمل عليها من خلال تقديم مشروعات في ملف "إدارة المخلفات"، وتمكنت الدولة من القضاء على هذا التحدي عبر تحويله إلى كنز، مشيرا إلى أنه على سبيل المثال، فقد تم الاستفادة من مياه الصرف الصحي في مشروعات الزراعة.

وأعرب السفير بدر عن سعادته بمشاركة المبادرة القومية للمشروعات الخضراء الذكية، في معرض الطاقة الشمسية والتخزين المباشر، لافتا إلى أن المبادرة أصبحت علامة مميزة على المستوى الوطني والعربي، حيث اعتمدتها جامعة الدول العربية، كما أن الأمم المتحدة اعتبرتها واحدة من أهم المبادرات التي جرى إطلاقها في مصر، منوها إلى أن هناك تعاونا استراتيجيا يجمع المبادرة مع هناك عدد كبير من الشركاء الإقليميين والدوليين.

وعبر السفير هشام بدر عن سعادته بمشاركة المشروعات الفائزة في الدورتين السابقتين للمبادرة في "معرض الطاقة الشمسية"، منوها إلى أن المعرض يعد فرصة جيدة لعرض تلك المشروعات التي تأتي في إطار حرص الدولة على التحول إلى الطاقة النظيفة والخضراء.

وذكر أنه خلال عامين من المبادرة، تم تنفيذ 12 ألف مشروع وذلك تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشددا على التزام مصر بتنفيذ إجراءات على الأرض لمجابهة التحديات المناخية، والعمل على التحول للطاقة النظيفة.

وتابع أن المبادرة القومية للمشروعات الخضراء الذكية استطاعت على إخراج عدد كبير من الابتكارات والمشروعات الذكية في مجالات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وهناك إشراف مباشر من قبل وزارة التخطيط بالتعاون مع وزارات وهيئات حكومية أخرى، الأمر الذي يعكس مدى الاهتمام الحكومي بالمبادرة.

وذكر أنه يتم مساعدة أصحاب المشروعات الخضراء من خلال شراكات مع مؤسسات وطنية ودولية لضمان نجاح المشروع واستمراره، فضلا عن دعمهم ومساعدته على الحفاظ على الملكية الفكرية للمشروعات.

وتابع أن نجاح أي عمل يكمن في وجود شراكات استراتيجية، مضيفا: "يحق لأي مواطن في كل محافظات مصر بتقديم فكرة أو مشروع أو مقترح يعتمد على الحفاظ على البيئة والطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر، وهذا يزيد من رفع مستوى الوعي البيئي لدى مختلف الأجيال فضلا عن زيادة الدخل الخاص المواطن، المشروعات لها عائد اقتصادي".

وأشار إلى أنه يمكن للمواطنين تقديم مشروعاتهم أو أفكارهم أو مقترحاتهم الذكية الخضراء من خلال الإنترنت في منزله، ومن ثم تقوم اللجان المشكلة على مستوى المحافظات بتقييم هذه المشروعات.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: