Close ad

"الهجرة الدولية وإعادة تشكيل فضاء المدينة العربية" في ندوة بمكتبة الإسكندرية

30-5-2024 | 11:14
 الهجرة الدولية وإعادة تشكيل فضاء المدينة العربية  في ندوة بمكتبة الإسكندريةمكتبة الإسكندرية
الإسكندرية - محمد عبد الغني

نظمت مكتبة الإسكندرية من خلال برنامج دراسات التنمية المستدامة وبناء قدرات الشباب ودعم العلاقات الإفريقية بقطاع البحث الأكاديمي، ندوة بعنوان "الهجرة الدولية وإعادة تشكيل فضاء المدينة العربية في مطلع القرن الحادي والعشرين" للدكتور أيمن زُهْري خبير السكان ودراسات الهجرة وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، بحضور الدكتور أحمد زايد مدير مكتبة الإسكندرية.

موضوعات مقترحة

تأتي هذه الندوة استكمالًا لسلسلة ندوات "العلوم الاجتماعية في عالم متغير" والتي أطلقتها مكتبة الإسكندرية في أغسطس 2023 بالتعاون مع مركز البحوث والدراسات الاجتماعية بكلية الآداب جامعة القاهرة، وفي ظل تداعيات الهجرة الدولية على المدن العربية. 

تدفقات الهجرة المنظمة وغير المنظمة

وقال الدكتور أحمد زايد إن العولمة التي نعيش فيها شهدت الكثير من تدفقات الهجرة المنظمة وغير المنظمة، داخل المدينة العربية، لافتًا إلى أن هناك الكثير من فضاءات الهجرة داخل المدينة العربية تقوم بخلق أشكال من التجمعات.

وأضاف أن الصراعات داخل المنطقة العربية خلقت أنماطًا من الهجرة الخارجية لتلك الدول نحو الدول العربية خصوصًا في السودان وسوريا.

القرية أصل الحضارة

من جانبه، قال الدكتور أيمن زهري، إنه عند الحديث عن الهجرة الداخلية، يجب التأكيد على أنه في البدء كانت القرية، فهي أصل الحضارة ومنها نشأت الحياة من خلال الزراعة، لافتًا إلى أن الزراعة المنظمة هي من خلقت الحضارة والقرية مهمة جدًا في تطور نظام الدولة فالمدينة كانت نتاجًا للقرية.

وأضاف أن المدينة ارتبطت في الثقافة العربية بالغربة والاغتراب والشك والريبة، لأن المدينة هي المستقطب للمهاجرين، لافتًا إلى أن المهاجرين هم دائمًا الأغراب ويفعلون ما لا يفعله الساكنين في القرية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: