Close ad

مصر أكتوبر عن زيارة الرئيس السيسي للصين: دفعة نحو توحيد رأي عالمي رافضًا للعدوان على قطاع غزة

29-5-2024 | 19:58
 مصر أكتوبر عن زيارة الرئيس السيسي للصين دفعة نحو توحيد رأي عالمي رافضًا للعدوان على قطاع غزة حزب مصر أكتوبر
محمد الإشعابي

قالت الدكتورة جيهان مديح، رئيس حزب مصر أكتوبر، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى دولة الصين الشعبية، تلبية لدعوة الرئيس شي جين بينج، تحمل في ثناياها تأكيدًا وثيقاً على متانة العلاقات بين البلدين، وأهمية توسيع الشراكة والاستثمارات فيما بينهم.

موضوعات مقترحة

وثمنت مديح في تصريحات لها اليوم الأربعاء، تصدر الحرب في غزة مناقشات ومباحثات الرئيس السيسي مع نظيره الصيني، مشيرة إلى منتدى التعاون الصينى العربى بعمل على تشكيل صوتًا مشتركًا من الصين والدول العربية بشأن القضية الفلسطينية، خاصة أن بكين من الدول المعترفة بدولة فلسطين المستلقة، حيث تأتي مباحثات القمة  لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والصين، مؤكدة أن هذه العلاقات رفعت إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية الشاملة منذ 10 سنوات وتم بحث كيفية تطويرها أكثر في مختلف المجالات.

 وأكدت موقف مصر الثابت بدعم  القضية الفلسطينية، حيث لا تتوانئ مصر في بذل الجهود المضنية في كافة المحافل الدولية لدعم القضية، وهو ما شدد عليه الرئيس السيسي بأن الشعب الفلسطيني له الحق في الحياة كمثيله من الشعوب الأخرى. 

ولفتت إلى أن الزيارة جاءت في سياق التطورات الإقليمية والدولية المتسارعة، وفي مقدمتها الحرب على غزة، وشدد الرئيس السيسي  على ضرورة وقف الحرب في غزة، مؤكداً الخطورة البالغة للعمليات العسكرية الإسرائيلية في رفح الفلسطينية، على الأصعدة الإنسانية والأمنية والسياسية، وما تسفر عنه من مآسي إنسانية وسقوط ضحايا، وآخرها القصف المتعمد لمخيم للنازحين الذي نتجت عنه كارثة إنسانية مفجعة. 

وأكدت أن الدولة المصرية بقيادة الرئيس السيسي، تسعى في كافة المحافل الدولية للتعريف بانتهاكات جيش الاحتلال وجرائم الإبادة الجماعية التي يرتكبها في حق الفلسطنيين، والدفع نحو توحيد رأي عالمي موحد رافضًا للعدوان على قطاع غزة، داعيةً المجتمع الدولى إلى ممارسة أقصى الضغوطات على الجانب الإسرائيلي لإيقاف إطلاق النار والكف عن تشغيل آلة الحرب الإسرائيلية على المدنيين.

وأشادت رئيس حزب مصر أكتوبر بالتقاء الرئيس السيسي مع كبار قيادات الدولة الصينية لمناقشة فتح آفاق أوسع للتعاون بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية وغيرها وهو ما يساهم في  تعميق الروابط التاريخية بين مصر والصين وتعزيز التعاون المثمر بين البلدين على كافة الأصعدة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة